Menu
استعدادات صحية وخدمية بأمانة تبوك لاستقبال عيد الأضحى

أكد أمين منطقة تبوك المهندس درويش آل محفوظ اليوم على بلديات المنطقة كافة أهمية رفع مستوى الخدمات الصحية والخدمية والرقابية استعدادًا لعيد الأضحى المبارك وفق خطط تكاملية تشمل الأعمال الرقابية والإدارية والصحية والفنية، وذلك في إطار سعي الأمانة لتقديم أفضل الخدمات للأهالي والمقيمين والزوار.

وأوضح المتحدث الرسمي لأمانة المنطقة مراد السرحاني أنه جرى العمل على إعداد الخطط التشغيلية الخاصة بموسم عيد الأضحى المبارك، التي تشتمل على مواصلة تكثيف أعمال الرقابة الميدانية ومراقبة جودة وسلامة الأغذية والتأكد من توفر الشروط الصحية في منشآت الأغذية والمنشآت التي تتعلق بالصحة العامة كافة، والتأكد من حصول العاملين في المنشآت على الشهادات الصحية، إضافة إلى تكثيف أعمال النظافة والإصحاح البيئي والتعقيم في الأماكن التي تشهد كثافة من قبل المواطنين والمقيمين والزوار.

وبيّن السرحاني أن الأمانة وضعت بروتوكولات وقائية للحفاظ على سلامة الأهالي والمواطنين والمقيمين والزوار للحد من انتشار فيروس كورونا، من خلال رفع وتيرة أعمال الفرق الميدانية والرقابية على مدار الساعة لتنفيذ أعمال الرقابة على الأغذية والمطابخ المركزية، والمطاعم والمخابز ومحال الحلويات وأسواق النفع العام، داعيًا الجميع للتعاون والإبلاغ عن أي مخالفات بلدية أو صحية بالاتصال على مركز الطوارئ الموحد "940" أو تقديم بلاغ عبر تطبيق "بلدي 940" المتوفر في متاجر الأجهزة الذكية.

وشملت الخطة تنظيم أعمال الرقابة الميدانية على المسالخ ونقاط الذبح، ورفع الطاقة الاستيعابية وزيادة أعداد الأطباء البيطرين، وذلك لتطبيق الاشتراطات الصحية في المسالخ وهي وجود الكشف البيطري قبل وبعد الذبح، ووجود الجزارين المؤهلين مع وجود البيئة النظيفة والآمنة للذبح، والتخلص الآمن من مخلفات الأنعام.

كما تتضمن الخطة التشغيلية تحديد وتهيئة مواقع أسواق الأنعام، ونقاط البيع المؤقتة للأضاحي ونقاط الذبح تسهيلاً على المضحين، بتخصيص عدة فرق رقابية لمتابعة سير العمل في تلك المواقع وتطبيق الاشتراطات الصحية كافة وتكثيف أعمال فرق النظافة، وتنفيذ عمليات التعقيم والتطهير والإصحاح البيئي في الشوارع والميادين والأسواق كافة.

اقرأ أيضا:

اكتشاف أثري في كهف أم جرسان بالمدينة المنورة عمره 7000 عام

2021-11-22T12:15:27+03:00 أكد أمين منطقة تبوك المهندس درويش آل محفوظ اليوم على بلديات المنطقة كافة أهمية رفع مستوى الخدمات الصحية والخدمية والرقابية استعدادًا لعيد الأضحى المبارك وفق خطط
استعدادات صحية وخدمية بأمانة تبوك لاستقبال عيد الأضحى
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

استعدادات صحية وخدمية بأمانة تبوك لاستقبال عيد الأضحى

استعدادات صحية وخدمية بأمانة تبوك لاستقبال عيد الأضحى
  • 64
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 ذو القعدة 1442 /  28  يونيو  2021   05:21 م

أكد أمين منطقة تبوك المهندس درويش آل محفوظ اليوم على بلديات المنطقة كافة أهمية رفع مستوى الخدمات الصحية والخدمية والرقابية استعدادًا لعيد الأضحى المبارك وفق خطط تكاملية تشمل الأعمال الرقابية والإدارية والصحية والفنية، وذلك في إطار سعي الأمانة لتقديم أفضل الخدمات للأهالي والمقيمين والزوار.

وأوضح المتحدث الرسمي لأمانة المنطقة مراد السرحاني أنه جرى العمل على إعداد الخطط التشغيلية الخاصة بموسم عيد الأضحى المبارك، التي تشتمل على مواصلة تكثيف أعمال الرقابة الميدانية ومراقبة جودة وسلامة الأغذية والتأكد من توفر الشروط الصحية في منشآت الأغذية والمنشآت التي تتعلق بالصحة العامة كافة، والتأكد من حصول العاملين في المنشآت على الشهادات الصحية، إضافة إلى تكثيف أعمال النظافة والإصحاح البيئي والتعقيم في الأماكن التي تشهد كثافة من قبل المواطنين والمقيمين والزوار.

وبيّن السرحاني أن الأمانة وضعت بروتوكولات وقائية للحفاظ على سلامة الأهالي والمواطنين والمقيمين والزوار للحد من انتشار فيروس كورونا، من خلال رفع وتيرة أعمال الفرق الميدانية والرقابية على مدار الساعة لتنفيذ أعمال الرقابة على الأغذية والمطابخ المركزية، والمطاعم والمخابز ومحال الحلويات وأسواق النفع العام، داعيًا الجميع للتعاون والإبلاغ عن أي مخالفات بلدية أو صحية بالاتصال على مركز الطوارئ الموحد "940" أو تقديم بلاغ عبر تطبيق "بلدي 940" المتوفر في متاجر الأجهزة الذكية.

وشملت الخطة تنظيم أعمال الرقابة الميدانية على المسالخ ونقاط الذبح، ورفع الطاقة الاستيعابية وزيادة أعداد الأطباء البيطرين، وذلك لتطبيق الاشتراطات الصحية في المسالخ وهي وجود الكشف البيطري قبل وبعد الذبح، ووجود الجزارين المؤهلين مع وجود البيئة النظيفة والآمنة للذبح، والتخلص الآمن من مخلفات الأنعام.

كما تتضمن الخطة التشغيلية تحديد وتهيئة مواقع أسواق الأنعام، ونقاط البيع المؤقتة للأضاحي ونقاط الذبح تسهيلاً على المضحين، بتخصيص عدة فرق رقابية لمتابعة سير العمل في تلك المواقع وتطبيق الاشتراطات الصحية كافة وتكثيف أعمال فرق النظافة، وتنفيذ عمليات التعقيم والتطهير والإصحاح البيئي في الشوارع والميادين والأسواق كافة.

اقرأ أيضا:

اكتشاف أثري في كهف أم جرسان بالمدينة المنورة عمره 7000 عام

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك