Menu
معلومات رسمية تتوقع الزيادة المرتقبة لإنتاج «النفط الصخري» في مارس

أظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، أن «إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة يتوقع ارتفاعه بحوالي 18 ألف برميل يوميًا في مارس، إلى مستوى قياسي عند 9.18 مليون برميل يوميًا، مدفوعًا بمكاسب في حوض برميان»، فيما يتوقع أن يبقى الإنتاج مستقرًا أو ينخفض في 6 من 7 تشكيلات صخرية رئيسة.

وأشارت البيانات، بحسب وكالة رويترز، إلى أن «إنتاج النفط في حوض برميان، أكبر التشكيلات الصخرية، الواقع في تكساس ونيو مكسيكو، من المنتظر أن يرتفع بمقدار 39 ألف برميل يوميًا إلى مستوى قياسي جديد عند 4.86 مليون برميل يوميًا، وستكون تلك أصغر زيادة شهرية منذ سبتمبر».

بينما يتوقع هبوط الإنتاج من منطقة باكن في نورث داكوتا ومونتانا بنحو 2000 برميل يوميًا إلى حوالي 1.47 مليون برميل يوميًا ليواصل التراجع للشهر الرابع على التوالي»، فيما أظهرت البيانات أيضًا أن «إنتاج الغاز الطبعي الأمريكي من الأحواض الصخرية الكبيرة من المتوقع أن ينخفض لثالث شهر على التوالي في مارس ليسجل أكبر هبوط منذ يناير 2019».

وأغلقت أسعار النفط، أمس الثلاثاء، بلا تغير يذكر مع تعرضها لضغوط من مخاوف بشأن تداعيات تفشي فيروس كورونا في الصين على الطلب على الخام، لكنها تلقت دعمًا من انخفاض في الإمدادات من ليبيا، وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول مرتفعة ثمانية سنتات لتبلغ عند التسوية 57.75 دولار للبرميل.

وأغلقت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط عند 52.05 للبرميل، وهو نفس المستوى الذي سجلته عند التسوية في جلسة، الاثنين الماضي، فيما خفضت وكالة الطاقة الدولية توقعاتها للطلب على النفط في 2020 بسبب فيروس كورونا.

وقالت الوكالة الأسبوع الماضي، إن الطلب على النفط في الربع الأول من المرجح أن يهبط بمقدار 435 ألف برميل يوميًا عن مستواه قبل عام، وتدرس منظمة أوبك وحلفاؤها، من بينهم روسيا، المزيد من التخفيضات الإنتاجية لدعم الأسعار، وتنفذ المجموعة، المعروفة باسم «أوبك+» تخفيضات في إنتاج النفط بواقع 1.7 مليون برميل يوميًا حتى نهاية مارس آذار.

وقال مسؤول بارز بوزارة الطاقة الروسية، إن وزراء نفط «أوبك+» سيجتمعون في فيينا في السادس من مارس، وهو الموعد المخطط أصلًا، وستدرس المجموعة توصية من لجنة فنية مشتركة لخفض إضافي قدره 600 ألف برميل يوميًا.

اقرأ أيضًا:

بعد طرح أسهمها بالبورصة.. أرامكو تستعد لإعلان نتائجها المالية في 16 مارس القادم

مقابلة خاصة.. السفير الأمريكي يتحدث إلى «عاجل» عن التأشيرات والمنح التعليمية وأرامكو وتغيير سعودي مذهل

2020-07-28T22:57:50+03:00 أظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، أن «إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة يتوقع ارتفاعه بحوالي 18 ألف برميل يوميًا في مارس، إلى مستوى قياسي عند
معلومات رسمية تتوقع الزيادة المرتقبة لإنتاج «النفط الصخري» في مارس
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

معلومات رسمية تتوقع الزيادة المرتقبة لإنتاج «النفط الصخري» في مارس

وفق بيانات إدارة معلومات الطاقة..

معلومات رسمية تتوقع الزيادة المرتقبة لإنتاج «النفط الصخري» في مارس
  • 34
  • 0
  • 0
فريق التحرير
25 جمادى الآخر 1441 /  19  فبراير  2020   09:47 ص

أظهرت بيانات من إدارة معلومات الطاقة الأمريكية، أن «إنتاج النفط الصخري في الولايات المتحدة يتوقع ارتفاعه بحوالي 18 ألف برميل يوميًا في مارس، إلى مستوى قياسي عند 9.18 مليون برميل يوميًا، مدفوعًا بمكاسب في حوض برميان»، فيما يتوقع أن يبقى الإنتاج مستقرًا أو ينخفض في 6 من 7 تشكيلات صخرية رئيسة.

وأشارت البيانات، بحسب وكالة رويترز، إلى أن «إنتاج النفط في حوض برميان، أكبر التشكيلات الصخرية، الواقع في تكساس ونيو مكسيكو، من المنتظر أن يرتفع بمقدار 39 ألف برميل يوميًا إلى مستوى قياسي جديد عند 4.86 مليون برميل يوميًا، وستكون تلك أصغر زيادة شهرية منذ سبتمبر».

بينما يتوقع هبوط الإنتاج من منطقة باكن في نورث داكوتا ومونتانا بنحو 2000 برميل يوميًا إلى حوالي 1.47 مليون برميل يوميًا ليواصل التراجع للشهر الرابع على التوالي»، فيما أظهرت البيانات أيضًا أن «إنتاج الغاز الطبعي الأمريكي من الأحواض الصخرية الكبيرة من المتوقع أن ينخفض لثالث شهر على التوالي في مارس ليسجل أكبر هبوط منذ يناير 2019».

وأغلقت أسعار النفط، أمس الثلاثاء، بلا تغير يذكر مع تعرضها لضغوط من مخاوف بشأن تداعيات تفشي فيروس كورونا في الصين على الطلب على الخام، لكنها تلقت دعمًا من انخفاض في الإمدادات من ليبيا، وأنهت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت جلسة التداول مرتفعة ثمانية سنتات لتبلغ عند التسوية 57.75 دولار للبرميل.

وأغلقت عقود خام القياس الأمريكي غرب تكساس الوسيط عند 52.05 للبرميل، وهو نفس المستوى الذي سجلته عند التسوية في جلسة، الاثنين الماضي، فيما خفضت وكالة الطاقة الدولية توقعاتها للطلب على النفط في 2020 بسبب فيروس كورونا.

وقالت الوكالة الأسبوع الماضي، إن الطلب على النفط في الربع الأول من المرجح أن يهبط بمقدار 435 ألف برميل يوميًا عن مستواه قبل عام، وتدرس منظمة أوبك وحلفاؤها، من بينهم روسيا، المزيد من التخفيضات الإنتاجية لدعم الأسعار، وتنفذ المجموعة، المعروفة باسم «أوبك+» تخفيضات في إنتاج النفط بواقع 1.7 مليون برميل يوميًا حتى نهاية مارس آذار.

وقال مسؤول بارز بوزارة الطاقة الروسية، إن وزراء نفط «أوبك+» سيجتمعون في فيينا في السادس من مارس، وهو الموعد المخطط أصلًا، وستدرس المجموعة توصية من لجنة فنية مشتركة لخفض إضافي قدره 600 ألف برميل يوميًا.

اقرأ أيضًا:

بعد طرح أسهمها بالبورصة.. أرامكو تستعد لإعلان نتائجها المالية في 16 مارس القادم

مقابلة خاصة.. السفير الأمريكي يتحدث إلى «عاجل» عن التأشيرات والمنح التعليمية وأرامكو وتغيير سعودي مذهل

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك