Menu
بعد اقترابه من الدوري السعودي.. يايا توريه عدو جوراديولا وأسطورة مانشستر سيتي

انتشرت أخبار عديدة في اليوميين الماضيين تشير إلى اقتراب الإيفواري يايا توريه، لاعب برشلونة ومانشستر سيتي السابق، من الانضمام لنادي ضمك، وذلك خلال فترة الجارية.

ويأتي ذلك بعد تعرض البرازيلي رافائيل كوستا، لاعب ضمك، لإصابة بقطع في الرباط الصليبي؛ حيث تنوي الإدارة لتعويض غيابه عن الموسم الرياضي الجاري.

بداية يايا توريه

بدأ يايا توريه مسيرته مع نادي أسيك ميموزا الإيفواري قبل أن ينتقل إلى نادي بيفيرين البلجيكي وميتالوره دونيتسك الأوكراني ثم أولمبياكوس اليوناني، قبل أن يسطع نجمه رفقة نادي موناكو الفرنسي الذي انتقل له في عام 2006.

بداية بزوغ نجم يايا توريه

لعب الفيل الإيفواري البالغ من العمر 36 عامًا رفقة موناكو في 30 مباراة سجل خلالهم 5 أهداف وصنع 7، قبل أن يلفت الأنظار في نادي برشلونة وينتقل إلى النادي الكتالوني في عام 2007.

توريه في برشلونة

خاض توريه مع برشلونة 118 مباراة، سجل خلالها 6 أهداف وصنع 8، قبل أن ينقلب عليه الإسباني بيب جوراديولا، مدير الفريق آنذاك، ويتسبب في رحيله عن الفريق.

وقال توريه عن جوارديولا في إحدى التصريحات الصحفية: «بيب يحب السيطرة، ويريد لاعبين مطيعين يقبلون يده، لا أحب هذا النوع من العلاقات، أحترم مدربي لكنني لست شيئا يملكه».

وأضاف: «لقد كان قاسيًا معي، هل تظن أنه كان ليفعل المثل مع إنيستا؟ سألت نفسي هل بسبب لوني، أنا لست الأول، اللاعبون في برشلونة سألوا أنفسهم نفس السؤال أيضًا، الأفارقة لا يعاملون بنفس الطريقة مثل البقية من قبل البعض، عندما أرى المشكلات التي صنعها بيب مع اللاعبين الأفارقة في كل مكان، أسأل نفسي بعض الأسئلة».

توريه يكتب التاريخ مع مانشستر سيتي

في عام 2010، انتقل يايا توريه إلى نادي مانشستر سيتي، ليشرع في كتابة تاريخ جديد للاعبين الأفارقة في بطولة الدوري الإنجليزي، حيث حقق العديد والعديد من الإنجازات رفقة السيتيزن.

لعب توريه رفقة النادي السماوي في مختلف البطولات، 316 مباراة سجل خلالهم 79 هدفًا وصنع 50، وتوج معهم بعديد من الألقاب قبل أن يأتي جوراديولا مرة أخرى لتدريب النادي ويرحل اللاعب الإيفواري عن الفريق الإنجليزي بعد 8 سنوات حافلة بالإنجازات؛ حيث يعد اللاعب أحد أساطير النادي السماوي.

وانضمّ توريه إلى صفوف أولمبياكوس اليوناني مرة أخرى ثم نادي كينجداو هوانجاي الصيني، ليكون آخر محطات اللاعب في مسيرته الرياضية حتى الآن.

ألقاب يايا توريه

توج مع نادي برشلونة بـ(2 دوري إسباني، كأس إسبانيا كأس العالم للأندية، دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي).

أما مع نادي مانشستر سيتي توج الفيل الإيفواري بـ(3 ألقاب للدوري الإنجليزي، 4 بطولات لكأس إنجلترا).

بالإضافة لفوزه ببطولة كأس الأمم الإفريقية لعام 2015 رفقة الأفيال، وتتويجه بجائزة أفضل لافي إفريقي في 4 أعوام متتالية (2011،2012،2013،2014).

اقرا أيضا:

اختراق بريد جوارديولا الإلكتروني.. والشرطة تتدخل

نيمار يرفع دعوى قضائية ثالثة ضد برشلونة للحصول على مستحقاته

ضمك يكرم ضيفه الحزم بثلاثية قاسية في الدوري السعودي

 

2020-10-17T05:48:39+03:00 انتشرت أخبار عديدة في اليوميين الماضيين تشير إلى اقتراب الإيفواري يايا توريه، لاعب برشلونة ومانشستر سيتي السابق، من الانضمام لنادي ضمك، وذلك خلال فترة الجارية.
بعد اقترابه من الدوري السعودي.. يايا توريه عدو جوراديولا وأسطورة مانشستر سيتي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بعد اقترابه من الدوري السعودي.. يايا توريه عدو جوراديولا وأسطورة مانشستر سيتي

أفضل لاعب في القارة السمراء 4 مرات

بعد اقترابه من الدوري السعودي.. يايا توريه عدو جوراديولا وأسطورة مانشستر سيتي
  • 1655
  • 0
  • 0
فريق التحرير
8 رجب 1441 /  03  مارس  2020   08:05 م

انتشرت أخبار عديدة في اليوميين الماضيين تشير إلى اقتراب الإيفواري يايا توريه، لاعب برشلونة ومانشستر سيتي السابق، من الانضمام لنادي ضمك، وذلك خلال فترة الجارية.

ويأتي ذلك بعد تعرض البرازيلي رافائيل كوستا، لاعب ضمك، لإصابة بقطع في الرباط الصليبي؛ حيث تنوي الإدارة لتعويض غيابه عن الموسم الرياضي الجاري.

بداية يايا توريه

بدأ يايا توريه مسيرته مع نادي أسيك ميموزا الإيفواري قبل أن ينتقل إلى نادي بيفيرين البلجيكي وميتالوره دونيتسك الأوكراني ثم أولمبياكوس اليوناني، قبل أن يسطع نجمه رفقة نادي موناكو الفرنسي الذي انتقل له في عام 2006.

بداية بزوغ نجم يايا توريه

لعب الفيل الإيفواري البالغ من العمر 36 عامًا رفقة موناكو في 30 مباراة سجل خلالهم 5 أهداف وصنع 7، قبل أن يلفت الأنظار في نادي برشلونة وينتقل إلى النادي الكتالوني في عام 2007.

توريه في برشلونة

خاض توريه مع برشلونة 118 مباراة، سجل خلالها 6 أهداف وصنع 8، قبل أن ينقلب عليه الإسباني بيب جوراديولا، مدير الفريق آنذاك، ويتسبب في رحيله عن الفريق.

وقال توريه عن جوارديولا في إحدى التصريحات الصحفية: «بيب يحب السيطرة، ويريد لاعبين مطيعين يقبلون يده، لا أحب هذا النوع من العلاقات، أحترم مدربي لكنني لست شيئا يملكه».

وأضاف: «لقد كان قاسيًا معي، هل تظن أنه كان ليفعل المثل مع إنيستا؟ سألت نفسي هل بسبب لوني، أنا لست الأول، اللاعبون في برشلونة سألوا أنفسهم نفس السؤال أيضًا، الأفارقة لا يعاملون بنفس الطريقة مثل البقية من قبل البعض، عندما أرى المشكلات التي صنعها بيب مع اللاعبين الأفارقة في كل مكان، أسأل نفسي بعض الأسئلة».

توريه يكتب التاريخ مع مانشستر سيتي

في عام 2010، انتقل يايا توريه إلى نادي مانشستر سيتي، ليشرع في كتابة تاريخ جديد للاعبين الأفارقة في بطولة الدوري الإنجليزي، حيث حقق العديد والعديد من الإنجازات رفقة السيتيزن.

لعب توريه رفقة النادي السماوي في مختلف البطولات، 316 مباراة سجل خلالهم 79 هدفًا وصنع 50، وتوج معهم بعديد من الألقاب قبل أن يأتي جوراديولا مرة أخرى لتدريب النادي ويرحل اللاعب الإيفواري عن الفريق الإنجليزي بعد 8 سنوات حافلة بالإنجازات؛ حيث يعد اللاعب أحد أساطير النادي السماوي.

وانضمّ توريه إلى صفوف أولمبياكوس اليوناني مرة أخرى ثم نادي كينجداو هوانجاي الصيني، ليكون آخر محطات اللاعب في مسيرته الرياضية حتى الآن.

ألقاب يايا توريه

توج مع نادي برشلونة بـ(2 دوري إسباني، كأس إسبانيا كأس العالم للأندية، دوري أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبي).

أما مع نادي مانشستر سيتي توج الفيل الإيفواري بـ(3 ألقاب للدوري الإنجليزي، 4 بطولات لكأس إنجلترا).

بالإضافة لفوزه ببطولة كأس الأمم الإفريقية لعام 2015 رفقة الأفيال، وتتويجه بجائزة أفضل لافي إفريقي في 4 أعوام متتالية (2011،2012،2013،2014).

اقرا أيضا:

اختراق بريد جوارديولا الإلكتروني.. والشرطة تتدخل

نيمار يرفع دعوى قضائية ثالثة ضد برشلونة للحصول على مستحقاته

ضمك يكرم ضيفه الحزم بثلاثية قاسية في الدوري السعودي

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك