Menu
جرائم الحوثيين تجبر 25 ألف أسرة على النزوح من الجوف اليمنية

أعلنت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين التابعة للحكومة اليمنية الشرعية، الاثنين، أن التصعيد العسكري لميليشيا الحوثي الانقلابية، في الجوف، شمالي شرق البلاد، أجبر عشرات الآلاف على النزوح إلى محافظة مأرب، وأفادت الوحدة التنفيذية في بيان لها، اليوم، أنها رصدت نحو 25 ألف أسرة نازحة قادمة من محافظة الجوف خلال 24 ساعة.

وأشار البيان إلى أن النزوح الأخير أكبر من قدرات الوحدة التنفيذية وقدرات السلطة المحلية والمجتمع، كما أنه أكبر من قدرات المنظمات العاملة في مأرب، ووفقاً للبيان فإن النازحين يواجهون «وضعاً مأساوياً بعد أن أجبرهم التصعيد العسكري بمحافظة الجوف على النزوح إلى مأرب المتاخمة».

وأطلقت الوحدة نداء استغاثة للمنظمات الدولية والجهات المعنية بالعمل الإنساني، من أجل التحرك العاجل لإغاثتهم، وحذرت من حصول كارثة إنسانية في المحافظة جراء استمرار التصعيد العسكري.

وكانت محافظة الجوف، شهدت موجة نزوح واسعة للأهالي عقب معارك عنيفة اندلعت بين قوات الجيش اليمني وميليشيات الحوثي.

وغادرت مئات الأسر منازلها في مديريتي الحزم عاصمة محافظة الجوف ومديرية الغيل، تزامناً مع هذه المعارك، وفي ظل انقطاع خدمة الاتصالات والإنترنت عن أجزاء واسعة من المحافظة، ما جعلها تعيش في عزلة عن العالم.

وكان حقوقيون ونشطاء حقوق إنسان، قد عبروا عن خشيتهم لما قد تؤول إليه أوضاع النازحين في محافظة الجوف وكذلك من تبقوا في منازلهم، ومنذ إشعال ميليشيات الحوثي للحرب عقب انقلابها على السلطة الشرعية، احتضنت محافظة الجوف مئات الأسر اليمنية التي فرت من مناطق سيطرة الحوثي، واتخذت من الجوف مكاناً مؤقتاً لها.

اقرأ أيضًا:

خلال في منتدى الرياض الدولي الإنساني.. «مسام» يستعرض جهوده لتجنيب اليمنيين أخطار المتفجرات

«إغاثي الملك سلمان» يواصل إعادة تأهيل الأطفال اليمنيين ضحايا «التجنيد الحوثي» بمأرب

«إغاثي الملك سلمان» يعقد دورة توعوية بمخاطر تجنيد الأطفال لأسر يمنية في مأرب

2020-10-16T17:08:59+03:00 أعلنت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين التابعة للحكومة اليمنية الشرعية، الاثنين، أن التصعيد العسكري لميليشيا الحوثي الانقلابية، في الجوف، شمالي شرق البلا
جرائم الحوثيين تجبر 25 ألف أسرة على النزوح من الجوف اليمنية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

جرائم الحوثيين تجبر 25 ألف أسرة على النزوح من الجوف اليمنية

خلال الـ24 ساعة الأخيرة..

جرائم الحوثيين تجبر 25 ألف أسرة على النزوح من الجوف اليمنية
  • 376
  • 0
  • 0
فريق التحرير
7 رجب 1441 /  02  مارس  2020   05:42 م

أعلنت الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين التابعة للحكومة اليمنية الشرعية، الاثنين، أن التصعيد العسكري لميليشيا الحوثي الانقلابية، في الجوف، شمالي شرق البلاد، أجبر عشرات الآلاف على النزوح إلى محافظة مأرب، وأفادت الوحدة التنفيذية في بيان لها، اليوم، أنها رصدت نحو 25 ألف أسرة نازحة قادمة من محافظة الجوف خلال 24 ساعة.

وأشار البيان إلى أن النزوح الأخير أكبر من قدرات الوحدة التنفيذية وقدرات السلطة المحلية والمجتمع، كما أنه أكبر من قدرات المنظمات العاملة في مأرب، ووفقاً للبيان فإن النازحين يواجهون «وضعاً مأساوياً بعد أن أجبرهم التصعيد العسكري بمحافظة الجوف على النزوح إلى مأرب المتاخمة».

وأطلقت الوحدة نداء استغاثة للمنظمات الدولية والجهات المعنية بالعمل الإنساني، من أجل التحرك العاجل لإغاثتهم، وحذرت من حصول كارثة إنسانية في المحافظة جراء استمرار التصعيد العسكري.

وكانت محافظة الجوف، شهدت موجة نزوح واسعة للأهالي عقب معارك عنيفة اندلعت بين قوات الجيش اليمني وميليشيات الحوثي.

وغادرت مئات الأسر منازلها في مديريتي الحزم عاصمة محافظة الجوف ومديرية الغيل، تزامناً مع هذه المعارك، وفي ظل انقطاع خدمة الاتصالات والإنترنت عن أجزاء واسعة من المحافظة، ما جعلها تعيش في عزلة عن العالم.

وكان حقوقيون ونشطاء حقوق إنسان، قد عبروا عن خشيتهم لما قد تؤول إليه أوضاع النازحين في محافظة الجوف وكذلك من تبقوا في منازلهم، ومنذ إشعال ميليشيات الحوثي للحرب عقب انقلابها على السلطة الشرعية، احتضنت محافظة الجوف مئات الأسر اليمنية التي فرت من مناطق سيطرة الحوثي، واتخذت من الجوف مكاناً مؤقتاً لها.

اقرأ أيضًا:

خلال في منتدى الرياض الدولي الإنساني.. «مسام» يستعرض جهوده لتجنيب اليمنيين أخطار المتفجرات

«إغاثي الملك سلمان» يواصل إعادة تأهيل الأطفال اليمنيين ضحايا «التجنيد الحوثي» بمأرب

«إغاثي الملك سلمان» يعقد دورة توعوية بمخاطر تجنيد الأطفال لأسر يمنية في مأرب

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك