Menu
السفارة الأمريكية باليمن تحذر من «كارثة حوثية» في البحر الأحمر

حذرت السفارة الأمريكية في اليمن من كارثة قد تتسبب فيها ميليشيات الحوثي الانقلابية (المدعومة من إيران في اليمن) على خلفية وضع ناقلة النفط «صافر» التي يسيطرون عليها، قرب ميناء رأس عيسى اليمني على البحر الأحمر.

ويرتبط التحذير باحتمال تعرُّض الناقلة «صافر» لانفجار في أي لحظة من جراء انحباس الغازات من النفط الخام الخامل لسنوات.

وخلال العامين الماضيين، زادت المخاوف من هذا الاحتمال، وتسرُّب حمولتها النفطية إلى مياه البحر الأحمر.

ومما دفع السفارة الأمريكية للتحذير من الكارثة الحوثية، أن ناقلة النفط باتت حالتها تتدهور بشدة، ومن ثم نشرت السفارة عبر «تويتر» أن «حالة ناقلة تخزين النفط (صافر) التي يسيطر عليها الحوثيون، آخذةٌ في التدهور، وقد يُحدث ذلك تسربًا كارثيًّا في البحر الأحمر».

ومما عزز التحذير الأمريكي، تعنت الحوثيين وعدم سماحهم منذ سنوات لخبراء دوليين بتقييم حالة الناقلة، وسط تأكيدات من السفارة أنه ينبغي للميليشيات الإيرانية السماح بإجراء فحص وإصلاح الناقلة قبل فوات الأوان.

ولم يُجرَ للسفينة أي صيانة منذ عام 2014؛ حيث عطَّل انقلاب الحوثيين العملية الروتينية والدورية التي اعتاد موظفو ومهندسو السفينة إجراءها؛ ما جعلها تتعرض للتآكل بسبب مياه البحر المالحة.

وقالت «سكاي نيوز» إن حالة ناقلة تخزين النفط «صافِر» قد تُحدث تسربًا كارثيًّا في البحر الأحمر، لا سيما أنها ترسو على بُعد 7 كيلومترات قبالة ميناء رأس عيسى في مدينة الحديدة، وعلى متنها مليون و140 ألف برميل من النفط الخام.

اقرأ أيضًا:

«الانتقالي الجنوبي» يرحب ببيان التحالف حول «عدن»
ترحيب دولي بوقف إطلاق النار في اليمن.. وجريفيث والاتحاد الأوروبي يعلقون
تطورات جديدة في ملف محادثات السلام اليمنية.. والأمم المتحدة تتحرك
 

2020-07-01T15:25:01+03:00 حذرت السفارة الأمريكية في اليمن من كارثة قد تتسبب فيها ميليشيات الحوثي الانقلابية (المدعومة من إيران في اليمن) على خلفية وضع ناقلة النفط «صافر» التي يسيطرون علي
السفارة الأمريكية باليمن تحذر من «كارثة حوثية» في البحر الأحمر
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


السفارة الأمريكية باليمن تحذر من «كارثة حوثية» في البحر الأحمر

طالبت الميليشيات الإيرانية بسرعة فحص «صافر»

السفارة الأمريكية باليمن تحذر من «كارثة حوثية» في البحر الأحمر
  • 2710
  • 0
  • 0
فريق التحرير
1 شوّال 1441 /  24  مايو  2020   12:51 م

حذرت السفارة الأمريكية في اليمن من كارثة قد تتسبب فيها ميليشيات الحوثي الانقلابية (المدعومة من إيران في اليمن) على خلفية وضع ناقلة النفط «صافر» التي يسيطرون عليها، قرب ميناء رأس عيسى اليمني على البحر الأحمر.

ويرتبط التحذير باحتمال تعرُّض الناقلة «صافر» لانفجار في أي لحظة من جراء انحباس الغازات من النفط الخام الخامل لسنوات.

وخلال العامين الماضيين، زادت المخاوف من هذا الاحتمال، وتسرُّب حمولتها النفطية إلى مياه البحر الأحمر.

ومما دفع السفارة الأمريكية للتحذير من الكارثة الحوثية، أن ناقلة النفط باتت حالتها تتدهور بشدة، ومن ثم نشرت السفارة عبر «تويتر» أن «حالة ناقلة تخزين النفط (صافر) التي يسيطر عليها الحوثيون، آخذةٌ في التدهور، وقد يُحدث ذلك تسربًا كارثيًّا في البحر الأحمر».

ومما عزز التحذير الأمريكي، تعنت الحوثيين وعدم سماحهم منذ سنوات لخبراء دوليين بتقييم حالة الناقلة، وسط تأكيدات من السفارة أنه ينبغي للميليشيات الإيرانية السماح بإجراء فحص وإصلاح الناقلة قبل فوات الأوان.

ولم يُجرَ للسفينة أي صيانة منذ عام 2014؛ حيث عطَّل انقلاب الحوثيين العملية الروتينية والدورية التي اعتاد موظفو ومهندسو السفينة إجراءها؛ ما جعلها تتعرض للتآكل بسبب مياه البحر المالحة.

وقالت «سكاي نيوز» إن حالة ناقلة تخزين النفط «صافِر» قد تُحدث تسربًا كارثيًّا في البحر الأحمر، لا سيما أنها ترسو على بُعد 7 كيلومترات قبالة ميناء رأس عيسى في مدينة الحديدة، وعلى متنها مليون و140 ألف برميل من النفط الخام.

اقرأ أيضًا:

«الانتقالي الجنوبي» يرحب ببيان التحالف حول «عدن»
ترحيب دولي بوقف إطلاق النار في اليمن.. وجريفيث والاتحاد الأوروبي يعلقون
تطورات جديدة في ملف محادثات السلام اليمنية.. والأمم المتحدة تتحرك
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك