Menu
الأخضر يستعيد اتزانه في خليجي 24 بثنائية في شباك البحرين

استعاد المنتخب السعودي لكرة القدم، بعض اتزانه في بطولة كأس الخليج (خليجي 24) بقطر، وانتزع فوزًا مهمًّا 2-0 على نظيره البحريني، اليوم السبت، في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول للبطولة.
 

وحصد المنتخب السعودي (الأخضر) أول 3 نقاط له في المجموعة ليتقدم إلى المركز الثالث بفارق الأهداف فقط خلف نظيره الكويتي، فيما تجمد رصيد المنتخب البحريني عند نقطة واحدة في المركز الأخير.
 

اشتعال الصراع على بطاقتي التأهل
وبهذا، يشتعل الصراع على بطاقتي التأهل من هذه المجموعة للدور قبل النهائي؛ حيث تحسم البطاقتان خلال الجولة الثالثة والأخيرة بعد غد الاثنين التي تشهد مباراتي السعودية مع عمان والبحرين مع الكويت. 
وحسم المنتخب السعودي الشوط الأول لصالحه بهدف سجله عبدالله الحمدان في الدقيقة 29.
 

وفي الشوط الثاني، أضاف محمد عبده خبراني الهدف الثاني للأخضر في الدقيقة 58.
 

وبدأت المباراة بهيمنة سعودية واضحة؛ حيث سيطر الأخضر على مجريات اللعب سيطرة شبه تامة؛ حيث انحصر اللعب في نصف ملعب المنتخب البحريني.
 

وأنهى سلمان الفرج فرصة مبكرة للأخضر في الدقيقة الثالثة بتسديدة قوية، لكن خارج المرمى. وتجددت الفرصة للأخضر في الدقيقة السادسة من تسديدة لنواف العابد، لكن الكرة أخطأت المرمى أيضًا.
 

وواصل الأخضر محاولاته الهجومية في الربع ساعة الأول من المباراة لكن دون جدوى. وبعد مرور الربع ساعة الأول من المباراة، تخلى المنتخب البحريني عن انكماشه الدفاعي، وبدأ في التقدم داخل نصف ملعب المنتخب السعودي، لكنه لم يشكل أي خطورة على الدفاع السعودي.
 

وعاد الأخضر إلى ضغطه على الدفاع البحريني سريعًا. وسدد ياسر الشهراني كرة قوية مباغتة في الدقيقة 21 مرت بجوار القائم الأيمن للمرمى البحريني. ورد المنتخب البحريني بهجمة مرتدة سريعة في الدقيقة 29 أنهاها تياجو بتسديدة قوية من داخل حدود منطقة الجزاء، لكن حارس المرمى السعودي فواز القرني أبعدها بأطراف أصابعه إلى ركنية لم تستغل جيدًا.

وسدد محمد إبراهيم كنو كرة قوية من حدود منطقة الجزاء أمسكها الحارس البحريني بثبات. وأسفر الضغط السعودي أخيرًا عن هدف التقدم بتوقيع عبدالله الحمدان في الدقيقة 29.

وجاء الهدف إثر هجمة منظمة سريعة أنهاها الحمدان بتسديدة قوية ومتقنة بيسراه من قوس منطقة الجزاء، لتسكن الكرة على يمين الحارس حمد الدوسري الذي لم يستطع أن يفعل لها شيئًا.

محاولات بحرينية دون جدوى
وشهدت الدقائق التالية بعض المحاولات من المنتخب البحريني للتقدم في الهجوم، لكن دون جدوى؛ حيث انحصر اللعب في وسط الملعب معظم الوقت مع تراجع حدة الهجوم السعودي بعد الهدف.

واضطر حارس المرمى البحريني إلى التقدم أمام منطقة جزائه في الدقيقة 42 لقطع الكرة من أمام عبدالله الحمدان المنفرد به تمامًا. وبالفعل قطع الكرة لكنها ارتطمت بالحمدان وارتدت إلى ضربة مرمى لينتهي الشوط الأول بتقدم الأخضر بهدف نظيف.

وبدأ المنتخب السعودي الشوط الثاني بمحاولات هجومية مكثفة بغية تسجيل هدف الاطمئنان، لكن هجماته افتقدت الدقة في نهايتها. وعاند الحظ المنتخب السعودي في الدقيقة 52؛ حيث تصدى القائم الأيمن للمرمى البحريني لتسديدة صاروخية من سالم الدوسري، كما فشلت محاولة عبدالله الحمدان في متابعتها.

ورد المنتخب البحريني بفرصة خطيرة إثر تسديدة من وليد الحياة من خارج منطقة الجزاء، لكنها ارتطمت بأحد اللاعبين وذهبت في يد الحارس.

وأثار الحكم المساعد (حامل الراية) غضب لاعبي السعودية بعدما تأخر في رفع الراية إثر تسلل واضح، وكادت الهجمة تسفر عن هدف التعادل، لكن الكرة مرت بجوار القائم، كما تنبه الحكم أخيرًا ورفع رايته. وفي الدقيقة 58، سجل محمد عبده خبراني هدف الاطمئنان للأخضر بضربة رأس قاتلة.

وجاء الهدف اثر ضربة ركنية لعبها نواف العابد، ووصلت منها الكرة إلى وسط منطقة الجزاء ليقابلها خبراني بضربة رأس قوية؛ حيث سكنت الكرة سقف المرمى. وضغط عبدالله الحمدان على الدفاع البحريني، وخطف الكرة، وكاد يحرز الهدف الثالث إثر انفراده بالحارس، لكن الكرة ارتطمت بالحافة الخارجية للقائم الأيسر وخرجت إلى ضربة مرمى؛ ما أثار حفيظة الفرنسي هيرفي رينارد الذي حرص على توجيه اللاعب إلى ضرورة استغلال هذه الفرص.

وواصل المنتخبان محاولاتهما الهجومية، وأنقذ الحارس البحريني فريقه من الهدف الثالث في الدقيقة 73، عندما أبعد الكرة من فوق خط المرمى.

وأعلن هتان باهبري عن وجوده في الملعب بعد دقيقتين من نزوله، ولعب كرة ساقطة في الدقيقة 74، لكن الكرة مرت فوق العارضة مباشرةً لتضيع فرصة أخرى من الأخضر. ورد المنتخب البحريني بهجمة خطيرة في الدقيقة 76، وتصدى الحارس للكرة، ثم فشلت عملية متابعتها لتضيع فرصة خطيرة من البحرين.

واستغل سالم الدوسري خطأ فادحًا من الدفاع البحريني، وخطف الكرة وتقدم بها إلى داخل منطقة الجزاء، لكن تسديدته ارتطمت بيد الحارس وخرجت إلى ركنية لم تستغل في الدقيقة 87.

وباءت محاولات الفريقين بالفشل في الدقائق الأخيرة لينتهي اللقاء بفوز الأخضر بهدفين نظيفين.

2020-11-07T11:05:03+03:00 استعاد المنتخب السعودي لكرة القدم، بعض اتزانه في بطولة كأس الخليج (خليجي 24) بقطر، وانتزع فوزًا مهمًّا 2-0 على نظيره البحريني، اليوم السبت، في الجولة الثانية من
الأخضر يستعيد اتزانه في خليجي 24 بثنائية في شباك البحرين
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الأخضر يستعيد اتزانه في خليجي 24 بثنائية في شباك البحرين

انتزع فوزًا مهمًا

الأخضر يستعيد اتزانه في خليجي 24 بثنائية في شباك البحرين
  • 980
  • 0
  • 0
فريق التحرير
3 ربيع الآخر 1441 /  30  نوفمبر  2019   10:04 م

استعاد المنتخب السعودي لكرة القدم، بعض اتزانه في بطولة كأس الخليج (خليجي 24) بقطر، وانتزع فوزًا مهمًّا 2-0 على نظيره البحريني، اليوم السبت، في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية بالدور الأول للبطولة.
 

وحصد المنتخب السعودي (الأخضر) أول 3 نقاط له في المجموعة ليتقدم إلى المركز الثالث بفارق الأهداف فقط خلف نظيره الكويتي، فيما تجمد رصيد المنتخب البحريني عند نقطة واحدة في المركز الأخير.
 

اشتعال الصراع على بطاقتي التأهل
وبهذا، يشتعل الصراع على بطاقتي التأهل من هذه المجموعة للدور قبل النهائي؛ حيث تحسم البطاقتان خلال الجولة الثالثة والأخيرة بعد غد الاثنين التي تشهد مباراتي السعودية مع عمان والبحرين مع الكويت. 
وحسم المنتخب السعودي الشوط الأول لصالحه بهدف سجله عبدالله الحمدان في الدقيقة 29.
 

وفي الشوط الثاني، أضاف محمد عبده خبراني الهدف الثاني للأخضر في الدقيقة 58.
 

وبدأت المباراة بهيمنة سعودية واضحة؛ حيث سيطر الأخضر على مجريات اللعب سيطرة شبه تامة؛ حيث انحصر اللعب في نصف ملعب المنتخب البحريني.
 

وأنهى سلمان الفرج فرصة مبكرة للأخضر في الدقيقة الثالثة بتسديدة قوية، لكن خارج المرمى. وتجددت الفرصة للأخضر في الدقيقة السادسة من تسديدة لنواف العابد، لكن الكرة أخطأت المرمى أيضًا.
 

وواصل الأخضر محاولاته الهجومية في الربع ساعة الأول من المباراة لكن دون جدوى. وبعد مرور الربع ساعة الأول من المباراة، تخلى المنتخب البحريني عن انكماشه الدفاعي، وبدأ في التقدم داخل نصف ملعب المنتخب السعودي، لكنه لم يشكل أي خطورة على الدفاع السعودي.
 

وعاد الأخضر إلى ضغطه على الدفاع البحريني سريعًا. وسدد ياسر الشهراني كرة قوية مباغتة في الدقيقة 21 مرت بجوار القائم الأيمن للمرمى البحريني. ورد المنتخب البحريني بهجمة مرتدة سريعة في الدقيقة 29 أنهاها تياجو بتسديدة قوية من داخل حدود منطقة الجزاء، لكن حارس المرمى السعودي فواز القرني أبعدها بأطراف أصابعه إلى ركنية لم تستغل جيدًا.

وسدد محمد إبراهيم كنو كرة قوية من حدود منطقة الجزاء أمسكها الحارس البحريني بثبات. وأسفر الضغط السعودي أخيرًا عن هدف التقدم بتوقيع عبدالله الحمدان في الدقيقة 29.

وجاء الهدف إثر هجمة منظمة سريعة أنهاها الحمدان بتسديدة قوية ومتقنة بيسراه من قوس منطقة الجزاء، لتسكن الكرة على يمين الحارس حمد الدوسري الذي لم يستطع أن يفعل لها شيئًا.

محاولات بحرينية دون جدوى
وشهدت الدقائق التالية بعض المحاولات من المنتخب البحريني للتقدم في الهجوم، لكن دون جدوى؛ حيث انحصر اللعب في وسط الملعب معظم الوقت مع تراجع حدة الهجوم السعودي بعد الهدف.

واضطر حارس المرمى البحريني إلى التقدم أمام منطقة جزائه في الدقيقة 42 لقطع الكرة من أمام عبدالله الحمدان المنفرد به تمامًا. وبالفعل قطع الكرة لكنها ارتطمت بالحمدان وارتدت إلى ضربة مرمى لينتهي الشوط الأول بتقدم الأخضر بهدف نظيف.

وبدأ المنتخب السعودي الشوط الثاني بمحاولات هجومية مكثفة بغية تسجيل هدف الاطمئنان، لكن هجماته افتقدت الدقة في نهايتها. وعاند الحظ المنتخب السعودي في الدقيقة 52؛ حيث تصدى القائم الأيمن للمرمى البحريني لتسديدة صاروخية من سالم الدوسري، كما فشلت محاولة عبدالله الحمدان في متابعتها.

ورد المنتخب البحريني بفرصة خطيرة إثر تسديدة من وليد الحياة من خارج منطقة الجزاء، لكنها ارتطمت بأحد اللاعبين وذهبت في يد الحارس.

وأثار الحكم المساعد (حامل الراية) غضب لاعبي السعودية بعدما تأخر في رفع الراية إثر تسلل واضح، وكادت الهجمة تسفر عن هدف التعادل، لكن الكرة مرت بجوار القائم، كما تنبه الحكم أخيرًا ورفع رايته. وفي الدقيقة 58، سجل محمد عبده خبراني هدف الاطمئنان للأخضر بضربة رأس قاتلة.

وجاء الهدف اثر ضربة ركنية لعبها نواف العابد، ووصلت منها الكرة إلى وسط منطقة الجزاء ليقابلها خبراني بضربة رأس قوية؛ حيث سكنت الكرة سقف المرمى. وضغط عبدالله الحمدان على الدفاع البحريني، وخطف الكرة، وكاد يحرز الهدف الثالث إثر انفراده بالحارس، لكن الكرة ارتطمت بالحافة الخارجية للقائم الأيسر وخرجت إلى ضربة مرمى؛ ما أثار حفيظة الفرنسي هيرفي رينارد الذي حرص على توجيه اللاعب إلى ضرورة استغلال هذه الفرص.

وواصل المنتخبان محاولاتهما الهجومية، وأنقذ الحارس البحريني فريقه من الهدف الثالث في الدقيقة 73، عندما أبعد الكرة من فوق خط المرمى.

وأعلن هتان باهبري عن وجوده في الملعب بعد دقيقتين من نزوله، ولعب كرة ساقطة في الدقيقة 74، لكن الكرة مرت فوق العارضة مباشرةً لتضيع فرصة أخرى من الأخضر. ورد المنتخب البحريني بهجمة خطيرة في الدقيقة 76، وتصدى الحارس للكرة، ثم فشلت عملية متابعتها لتضيع فرصة خطيرة من البحرين.

واستغل سالم الدوسري خطأ فادحًا من الدفاع البحريني، وخطف الكرة وتقدم بها إلى داخل منطقة الجزاء، لكن تسديدته ارتطمت بيد الحارس وخرجت إلى ركنية لم تستغل في الدقيقة 87.

وباءت محاولات الفريقين بالفشل في الدقائق الأخيرة لينتهي اللقاء بفوز الأخضر بهدفين نظيفين.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك