Menu
فيراري روما تظهر في الشرق الأوسط للمرة الأولى

بعد أن تمَّ إطلاقها عالميًا في حفل حصري استضافته العاصمة الإيطالية في نوفمبر الماضي، سجَّلت فيراري روما ظهورها الأوَّل عالميًا يوم أمس خلال حفل فاخر استضافه فندق ومنتجع بولغاري- دبي.

لا تعتبر فيراري روما رمزًا للتصميم الإيطالي فحسب، بل إنَّها تقدِّم أيضًا قمة الأداء في فئتها، وذلك بفضل محركٍ مكوّن من ثماني أسطوانات (V8) ذي قوة جبارة تصل إلى 620 حصانًا بخاريًا عند 7500 دورة في الدقيقة، مما يجعلها الأقوى ضمن فئتها.

ويندرج هذا المحرك ضمن عائلة محركات «فيراري» التي فازت بجائزة «أفضل محرك دولي للعام» لأربع سنوات على التوالي. ويمتاز هذا المحرك بنظام «إدارة التسارع المتغيّر» الذي يضمن استجابة فورية عند تعديل قوة العزم بشكل يتناسب مع السرعة.

وبفضل استخدام فلاتر لتصفية جسيمات البنزين، حظيت سيارة «فيراري روما» بتركيز دقيق لجهة تعزيز الصوت المهيب لنظام العادم، والذي تمَّ إعادة تصميمه بالكامل، مع إزالة كاتمات الصوت وإدخال صمامات التفافية جديدة.

كما زوّدت السيارة بعلبة تروس جديدة مُدمجة بثماني سرعات مع قابض مزدوج(DCT) ، وهي أخف بمقدار 6 كيلو جرام عن سابقتها ذات السبع سُرعات. وإلى جانب تقليل استهلاك الوقود والانبعاثات، تتيح علبة السرعة التبديل بين السرعات بسلاسةٍ ومرونة أكبر، مما يضمن استجابة عالية للسيارة على الطرقات المفتوحة، فضلًا توفير تجربة قيادة مريحة وعالية الكفاءة أثناء القيادة في شوارع المدن وخلال أوضاع إيقاف وتشغيل السيارة.

ويستند تصميم شاسيه «فيراري روما» إلى تكنولوجيا التصميم بناءً على وحدات مستقلة، التي طورتها شركة «فيراري» خصيصًا لطرازاتها من الجيل الجديد. وتمَّ إعادة تصميم كل من الهيكل والشاسيه بغية اعتماد أحدث تقنيات الإنتاج المتقدمة والمزايا المبتكرة لتخفيض الوزن، مع العلم أنَّ 70٪ من مكونات السيارة تُعتبر جديدة كليًا.

علاوةً على ذلك، تتمتع هذه السيارة ذات المحرك الوسطي بمقصورة كوبيه مثالية تتسع لأكثر من راكبين (+2)، كما تتميز بأفضل نسبة للوزن/ القوة ضمن فئتها (2,37 كغ/ حصان بخاري).

وقد حرص مهندسو «فيراري» على تطوير عدة تقنيات مبتكرة لضمان أعلى مستويات الأداء لسيارة «فيراري روما»، مع الحفاظ على نقاء وأصالة التصميم ضمن فئتها. ويشمل ذلك التصميم المبتكر للجناح الخلفي القابل للتحريك والمدمج بسلاسة وأناقة مع الزجاج الخلفي؛ حيث صُمم بطريقةٍ تتيح عند طويه الاحتفاظ بالتفاصيل العصرية الأنيقة للسيارة، وتضمن قوة الجر السفلية المطلوبة للاستمتاع بالأداء الاستثنائي للسيارة، خاصة مع إمكانية نشره تلقائيًا أثناء القيادة بسرعاتٍ عالية.

ومن الناحية التصميمية، تمتاز سيارة «فيراري روما» بخطوطٍ واضحة ومُتقنة تنم عن مستوياتٍ رفيعة من التناسق والأناقة. إذ يرتكز تصميمها على الأبعاد المُتناغمة والتفاصيل الجمالية المتوازنة والأنيقة، المُستمدة من الحرفية الإيطالية العريقة وتقاليد «فيراري» التي تتجلى بوضوح في سياراتها ذات المحرك الوسطي، ولاسيما «250 جي تي بيرلينيتا لوسو» و«250 جي تي» التي تتسع لأربع ركاب. وتنفرد السيارة الجديدة بلغة تصميمية حديثة تظهر روعة وأصالة التصميم المُتقن والمتكامل. كما تحتفظ السيارة بالخطوط الأنيقة واللمسات الرياضية التي لطالما ميّزت جميع سيارات «فيراري».

كما أنّ الفيراري روما تقدم معايير الجودة الفريدة من نوعها والتي طالما عرفت بها فيراري عبر برنامج خدمة العملاء للصيانة الذي يمتد لمدة سبع سنوات، والمتاح من خلال مجموعة فيراري الكاملة. ويغطي البرنامج جميع أعمال الصيانة الدورية في خدمة تتيح للعملاء اليقين بأن سياراتهم ستحافظ على أعلى مستويات الأداء والسلامة على مرّ السنين.

2020-02-11T02:31:16+03:00 بعد أن تمَّ إطلاقها عالميًا في حفل حصري استضافته العاصمة الإيطالية في نوفمبر الماضي، سجَّلت فيراري روما ظهورها الأوَّل عالميًا يوم أمس خلال حفل فاخر استضافه فند
فيراري روما تظهر في الشرق الأوسط للمرة الأولى
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

فيراري روما تظهر في الشرق الأوسط للمرة الأولى

فيراري روما تظهر في الشرق الأوسط للمرة الأولى
  • 23
  • 0
  • 0
فريق التحرير
17 جمادى الآخر 1441 /  11  فبراير  2020   02:31 ص

بعد أن تمَّ إطلاقها عالميًا في حفل حصري استضافته العاصمة الإيطالية في نوفمبر الماضي، سجَّلت فيراري روما ظهورها الأوَّل عالميًا يوم أمس خلال حفل فاخر استضافه فندق ومنتجع بولغاري- دبي.

لا تعتبر فيراري روما رمزًا للتصميم الإيطالي فحسب، بل إنَّها تقدِّم أيضًا قمة الأداء في فئتها، وذلك بفضل محركٍ مكوّن من ثماني أسطوانات (V8) ذي قوة جبارة تصل إلى 620 حصانًا بخاريًا عند 7500 دورة في الدقيقة، مما يجعلها الأقوى ضمن فئتها.

ويندرج هذا المحرك ضمن عائلة محركات «فيراري» التي فازت بجائزة «أفضل محرك دولي للعام» لأربع سنوات على التوالي. ويمتاز هذا المحرك بنظام «إدارة التسارع المتغيّر» الذي يضمن استجابة فورية عند تعديل قوة العزم بشكل يتناسب مع السرعة.

وبفضل استخدام فلاتر لتصفية جسيمات البنزين، حظيت سيارة «فيراري روما» بتركيز دقيق لجهة تعزيز الصوت المهيب لنظام العادم، والذي تمَّ إعادة تصميمه بالكامل، مع إزالة كاتمات الصوت وإدخال صمامات التفافية جديدة.

كما زوّدت السيارة بعلبة تروس جديدة مُدمجة بثماني سرعات مع قابض مزدوج(DCT) ، وهي أخف بمقدار 6 كيلو جرام عن سابقتها ذات السبع سُرعات. وإلى جانب تقليل استهلاك الوقود والانبعاثات، تتيح علبة السرعة التبديل بين السرعات بسلاسةٍ ومرونة أكبر، مما يضمن استجابة عالية للسيارة على الطرقات المفتوحة، فضلًا توفير تجربة قيادة مريحة وعالية الكفاءة أثناء القيادة في شوارع المدن وخلال أوضاع إيقاف وتشغيل السيارة.

ويستند تصميم شاسيه «فيراري روما» إلى تكنولوجيا التصميم بناءً على وحدات مستقلة، التي طورتها شركة «فيراري» خصيصًا لطرازاتها من الجيل الجديد. وتمَّ إعادة تصميم كل من الهيكل والشاسيه بغية اعتماد أحدث تقنيات الإنتاج المتقدمة والمزايا المبتكرة لتخفيض الوزن، مع العلم أنَّ 70٪ من مكونات السيارة تُعتبر جديدة كليًا.

علاوةً على ذلك، تتمتع هذه السيارة ذات المحرك الوسطي بمقصورة كوبيه مثالية تتسع لأكثر من راكبين (+2)، كما تتميز بأفضل نسبة للوزن/ القوة ضمن فئتها (2,37 كغ/ حصان بخاري).

وقد حرص مهندسو «فيراري» على تطوير عدة تقنيات مبتكرة لضمان أعلى مستويات الأداء لسيارة «فيراري روما»، مع الحفاظ على نقاء وأصالة التصميم ضمن فئتها. ويشمل ذلك التصميم المبتكر للجناح الخلفي القابل للتحريك والمدمج بسلاسة وأناقة مع الزجاج الخلفي؛ حيث صُمم بطريقةٍ تتيح عند طويه الاحتفاظ بالتفاصيل العصرية الأنيقة للسيارة، وتضمن قوة الجر السفلية المطلوبة للاستمتاع بالأداء الاستثنائي للسيارة، خاصة مع إمكانية نشره تلقائيًا أثناء القيادة بسرعاتٍ عالية.

ومن الناحية التصميمية، تمتاز سيارة «فيراري روما» بخطوطٍ واضحة ومُتقنة تنم عن مستوياتٍ رفيعة من التناسق والأناقة. إذ يرتكز تصميمها على الأبعاد المُتناغمة والتفاصيل الجمالية المتوازنة والأنيقة، المُستمدة من الحرفية الإيطالية العريقة وتقاليد «فيراري» التي تتجلى بوضوح في سياراتها ذات المحرك الوسطي، ولاسيما «250 جي تي بيرلينيتا لوسو» و«250 جي تي» التي تتسع لأربع ركاب. وتنفرد السيارة الجديدة بلغة تصميمية حديثة تظهر روعة وأصالة التصميم المُتقن والمتكامل. كما تحتفظ السيارة بالخطوط الأنيقة واللمسات الرياضية التي لطالما ميّزت جميع سيارات «فيراري».

كما أنّ الفيراري روما تقدم معايير الجودة الفريدة من نوعها والتي طالما عرفت بها فيراري عبر برنامج خدمة العملاء للصيانة الذي يمتد لمدة سبع سنوات، والمتاح من خلال مجموعة فيراري الكاملة. ويغطي البرنامج جميع أعمال الصيانة الدورية في خدمة تتيح للعملاء اليقين بأن سياراتهم ستحافظ على أعلى مستويات الأداء والسلامة على مرّ السنين.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك