Menu
مستشار بالبيت الأبيض يعترف: معدلات البطالة ستظل مرتفعة في 2020

حذر أحد كبار مستشاري البيت الأبيض، اليوم الأحد، من أنه من غير المرجح أن ينخفض معدل البطالة في الولايات المتحدة إلى ما دون 10% قبل أن تتجه البلاد إلى الانتخابات في نوفمبر، وهو أحدث تحذير من أن تعافي الوظائف من أزمة فيروس كورونا سيظل بطيئًا.

وقال كيفين هاسيت كبير المستشارين الاقتصاديين للرئيس دونالد ترامب، لشبكة «سي إن إن»، اليوم الأحد، إن معدل البطالة للشهر المقبل قد يصل إلى 20%، لكن بعده يمكن أن يبدأ في الانخفاض، وأضاف أن الاقتصاد قد يصل إلى «نقطة انعطاف» وربما يبدأ في الارتداد في الربع الثالث، وأن «البطالة ستتراجع ببطء».

وقبل الجائحة، كان ترامب يعول على الاقتصاد القوي نسبيًّا لمساعدة حملته الانتخابية، لكنه الآن يواجه ركودًا ومعدلات بطالة لم تشهدها البلاد منذ الكساد العظيم خلال الثلاثينيات من القرن الماضي.

وأقر هاسيت، وفق وكالة الأنباء الألمانية، بأنه حتى إن كانت الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات تتجه بقوة نحو إعادة فتح الاقتصاد، فلن يعود أفراد الشعب إلى حياتهم الطبيعية بالكامل حتى يتوافر لديهم الشعور بالأمان، وهو ربما لن يحدث قبل توافر اللقاح الذي يمكن أن يكون هذا جاهزًا بحلول الشتاء فقط أو العام المقبل.

ويسعى ترامب بقوة نحو إعادة فتح الشركات والكنائس وإعادة الحياة إلى طبيعتها، فيما حذر مكتب الميزانية في الكونجرس من أن انتعاش الوظائف سيكون بطيئًا، وستظل البطالة عند 8.6% بحلول الربع الأخير من عام 2021.
 

2020-05-24T19:29:36+03:00 حذر أحد كبار مستشاري البيت الأبيض، اليوم الأحد، من أنه من غير المرجح أن ينخفض معدل البطالة في الولايات المتحدة إلى ما دون 10% قبل أن تتجه البلاد إلى الانتخابات
مستشار بالبيت الأبيض يعترف: معدلات البطالة ستظل مرتفعة في 2020
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


مستشار بالبيت الأبيض يعترف: معدلات البطالة ستظل مرتفعة في 2020

قد تصل الشهر المقبل إلى 20%

مستشار بالبيت الأبيض يعترف: معدلات البطالة ستظل مرتفعة في 2020
  • 22
  • 0
  • 0
فريق التحرير
1 شوّال 1441 /  24  مايو  2020   07:29 م

حذر أحد كبار مستشاري البيت الأبيض، اليوم الأحد، من أنه من غير المرجح أن ينخفض معدل البطالة في الولايات المتحدة إلى ما دون 10% قبل أن تتجه البلاد إلى الانتخابات في نوفمبر، وهو أحدث تحذير من أن تعافي الوظائف من أزمة فيروس كورونا سيظل بطيئًا.

وقال كيفين هاسيت كبير المستشارين الاقتصاديين للرئيس دونالد ترامب، لشبكة «سي إن إن»، اليوم الأحد، إن معدل البطالة للشهر المقبل قد يصل إلى 20%، لكن بعده يمكن أن يبدأ في الانخفاض، وأضاف أن الاقتصاد قد يصل إلى «نقطة انعطاف» وربما يبدأ في الارتداد في الربع الثالث، وأن «البطالة ستتراجع ببطء».

وقبل الجائحة، كان ترامب يعول على الاقتصاد القوي نسبيًّا لمساعدة حملته الانتخابية، لكنه الآن يواجه ركودًا ومعدلات بطالة لم تشهدها البلاد منذ الكساد العظيم خلال الثلاثينيات من القرن الماضي.

وأقر هاسيت، وفق وكالة الأنباء الألمانية، بأنه حتى إن كانت الحكومة الاتحادية وحكومات الولايات تتجه بقوة نحو إعادة فتح الاقتصاد، فلن يعود أفراد الشعب إلى حياتهم الطبيعية بالكامل حتى يتوافر لديهم الشعور بالأمان، وهو ربما لن يحدث قبل توافر اللقاح الذي يمكن أن يكون هذا جاهزًا بحلول الشتاء فقط أو العام المقبل.

ويسعى ترامب بقوة نحو إعادة فتح الشركات والكنائس وإعادة الحياة إلى طبيعتها، فيما حذر مكتب الميزانية في الكونجرس من أن انتعاش الوظائف سيكون بطيئًا، وستظل البطالة عند 8.6% بحلول الربع الأخير من عام 2021.
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك