Menu

«هدف»: 7800 مشروع بمنصة «بحر» تنتظر التنفيذ بـ«كوادر سعودية»

قيمة المشاريع المنفذة على المنصة تتجاوز مليوني ريال

كشف صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، اليوم الثلاثاء، عن تسجيل 7800 مشروع في منصة العمل الحر (بحر)، كما شهدت المنصة تسجيل أكثر من 25 ألف شخص مستقل، وتجاوزت قيم
«هدف»: 7800 مشروع بمنصة «بحر» تنتظر التنفيذ بـ«كوادر سعودية»
  • 123
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

كشف صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف)، اليوم الثلاثاء، عن تسجيل 7800 مشروع في منصة العمل الحر (بحر)، كما شهدت المنصة تسجيل أكثر من 25 ألف شخص مستقل، وتجاوزت قيمة المشاريع المنفذة على المنصة مليوني ريال.

وتهدف منصة «بحر» التى تعد إحدى خدمات برنامج تسعة أعشار، إلى الربط بين أصحاب الأعمال والشباب والشابات المحترفين في أي من المجالات والتخصصات المختلفة، وذلك لإيجاد تأثير اقتصادي واجتماعي بشكل سهل وسريع وآمن.

ودعا «هدف» أصحاب الأعمال والشباب والشابات المحترفين في أي من المجالات والتخصصات التقنية والفنية، إلى التسجيل إلكترونيًّا في منصة «بحر» من خلال الرابط https://bahr.910ths.sa.

وتوفر بوابة تسعة أعشار، المنصات الإلكترونية التالية: (فرصة، تجار، إمداد، بحر، كَنَف، زاد، أطوار، أبواب)؛ بهدف تغيير ثقافة العمل لدى الأفراد والمجتمع، عن طريق تشجيع ودعم ريادة الأعمال والمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتمكين الأفراد من خلق وظائف جديدة بطرق مبتكرة.

وتشمل الخدمات التي توفرها المنصات الإلكترونية للبرنامج، تقديم دليل تفاعلي لرواد الأعمال في كل مراحل مشاريعهم من الفكرة إلى الإطلاق، وعددًا من الحلول التمويلية لخدمة المنشآت القابلة للنمو.

كذلك تشمل تقديم خدمات وتطبيقات لإدارة وتطوير وتشغيل المنشآت الصغيرة والمتوسطة، وإمداد المنشآت ورواد الأعمال ببيانات ومعلومات لمساعدتهم في اتخاذ القرارات المهمة لأعمالهم.

كما تشمل خدمات البرنامج، مسرعة لصقل الأفكار التجارية ونيل الإرشاد والدعم لتنميتها، ومنصة «تجار» لخدمة الأعمال المنزلية وأصحاب الأعمال، ومنصة «بحر» التي تجمع المستقلين مع أصحاب العمل لإنجاز المشاريع بسرعة وكفاءة، وكذلك منصة «فرصة» التي تمنح المستفيدين فرصة المنافسة على أوامر الشراء المطروحة من قبل شركاء البرنامج.

ويُعد برنامج «تسعة أعشار» إحدى مبادرات صندوق تنمية الموارد البشرية، من منطلقات رؤية المملكة 2030 وبرنامج التحول الوطني، عبر إيجاد وتحسين بيئة العمل في سوق العمل للمنشآت الصغيرة والمتوسطة، وتطويرها لجعلها مؤسسات منتجة للوظائف، وبيئة أكثر جذبًا للسعوديين، وكذلك تشجيع بيئة ريادة الأعمال لبناء منشآت صغيرة ومتوسطة واعدة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك