Menu
رحيل آخر «أطفال بازبي» الناجين من كارثة ميونيخ

ودع نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، النجم هاري جريج حارس مرمى منتخب أيرلندا الشمالية السابق، اليوم الإثنين، عن عمر يناهز 87 عامًا، بعد صراع مع المرض؛ ليرحل آخر عناصر الشياطين الحمر الناجين من كارثة ميونيخ.

وكان جريج لاعبًا في صفوف مانشستر يونايتد في فترة الخمسينيات، وهو الفريق الذي أطلق عليه لقب «أطفال بازبي»، كما أنه معروف بأنه أحد الناجين من الكارثة الجوية، التي راح ضحيتها 23 شخصًا في مدينة ميونخ عام 1958، بالطائرة التي كانت تقل لاعبي الفريق الإنجليزي أثناء عودته من بلجراد مرورًا بالمقاطعة الألمانية.

وكان جريج أنقذ حياة زميليه في الفريق بوبي تشارلتون ودينيس فيوليت، بالإضافة إلى طفل عمره 20 شهرًا ووالدته الحامل، التي تلقت إصابات بالغة.

وذكرت مؤسسة هاري جريج، عبر الحساب الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «نشعر بحزن شديد بعد أن سمعنا بخبر وفاة أسطورة مانشستر يونايتد وأيرلندا الشمالية جريج، توفى هاري بسلام في المستشفى محاطًا بأسرته».

واختتمت المؤسسة بيانها: «تود عائلة جريج أن تشكر الطاقم الطبي في مستشفى كوزواي، على تفانيهم في العمل من أجل هاري، خلال الأسابيع القليلة الماضية، ولكل من اتصل أو زار أو أرسل تمنياته الطيبة، نشكركم على الحب والاحترام».

اقرأ أيضًا:

«بينتو» الفيروس الذي أسقط مانشستر سيتي من عرش أوروبا

«الحضانة» تُبعد إيجالو عن تدريبات مانشستر يونايتد

 

2020-07-24T00:11:37+03:00 ودع نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، النجم هاري جريج حارس مرمى منتخب أيرلندا الشمالية السابق، اليوم الإثنين، عن عمر يناهز 87 عامًا، بعد صراع مع المرض؛ ليرحل آخر
رحيل آخر «أطفال بازبي» الناجين من كارثة ميونيخ
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

رحيل آخر «أطفال بازبي» الناجين من كارثة ميونيخ

عن عمر يناهز 87 عامًا

رحيل آخر «أطفال بازبي» الناجين من كارثة ميونيخ
  • 53
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 جمادى الآخر 1441 /  17  فبراير  2020   04:07 م

ودع نادي مانشستر يونايتد الإنجليزي، النجم هاري جريج حارس مرمى منتخب أيرلندا الشمالية السابق، اليوم الإثنين، عن عمر يناهز 87 عامًا، بعد صراع مع المرض؛ ليرحل آخر عناصر الشياطين الحمر الناجين من كارثة ميونيخ.

وكان جريج لاعبًا في صفوف مانشستر يونايتد في فترة الخمسينيات، وهو الفريق الذي أطلق عليه لقب «أطفال بازبي»، كما أنه معروف بأنه أحد الناجين من الكارثة الجوية، التي راح ضحيتها 23 شخصًا في مدينة ميونخ عام 1958، بالطائرة التي كانت تقل لاعبي الفريق الإنجليزي أثناء عودته من بلجراد مرورًا بالمقاطعة الألمانية.

وكان جريج أنقذ حياة زميليه في الفريق بوبي تشارلتون ودينيس فيوليت، بالإضافة إلى طفل عمره 20 شهرًا ووالدته الحامل، التي تلقت إصابات بالغة.

وذكرت مؤسسة هاري جريج، عبر الحساب الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك»: «نشعر بحزن شديد بعد أن سمعنا بخبر وفاة أسطورة مانشستر يونايتد وأيرلندا الشمالية جريج، توفى هاري بسلام في المستشفى محاطًا بأسرته».

واختتمت المؤسسة بيانها: «تود عائلة جريج أن تشكر الطاقم الطبي في مستشفى كوزواي، على تفانيهم في العمل من أجل هاري، خلال الأسابيع القليلة الماضية، ولكل من اتصل أو زار أو أرسل تمنياته الطيبة، نشكركم على الحب والاحترام».

اقرأ أيضًا:

«بينتو» الفيروس الذي أسقط مانشستر سيتي من عرش أوروبا

«الحضانة» تُبعد إيجالو عن تدريبات مانشستر يونايتد

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك