Menu
128 مليار دولار تحرج أردوغان وزوج ابنته.. والمعارضة: أين صُرفت؟

استنفد البنك المركزي التركي 128 مليار دولار من احتياطيات العملات الأجنبية خلال تولي بيرات ألبيرق زوج ابنة الرئيس التركي رجب أردوغان ما دفع المعارضة التركية للتساؤل عن أسباب وكيفية إنفاقها، والأدلة التي توثق عملية الإنفاق. 

قال محمود تانال النائب في البرلمان عن حزب الشعب الجمهوري (للعربية): بصفتي نائبًا أسأل الحكومة: أولا متى حول مبلغ مئة وثمانية وعشرين مليار دولار إلى الليرة التركية، وماذا فعلتم بهذا المبلغ؟ أفصحوا عن التفاصيل.

 وتابع: لقد حولت الحكومة هذه الأموال إلى الليرة التركية، حسنًا ماذا فعلت بها؟ هل قامت ببناء مشفى أم قصر عدلي، أم صرفتها على الفقراء والمتقاعدين بسبب فترة الوباء، أم اشترت أدوية؟ كل ما نطلبه أن يصرحوا بذلك للرأي العام، لا معنى لإبقاء هذا الموضوع سرًا.

وأضاف: إذا كان هناك شيء يخفونه ولا يُصرحون عنه، هذا يعني أن هناك مشكلة يريدون إخفاءها.

من جانبه، قال رئيس حزب الشعب الجمهوري، زعيم المعارضة التركية، كمال كيلتشدار أوغلو مخاطبًا أردوغان «لمن تم صرف 128 مليار دولار؟ لمن بعتها؟ لماذا لا يوجد جواب؟ هذا المال هو مال 83 مليون مواطن تركي، لقد أتلفت تلك الأموال، لهذا السبب يجد وزير الخارجية اليوناني القوة لانتقاد الجمهورية في تركيا».

يذكر أن المعارضة التركية كانت نشرت خلال الفترة الماضية لافتات في بعض الطرق الرئيسية في إسطنبول والمدن الكبرى عليها عبارة «أين 128 مليار دولار؟»؛ لكن السلطات التركية سرعان ما أزالتها، ما أثار استياء حزب الشعب الجمهوري الذي اعتبر هذا الموضوع تكميمًا لحرية التعبير، مطالبا باستجواب الحكومة.

اقرأ أيضًا:

بعد تدهور الليرة بسبب قرارات أردوغان.. تركيا تحظر المدفوعات بالعملات الرقمية

زعيم المعارضة في تركيا: حكم أردوغان استبدادي

2021-05-05T12:24:18+03:00 استنفد البنك المركزي التركي 128 مليار دولار من احتياطيات العملات الأجنبية خلال تولي بيرات ألبيرق زوج ابنة الرئيس التركي رجب أردوغان ما دفع المعارضة التركية للتس
128 مليار دولار تحرج أردوغان وزوج ابنته.. والمعارضة: أين صُرفت؟
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

128 مليار دولار تحرج أردوغان وزوج ابنته.. والمعارضة: أين صُرفت؟

نائب بالبرلمان يرجح وجود ما يريدون إخفاءه

128 مليار دولار تحرج أردوغان وزوج ابنته.. والمعارضة: أين صُرفت؟
  • 1209
  • 0
  • 0
فريق التحرير
17 رمضان 1442 /  29  أبريل  2021   12:27 م

استنفد البنك المركزي التركي 128 مليار دولار من احتياطيات العملات الأجنبية خلال تولي بيرات ألبيرق زوج ابنة الرئيس التركي رجب أردوغان ما دفع المعارضة التركية للتساؤل عن أسباب وكيفية إنفاقها، والأدلة التي توثق عملية الإنفاق. 

قال محمود تانال النائب في البرلمان عن حزب الشعب الجمهوري (للعربية): بصفتي نائبًا أسأل الحكومة: أولا متى حول مبلغ مئة وثمانية وعشرين مليار دولار إلى الليرة التركية، وماذا فعلتم بهذا المبلغ؟ أفصحوا عن التفاصيل.

 وتابع: لقد حولت الحكومة هذه الأموال إلى الليرة التركية، حسنًا ماذا فعلت بها؟ هل قامت ببناء مشفى أم قصر عدلي، أم صرفتها على الفقراء والمتقاعدين بسبب فترة الوباء، أم اشترت أدوية؟ كل ما نطلبه أن يصرحوا بذلك للرأي العام، لا معنى لإبقاء هذا الموضوع سرًا.

وأضاف: إذا كان هناك شيء يخفونه ولا يُصرحون عنه، هذا يعني أن هناك مشكلة يريدون إخفاءها.

من جانبه، قال رئيس حزب الشعب الجمهوري، زعيم المعارضة التركية، كمال كيلتشدار أوغلو مخاطبًا أردوغان «لمن تم صرف 128 مليار دولار؟ لمن بعتها؟ لماذا لا يوجد جواب؟ هذا المال هو مال 83 مليون مواطن تركي، لقد أتلفت تلك الأموال، لهذا السبب يجد وزير الخارجية اليوناني القوة لانتقاد الجمهورية في تركيا».

يذكر أن المعارضة التركية كانت نشرت خلال الفترة الماضية لافتات في بعض الطرق الرئيسية في إسطنبول والمدن الكبرى عليها عبارة «أين 128 مليار دولار؟»؛ لكن السلطات التركية سرعان ما أزالتها، ما أثار استياء حزب الشعب الجمهوري الذي اعتبر هذا الموضوع تكميمًا لحرية التعبير، مطالبا باستجواب الحكومة.

اقرأ أيضًا:

بعد تدهور الليرة بسبب قرارات أردوغان.. تركيا تحظر المدفوعات بالعملات الرقمية

زعيم المعارضة في تركيا: حكم أردوغان استبدادي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك