Menu
«كوري» يحتفظ بجثة والدته داخل برميل لمدة 30 عامًا في منزله

قال مسؤولون بالشرطة في كوريا الجنوبية اليوم السبت، إن رجلًا يخضع لتحقيقات الشرطة بتهمة الاحتفاظ بجثة والدته في منزله لمدة ثلاثة عقود بعد وفاتها داخل برميل مطاطي على سطح وحدة سكنية متعددة الطوابق.

واعترف الابن، البالغ من العمر 80 عامًا والذي يعيش في حي دونغ ديمون بشرق سيئول، بأنه احتفظ بما يزعم أنه جثة والدته التي توفيت قبل حوالي 30 عامًا، داخل برميل مطاطي على سطح وحدة سكنية متعددة الطوابق، وفقًا لما ذكره مركز شرطة دونغ ديمون.

وبحسب ما أوردته وكالة "يونهاب" قال الرجل للمحققين إنه عاش مع والدته المتوفاة لفترة طويلة بسبب حبه العميق لها.

وبدأت تحقيقات الشرطة في 10 فبراير، عندما عثر موظف بشركة تنظيف على جثة يعتقد أنها تعرضت للإهمال لفترة طويلة داخل برميل مطاطي أعلى المبنى المكون من ثلاثة طوابق. وبحسب ما ورد، فإن الجسد الملفوف بنسيج أبيض، قد تحول إلى مادة عضوية تشبه الشمع.

ويعتقد المحققون أن اعتراف الرجل قريب من الحقيقة، لكنهم طلبوا من دائرة الطب الشرعي الوطنية إجراء اختبار الحمض النووي لتأكيد العلاقة بين الوالدين والابن.

ويقال، إن الشرطة تدرس ما إذا كان من الممكن تطبيق تهمة التخلي عن الجثة على الحادث، على الرغم من انتهاء فترة التقادم بسبع سنوات.

وبحسب ما ورد، فإن الوحدة السكنية المتعددة الطوابق مملوكة لأسرة الرجل.

ويقيم الرجل حاليا في دار لرعاية المسنين بسبب الخرف، بحسب ما ذكرته أسرته. قالت الأسرة إنها تخطط لإقامة جنازة لوالدة الرجل بمجرد اكتمال التحقيق.

اقرأ أيضًا:

مليونير شهير يقرر التبرع بأكثر من نصف ثروته في كوريا الجنوبية
كوريا الجنوبية تدين محاولة استهداف ميليشيا الحوثي لمطار أبها الدولي
سونج يو جونج.. الوفاة الغامضة للمطربة الشهيرة يثير الجدل
 

2021-02-22T21:40:50+03:00 قال مسؤولون بالشرطة في كوريا الجنوبية اليوم السبت، إن رجلًا يخضع لتحقيقات الشرطة بتهمة الاحتفاظ بجثة والدته في منزله لمدة ثلاثة عقود بعد وفاتها داخل برميل مطاطي
«كوري» يحتفظ بجثة والدته داخل برميل لمدة 30 عامًا في منزله
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«كوري» يحتفظ بجثة والدته داخل برميل لمدة 30 عامًا في منزله

السلطات الكورية الجنوبية تحقق في الواقعة..

«كوري» يحتفظ بجثة والدته داخل برميل لمدة 30 عامًا في منزله
  • 294
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 رجب 1442 /  20  فبراير  2021   09:07 ص

قال مسؤولون بالشرطة في كوريا الجنوبية اليوم السبت، إن رجلًا يخضع لتحقيقات الشرطة بتهمة الاحتفاظ بجثة والدته في منزله لمدة ثلاثة عقود بعد وفاتها داخل برميل مطاطي على سطح وحدة سكنية متعددة الطوابق.

واعترف الابن، البالغ من العمر 80 عامًا والذي يعيش في حي دونغ ديمون بشرق سيئول، بأنه احتفظ بما يزعم أنه جثة والدته التي توفيت قبل حوالي 30 عامًا، داخل برميل مطاطي على سطح وحدة سكنية متعددة الطوابق، وفقًا لما ذكره مركز شرطة دونغ ديمون.

وبحسب ما أوردته وكالة "يونهاب" قال الرجل للمحققين إنه عاش مع والدته المتوفاة لفترة طويلة بسبب حبه العميق لها.

وبدأت تحقيقات الشرطة في 10 فبراير، عندما عثر موظف بشركة تنظيف على جثة يعتقد أنها تعرضت للإهمال لفترة طويلة داخل برميل مطاطي أعلى المبنى المكون من ثلاثة طوابق. وبحسب ما ورد، فإن الجسد الملفوف بنسيج أبيض، قد تحول إلى مادة عضوية تشبه الشمع.

ويعتقد المحققون أن اعتراف الرجل قريب من الحقيقة، لكنهم طلبوا من دائرة الطب الشرعي الوطنية إجراء اختبار الحمض النووي لتأكيد العلاقة بين الوالدين والابن.

ويقال، إن الشرطة تدرس ما إذا كان من الممكن تطبيق تهمة التخلي عن الجثة على الحادث، على الرغم من انتهاء فترة التقادم بسبع سنوات.

وبحسب ما ورد، فإن الوحدة السكنية المتعددة الطوابق مملوكة لأسرة الرجل.

ويقيم الرجل حاليا في دار لرعاية المسنين بسبب الخرف، بحسب ما ذكرته أسرته. قالت الأسرة إنها تخطط لإقامة جنازة لوالدة الرجل بمجرد اكتمال التحقيق.

اقرأ أيضًا:

مليونير شهير يقرر التبرع بأكثر من نصف ثروته في كوريا الجنوبية
كوريا الجنوبية تدين محاولة استهداف ميليشيا الحوثي لمطار أبها الدولي
سونج يو جونج.. الوفاة الغامضة للمطربة الشهيرة يثير الجدل
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك