Menu
«إيفرجرين» تجنح قضائيًا في مصر.. تطورات في سفينة الأزمة والمحتجزة بقناة السويس

قال نادي الحماية والتعويض البريطاني، وهو شركة التأمين على سفينة الشحن "إيفر غيفن" التي جنحت في قناة السويس في مارس، إنه قدم استئنافًا لمحكمة مصرية بشأن احتجاز السلطات للسفينة.

وذكرت شركة التأمين أن هذه الخطوة ضرورية في ظل تعذر تسوية الأمر دون تدخل المحاكم المصرية، مشيرة إلى أن جلسة قضائية ستعقد في الرابع من مايو المقبل للنظر في الاستئناف.

وتطلب هيئة قناة السويس تعويضًا قدره 916 مليون دولار من شركة "شويكيسن" اليابانية المالكة للسفينة، التي جنحت الشهر الماضي.

يشار إلى أن السفينة صالحة للإبحار واستكمال عبور القناة، لكنها ستظل راسية إلى حين التوصل لاتفاق بين الشركة المالكة وهيئة قناة السويس.

والسفينة التي يبلغ طولها 400 متر راسية في البحيرة الواقعة بين قطاعي قناة السويس، منذ إعادة تعويمها في 29 مارس الماضي، بعد أن جنحت في الممر المائي لمدة 6 أيام وعطلت حركة عبور السفن.
وكانت هيئة القناة حصلت على أمر قضائي باحتجاز السفينة، خلال الفترة التي تستمر فيها مباحثات التعويض.

وقال إيان بيفريدج الرئيس التنفيذي للشركة المشغلة في البيان: "قرار هيئة قناة السويس احتجاز السفينة مخيب بشدة للآمال، منذ البداية تعاونت الشركة والطاقم على متن السفينة تمامًا مع السلطات".

2021-09-17T00:58:11+03:00 قال نادي الحماية والتعويض البريطاني، وهو شركة التأمين على سفينة الشحن "إيفر غيفن" التي جنحت في قناة السويس في مارس، إنه قدم استئنافًا لمحكمة مصرية بشأن احتجاز ا
«إيفرجرين» تجنح قضائيًا في مصر.. تطورات في سفينة الأزمة والمحتجزة بقناة السويس
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«إيفرجرين» تجنح قضائيًا في مصر.. تطورات في سفينة الأزمة والمحتجزة بقناة السويس

جلسة قضائية الشهر المقبل للنظر في وضعها

«إيفرجرين» تجنح قضائيًا في مصر.. تطورات في سفينة الأزمة والمحتجزة بقناة السويس
  • 1542
  • 0
  • 0
فريق التحرير
11 رمضان 1442 /  23  أبريل  2021   05:50 م

قال نادي الحماية والتعويض البريطاني، وهو شركة التأمين على سفينة الشحن "إيفر غيفن" التي جنحت في قناة السويس في مارس، إنه قدم استئنافًا لمحكمة مصرية بشأن احتجاز السلطات للسفينة.

وذكرت شركة التأمين أن هذه الخطوة ضرورية في ظل تعذر تسوية الأمر دون تدخل المحاكم المصرية، مشيرة إلى أن جلسة قضائية ستعقد في الرابع من مايو المقبل للنظر في الاستئناف.

وتطلب هيئة قناة السويس تعويضًا قدره 916 مليون دولار من شركة "شويكيسن" اليابانية المالكة للسفينة، التي جنحت الشهر الماضي.

يشار إلى أن السفينة صالحة للإبحار واستكمال عبور القناة، لكنها ستظل راسية إلى حين التوصل لاتفاق بين الشركة المالكة وهيئة قناة السويس.

والسفينة التي يبلغ طولها 400 متر راسية في البحيرة الواقعة بين قطاعي قناة السويس، منذ إعادة تعويمها في 29 مارس الماضي، بعد أن جنحت في الممر المائي لمدة 6 أيام وعطلت حركة عبور السفن.
وكانت هيئة القناة حصلت على أمر قضائي باحتجاز السفينة، خلال الفترة التي تستمر فيها مباحثات التعويض.

وقال إيان بيفريدج الرئيس التنفيذي للشركة المشغلة في البيان: "قرار هيئة قناة السويس احتجاز السفينة مخيب بشدة للآمال، منذ البداية تعاونت الشركة والطاقم على متن السفينة تمامًا مع السلطات".

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك