Menu
تبريد الإماراتية ترفع حصتها في ذراعها الاستثمارية بالسعودية

أعلنت الشركة الوطنية للتبريد المركزي (تبريد) التي تتخذ من دولة الإمارات مقرًّا لها، عن استحواذها على حصة إضافية بنسبة 8 في المئة في شركة تبريد السعودية، الذراع الاستثمارية لها بالمملكة.

وأوضحت "تبريد" -في بيان صحفي- أن عملية الاستحواذ تمّت بشراكة كل من فيجن إنفست (أكوا القابضة سابقًا)، وصندوق البنك الإسلامي للتنمية الثاني وشركاء آخرين، لترفع بذلك نسبة ملكيتها إلى 28 في المئة.

وتأتي عملية الاستحواذ تأكيدًا على التزامنا بدعم وتلبية احتياجات البنية التحتية القائمة والمستقبلية للمشاريع العمرانية في منطقة الشرق الأوسط، إلى جانب ترسيخ مكانة الشركة باعتبارها مطورًا عالميًّا رائدًا في قطاع تبريد المناطق.

وتؤكّد اتفاقية الامتياز التي أبرمتها الشركة أخيرًا لتزويد مطار الملك خالد الدولي بكمية 20 ألف طن تبريد التزامنا تجاه السوق السعودية.

ومن المتوقع أن يتجاوز حجم سوق تبريد المناطق المليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة وفقًا لتقرير غلوبال ماركت إنسايت.

وأكدت "تبريد" أنها تعمل على تمكين الشركات في المملكة من تعزيز كفاءة الطاقة وتخفيض التكاليف وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

 

2019-12-22T11:53:17+03:00 أعلنت الشركة الوطنية للتبريد المركزي (تبريد) التي تتخذ من دولة الإمارات مقرًّا لها، عن استحواذها على حصة إضافية بنسبة 8 في المئة في شركة تبريد السعودية، الذراع
تبريد الإماراتية ترفع حصتها في ذراعها الاستثمارية بالسعودية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


"تبريد" الإماراتية ترفع حصتها في ذراعها الاستثمارية بالسعودية

لتصبح بذلك نسبة ملكيتها 28%

"تبريد" الإماراتية ترفع حصتها في ذراعها الاستثمارية بالسعودية
  • 22
  • 0
  • 0
فريق التحرير
25 ربيع الآخر 1441 /  22  ديسمبر  2019   11:53 ص

أعلنت الشركة الوطنية للتبريد المركزي (تبريد) التي تتخذ من دولة الإمارات مقرًّا لها، عن استحواذها على حصة إضافية بنسبة 8 في المئة في شركة تبريد السعودية، الذراع الاستثمارية لها بالمملكة.

وأوضحت "تبريد" -في بيان صحفي- أن عملية الاستحواذ تمّت بشراكة كل من فيجن إنفست (أكوا القابضة سابقًا)، وصندوق البنك الإسلامي للتنمية الثاني وشركاء آخرين، لترفع بذلك نسبة ملكيتها إلى 28 في المئة.

وتأتي عملية الاستحواذ تأكيدًا على التزامنا بدعم وتلبية احتياجات البنية التحتية القائمة والمستقبلية للمشاريع العمرانية في منطقة الشرق الأوسط، إلى جانب ترسيخ مكانة الشركة باعتبارها مطورًا عالميًّا رائدًا في قطاع تبريد المناطق.

وتؤكّد اتفاقية الامتياز التي أبرمتها الشركة أخيرًا لتزويد مطار الملك خالد الدولي بكمية 20 ألف طن تبريد التزامنا تجاه السوق السعودية.

ومن المتوقع أن يتجاوز حجم سوق تبريد المناطق المليار دولار خلال السنوات الخمس المقبلة وفقًا لتقرير غلوبال ماركت إنسايت.

وأكدت "تبريد" أنها تعمل على تمكين الشركات في المملكة من تعزيز كفاءة الطاقة وتخفيض التكاليف وتحقيق أهداف التنمية المستدامة.

 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك