Menu
إطلاق ملتقى طويق الدولي الثالث للنحت في الرياض نوفمبر المقبل

يطلق برنامج "الرياض آرت" ثاني مبادراته المتمثلة في "ملتقى طويق الدولي للنحت" الذي يقام لمدة ٢٢ يوماً خلال الفترة من ٤ ربيع الثاني إلى ١ جمادى الأولى١٤٤٣ه (١٠ نوفمبر حتى ٦ديسمبر ٢٠٢١م)، بمشاركة ٢٠ من النحاتين المحترفين من داخل المملكة ومن مختلف دول العالم.

ويهدف الملتقى الذي يقام في حي "جاكس" بالدرعية تحت شعار "شاعرية المكان" إلى إيجاد منصة محفّزة للفنانين في مجال النحت تستلهم إبداعاتها من البيئة المحيطة، عبر تجسيد الروابط بين عناصر المادة والفراغ والضوء والظل.

ويشتمل الملتقى على صنع منحوتات متنوعة في بيئة إبداعية مفتوحة أمام الجمهور، كما سيتم عرض الأعمال الفنية بعد انتهاء الملتقى خلال الفترة من ٢٦ربيع الثاني إلى ١ جمادى الأولى ١٤٤٣ه (٢ ديسمبر حتى ٦ ديسمبر ٢٠٢١م) قبل نقلها لاحقاً إلى مواقع خارجية تتوزع في شتى أرجاء مدينة الرياض.

كما سيقام على هامش الملتقى ١٢ حلقة نقاش تجمع عدداً من كبار الفنانين والممارسين في فنون النحت لمشاركة الزوّار تجاربهم الفنية، والتعريف بمدراس وتوجهات النحت المختلفة حول العالم، إلى جانب إقامة مجموعة من الفعاليات والحلقات النقاشية، والبرامج التعليمية التي يتم من خلالها استضافة الزيارات المدرسية والجامعية لإتاحة الفرصة أمام الطلاب للاطلاع عن قرب على عمليات صنع المنحوتات، وتعريفهم بالمهارات والمواد والأدوات والتقنيات المستخدمة في صنع المنحوتات.

وستتاح ابتداءً من اليوم الخميس ١٨ شعبان إلى ٢٥ رمضان١٤٤٢ (١ أبريل إلى ٧ مايو ٢٠٢١م) الفرصة أمام جميع النحاتين المحترفين من داخل المملكة وجميع دول العالم، ممن يمتلكون خبرة في مجال النحت لا تقل عن خمس سنوات وسبق لهم المشاركة في المعارض الفنية، للتسجيل في الملتقى من خلال الرابط الالكتروني: https://riyadhart.sa/en/events/tuwaiq-international/.

ويضم "ملتقى طويق الدولي للنحت" لجنة مستقلة من الخبراء والمختصين في مجالات الفنون والنحت تتولى مراجعة طلبات المشاركة في الملتقى تحت إشراف "الرياض آرت"، وتتولى اختيار القائمة النهائية للفنانين بعد التقييم من القيّم الفني الرسمي للملتقى الأستاذ علي جبار؛ حيث ستتاح لهم الفرصة للمشاركة في أعمال الملتقى.وتضم هذه اللجنة كلًا من: كريستيانا كولو، مديرة المعرض الوطني للفن الحديث والمعاصر في روما بإيطاليا، ونيكولاس كولينان، مدير معرض الصور الوطني في لندن بالمملكة المتحدة، ويوكو هاسيجاوا، مديرة الفنون لمتحف القرن الحادي والعشرين للفن المعاصر في كانازاوا باليابان، ومارينا لوشاك، مديرة متحف بوشكين الحكومي للفنون الجميلة، بموسكو في روسيا، وإيك شميت، مدير معارض أوفيزي، بفلورنسا في إيطاليا.

ويعد"ملتقى طويق الدولي للنحت" المبادرة الثانية بعد احتفالية "نور الرياض" ضمن مبادرات برنامج "الرياض آرت" أحد مشاريع الرياض الأربعة الكبرى، التي أطلقها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، أيده الله، في١٢رجب ١٤٤٠ه (١٩مارس ٢٠١٩م) بمبادرة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة الهيئة الملكية لمدينة الرياض، حفظه الله، بهدف تحسين جودة الحياة في المدينة بما يتوافق مع أهداف "رؤية المملكة ٢٠٣٠"، وتعزيز الجوانب الثقافية والفنية فيها، من خلال تحويل مدينة الرياض إلى معرض فني مفتوح يمزج بين الأصالة والمعاصرة، وذلك عبر ١٢مبادرة فنية تشتمل على تنفيذ أكثر من ١٠٠٠ عمل ومعلم فني من إبداع فنانين محليين وعالميين أمام الجمهور في مختلف أرجاء الرياض، ليشكل بذلك هذا البرنامج أحد أكبر مشاريع فن الأماكن العامة في العالم.

2021-11-29T08:32:56+03:00 يطلق برنامج "الرياض آرت" ثاني مبادراته المتمثلة في "ملتقى طويق الدولي للنحت" الذي يقام لمدة ٢٢ يوماً خلال الفترة من ٤ ربيع الثاني إلى ١ جمادى الأولى١٤٤٣ه (١٠ نو
إطلاق ملتقى طويق الدولي الثالث للنحت في الرياض نوفمبر المقبل
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

إطلاق ملتقى طويق الدولي الثالث للنحت في الرياض نوفمبر المقبل

20 فنانًا من داخل المملكة وخارجها يقدمون إبداعاتهم

إطلاق ملتقى طويق الدولي الثالث للنحت في الرياض نوفمبر المقبل
  • 89
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 شعبان 1442 /  01  أبريل  2021   06:30 م

يطلق برنامج "الرياض آرت" ثاني مبادراته المتمثلة في "ملتقى طويق الدولي للنحت" الذي يقام لمدة ٢٢ يوماً خلال الفترة من ٤ ربيع الثاني إلى ١ جمادى الأولى١٤٤٣ه (١٠ نوفمبر حتى ٦ديسمبر ٢٠٢١م)، بمشاركة ٢٠ من النحاتين المحترفين من داخل المملكة ومن مختلف دول العالم.

ويهدف الملتقى الذي يقام في حي "جاكس" بالدرعية تحت شعار "شاعرية المكان" إلى إيجاد منصة محفّزة للفنانين في مجال النحت تستلهم إبداعاتها من البيئة المحيطة، عبر تجسيد الروابط بين عناصر المادة والفراغ والضوء والظل.

ويشتمل الملتقى على صنع منحوتات متنوعة في بيئة إبداعية مفتوحة أمام الجمهور، كما سيتم عرض الأعمال الفنية بعد انتهاء الملتقى خلال الفترة من ٢٦ربيع الثاني إلى ١ جمادى الأولى ١٤٤٣ه (٢ ديسمبر حتى ٦ ديسمبر ٢٠٢١م) قبل نقلها لاحقاً إلى مواقع خارجية تتوزع في شتى أرجاء مدينة الرياض.

كما سيقام على هامش الملتقى ١٢ حلقة نقاش تجمع عدداً من كبار الفنانين والممارسين في فنون النحت لمشاركة الزوّار تجاربهم الفنية، والتعريف بمدراس وتوجهات النحت المختلفة حول العالم، إلى جانب إقامة مجموعة من الفعاليات والحلقات النقاشية، والبرامج التعليمية التي يتم من خلالها استضافة الزيارات المدرسية والجامعية لإتاحة الفرصة أمام الطلاب للاطلاع عن قرب على عمليات صنع المنحوتات، وتعريفهم بالمهارات والمواد والأدوات والتقنيات المستخدمة في صنع المنحوتات.

وستتاح ابتداءً من اليوم الخميس ١٨ شعبان إلى ٢٥ رمضان١٤٤٢ (١ أبريل إلى ٧ مايو ٢٠٢١م) الفرصة أمام جميع النحاتين المحترفين من داخل المملكة وجميع دول العالم، ممن يمتلكون خبرة في مجال النحت لا تقل عن خمس سنوات وسبق لهم المشاركة في المعارض الفنية، للتسجيل في الملتقى من خلال الرابط الالكتروني: https://riyadhart.sa/en/events/tuwaiq-international/.

ويضم "ملتقى طويق الدولي للنحت" لجنة مستقلة من الخبراء والمختصين في مجالات الفنون والنحت تتولى مراجعة طلبات المشاركة في الملتقى تحت إشراف "الرياض آرت"، وتتولى اختيار القائمة النهائية للفنانين بعد التقييم من القيّم الفني الرسمي للملتقى الأستاذ علي جبار؛ حيث ستتاح لهم الفرصة للمشاركة في أعمال الملتقى.وتضم هذه اللجنة كلًا من: كريستيانا كولو، مديرة المعرض الوطني للفن الحديث والمعاصر في روما بإيطاليا، ونيكولاس كولينان، مدير معرض الصور الوطني في لندن بالمملكة المتحدة، ويوكو هاسيجاوا، مديرة الفنون لمتحف القرن الحادي والعشرين للفن المعاصر في كانازاوا باليابان، ومارينا لوشاك، مديرة متحف بوشكين الحكومي للفنون الجميلة، بموسكو في روسيا، وإيك شميت، مدير معارض أوفيزي، بفلورنسا في إيطاليا.

ويعد"ملتقى طويق الدولي للنحت" المبادرة الثانية بعد احتفالية "نور الرياض" ضمن مبادرات برنامج "الرياض آرت" أحد مشاريع الرياض الأربعة الكبرى، التي أطلقها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز، أيده الله، في١٢رجب ١٤٤٠ه (١٩مارس ٢٠١٩م) بمبادرة من صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس إدارة الهيئة الملكية لمدينة الرياض، حفظه الله، بهدف تحسين جودة الحياة في المدينة بما يتوافق مع أهداف "رؤية المملكة ٢٠٣٠"، وتعزيز الجوانب الثقافية والفنية فيها، من خلال تحويل مدينة الرياض إلى معرض فني مفتوح يمزج بين الأصالة والمعاصرة، وذلك عبر ١٢مبادرة فنية تشتمل على تنفيذ أكثر من ١٠٠٠ عمل ومعلم فني من إبداع فنانين محليين وعالميين أمام الجمهور في مختلف أرجاء الرياض، ليشكل بذلك هذا البرنامج أحد أكبر مشاريع فن الأماكن العامة في العالم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك