Menu
خصم 10 ملايين دولار من راتب رئيس «جولدمان ساكس»

بادر بنك الاستثمار الأمريكي بخصم جزء كبير من الراتب السنوي لرئيسه التنفيذي ديفيد سولومون؛ بسبب التورط في فضيحة فساد صندوق الاستثمار السيادي الماليزي (1 إم دي بي).

وحسب بيان إجباري من البنك إلى هيئة الأوراق المالية الأمريكية؛ سيتم خصم 10 ملايين دولار من راتب سولومون عن عام 2020. وبعد الخصم سيحصل سولومون على 17.5 مليون دولار فقط عن عمله في البنك خلال 2020.

وكان جولدمان ساكس قد أعلن بالفعل اعتزامه استرداد ملايين الدولارات من موظفين سابقين وحاليين كانوا مسؤولين عن تورط البنك في الفضيحة التي كبَّدته أكثر من 2.5 مليار دولار، واضطر البنك الأمريكي إلى قبول تسوية لهذه الفضيحة مقابل دفع غرامة قدرها 2.9 مليار دولار في أكتوبر الماضي.

يُذكَر أن صندوق الاستثمار الماليزي السيادي «1 ماليزيا ديفلوبمنت بيرهاد» (1إم دي بي)؛ تأسس عام 2009 بهدف دعم الاقتصاد الماليزي، لكن مسؤولين سابقين في الحكومة الماليزية، ومستشارين مشكوكًا فيهم؛ اختلسوا أغلب أموال الصندوق بمساعدة موظفين سابقين في جولدمان ساكس، حسب الاتهامات.

2021-01-31T19:43:01+03:00 بادر بنك الاستثمار الأمريكي بخصم جزء كبير من الراتب السنوي لرئيسه التنفيذي ديفيد سولومون؛ بسبب التورط في فضيحة فساد صندوق الاستثمار السيادي الماليزي (1 إم دي بي
خصم 10 ملايين دولار من راتب رئيس «جولدمان ساكس»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

خصم 10 ملايين دولار من راتب رئيس «جولدمان ساكس»

بسبب فضيحة صندوق الاستثمار الماليزي

خصم 10 ملايين دولار من راتب رئيس «جولدمان ساكس»
  • 115
  • 0
  • 0
فريق التحرير
14 جمادى الآخر 1442 /  27  يناير  2021   09:16 ص

بادر بنك الاستثمار الأمريكي بخصم جزء كبير من الراتب السنوي لرئيسه التنفيذي ديفيد سولومون؛ بسبب التورط في فضيحة فساد صندوق الاستثمار السيادي الماليزي (1 إم دي بي).

وحسب بيان إجباري من البنك إلى هيئة الأوراق المالية الأمريكية؛ سيتم خصم 10 ملايين دولار من راتب سولومون عن عام 2020. وبعد الخصم سيحصل سولومون على 17.5 مليون دولار فقط عن عمله في البنك خلال 2020.

وكان جولدمان ساكس قد أعلن بالفعل اعتزامه استرداد ملايين الدولارات من موظفين سابقين وحاليين كانوا مسؤولين عن تورط البنك في الفضيحة التي كبَّدته أكثر من 2.5 مليار دولار، واضطر البنك الأمريكي إلى قبول تسوية لهذه الفضيحة مقابل دفع غرامة قدرها 2.9 مليار دولار في أكتوبر الماضي.

يُذكَر أن صندوق الاستثمار الماليزي السيادي «1 ماليزيا ديفلوبمنت بيرهاد» (1إم دي بي)؛ تأسس عام 2009 بهدف دعم الاقتصاد الماليزي، لكن مسؤولين سابقين في الحكومة الماليزية، ومستشارين مشكوكًا فيهم؛ اختلسوا أغلب أموال الصندوق بمساعدة موظفين سابقين في جولدمان ساكس، حسب الاتهامات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك