Menu
تطورات في واقعة الكاردينال المتهم بـ«اعتداء جنسي» على أطفال

أصدرت المحكمة العليا في ولاية فيكتوريا الأسترالية غرامات بحق شركات إعلام أسترالية خرقت أوامر قضائية بعدم نشر تفاصيل عن إدانات وُجهت للكاردينال جورج بيل بالاعتداء الجنسي على أطفال.

وأصدر قاضي المحكمة جون ديكسون اليوم الجمعة غرامات بحق 12 منظمة إعلامية إخبارية بقيمة 1.1 مليون دولار أسترالي (840 ألف دولار أمريكي).

كانت منافذ إخبارية عدة (ذا إيدج، بيزنس إنسايدر، سيدني مورنينج هيرالد، ماماميا، نيوز . كوم . ايه يو)، بين تلك التي تعرضت لعقوبات لنشرها تقارير عن القضية.

كانت أكبر العقوبات 400 ألف دولار أسترالي وتم فرضها على: نيوز. كوم. إيه يو، المملوكة لنيوز كورب، لصاحبها روبرت مردوخ و450 ألف دولار أسترالي على: ذا إيدج، التي تملكها شركة ناين إنترتينمينت.

وخرقت المنافذ الإعلامية أمرًا بحظر نشر أي تقارير عن محاكمة بيل وإدانته عام 2018 في أستراليا آنذاك. وصدر أمر عدم النشر للحيلولة حتى لا يتسبب الحكم في عقد محاكمة ثانية وهو ما تم إسقاطه لاحقًا.

كانت هيئة محلفين قد أدانت بيل في ديسمبر عام 2018، بالاعتداء الجنسي على اثنين من الصبية في الجوقة (كورال) في كاتدرائية في ملبورن عام 1996، وقررت المحكمة العليا بالإجماع إلغاء الإدانات في إبريل 2020.

وبيل هو وزير خزانة سابق بالفاتيكان وكان أحد المستشارين المقربين من البابا فرنسيس. وجرى الإفراج عنه من السجن بعد 404 أيام بعد الحكم عليه بالسجن ست سنوات.

2021-06-07T17:15:08+03:00 أصدرت المحكمة العليا في ولاية فيكتوريا الأسترالية غرامات بحق شركات إعلام أسترالية خرقت أوامر قضائية بعدم نشر تفاصيل عن إدانات وُجهت للكاردينال جورج بيل بالاعتدا
تطورات في واقعة الكاردينال المتهم بـ«اعتداء جنسي» على أطفال
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

تطورات في واقعة الكاردينال المتهم بـ«اعتداء جنسي» على أطفال

تغريم وسائل إعلام أسترالية خرقت حظر النشر..

تطورات في واقعة الكاردينال المتهم بـ«اعتداء جنسي» على أطفال
  • 208
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
23 شوّال 1442 /  04  يونيو  2021   02:33 م

أصدرت المحكمة العليا في ولاية فيكتوريا الأسترالية غرامات بحق شركات إعلام أسترالية خرقت أوامر قضائية بعدم نشر تفاصيل عن إدانات وُجهت للكاردينال جورج بيل بالاعتداء الجنسي على أطفال.

وأصدر قاضي المحكمة جون ديكسون اليوم الجمعة غرامات بحق 12 منظمة إعلامية إخبارية بقيمة 1.1 مليون دولار أسترالي (840 ألف دولار أمريكي).

كانت منافذ إخبارية عدة (ذا إيدج، بيزنس إنسايدر، سيدني مورنينج هيرالد، ماماميا، نيوز . كوم . ايه يو)، بين تلك التي تعرضت لعقوبات لنشرها تقارير عن القضية.

كانت أكبر العقوبات 400 ألف دولار أسترالي وتم فرضها على: نيوز. كوم. إيه يو، المملوكة لنيوز كورب، لصاحبها روبرت مردوخ و450 ألف دولار أسترالي على: ذا إيدج، التي تملكها شركة ناين إنترتينمينت.

وخرقت المنافذ الإعلامية أمرًا بحظر نشر أي تقارير عن محاكمة بيل وإدانته عام 2018 في أستراليا آنذاك. وصدر أمر عدم النشر للحيلولة حتى لا يتسبب الحكم في عقد محاكمة ثانية وهو ما تم إسقاطه لاحقًا.

كانت هيئة محلفين قد أدانت بيل في ديسمبر عام 2018، بالاعتداء الجنسي على اثنين من الصبية في الجوقة (كورال) في كاتدرائية في ملبورن عام 1996، وقررت المحكمة العليا بالإجماع إلغاء الإدانات في إبريل 2020.

وبيل هو وزير خزانة سابق بالفاتيكان وكان أحد المستشارين المقربين من البابا فرنسيس. وجرى الإفراج عنه من السجن بعد 404 أيام بعد الحكم عليه بالسجن ست سنوات.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك