Menu
الرئيس الروسي: دور «مجموعة العشرين» منع تداعيات كورونا.. ومستعدون لتزويد المحتاجين باللقاحات

وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم السبت، المستوى الكبير للبطالة والفقر بأنهما أهم تحدٍ يواجهه العالم الآن.

وقال بوتين، خلال قمة قادة مجموعة العشرين برئاسة خادم الحرمين الشريفين، إن نمو الاقتصادات الوطنية قد تعرّض لتقويض خطير، وأن الوباء -كورونا المستجد- أودى بالفعل بمئات الآلاف من الأرواح، وفقد الملايين وظائفهم ودخلهم.

وتابع قائلًا: «دور مجموعة العشرين هنا هو منع حدوث ذلك»، مشيرًا إلى أن «حجم المشكلات التي واجهتها البشرية في عام 2020 غير مسبوق، فهناك أزمة اقتصادية منهجية، لم يعرف حجمها العالم منذ الكساد الكبير».

وأوضح بوتين، أن «تخفيض قيمة العملات الوطنية، خاصة بالنسبة للبلدان منخفضة الدخل، يحمل مخاطر كبيرة في حالة الجائحة؛ حيث تتراجع عائداتها المالية، بينما تتزايد الحاجة إلى تخصيص أموال لمكافحة فيروس كورونا، وبالتالي زيادة تكلفة خدمة الديون العامة».

ودعا بوتين، إلى «العمل لتوفير لقاح ضد فيروس كورونا  للعالم بأسره»، مؤكدًا أن «روسيا مستعدة لتقديمه لجميع البلدان التي تطلبه».

وقال: «تؤيد روسيا مشروع القرار الرئيسي للقمة الحالية برئاسة السعودية، الذي يهدف إلى توفير لقاحات فعالة وآمنة للجميع.. بدون شك، يجب أن تكون أدوية التحصين في المجال العام.. وبلدنا بالطبع، على استعداد لتزويد المحتاجين باللقاحات التي طورها علماؤنا».

وتحدث بوتين عن منظمة التجارة العالمية، مؤكدًا أنه «لا بديل عنها؛ لكنها بحاجة للتطوير».

اقرأ أيضًا: 

النص الكامل لكلمة خادم الحرمين الشريفين في افتتاح قمة العشرين.. رسائل إعادة الاطمئنان والأمل لشعوب العالم

2020-11-22T17:53:01+03:00 وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم السبت، المستوى الكبير للبطالة والفقر بأنهما أهم تحدٍ يواجهه العالم الآن. وقال بوتين، خلال قمة قادة مجموعة العشرين برئ
الرئيس الروسي: دور «مجموعة العشرين» منع تداعيات كورونا.. ومستعدون لتزويد المحتاجين باللقاحات
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الرئيس الروسي: دور «مجموعة العشرين» منع تداعيات كورونا.. ومستعدون لتزويد المحتاجين باللقاحات

أكد أن حجم مشكلات البشرية خلال 2020 غير مسبوق..

الرئيس الروسي: دور «مجموعة العشرين» منع تداعيات كورونا.. ومستعدون لتزويد المحتاجين باللقاحات
  • 319
  • 0
  • 0
فريق التحرير
6 ربيع الآخر 1442 /  21  نوفمبر  2020   07:17 م

وصف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، اليوم السبت، المستوى الكبير للبطالة والفقر بأنهما أهم تحدٍ يواجهه العالم الآن.

وقال بوتين، خلال قمة قادة مجموعة العشرين برئاسة خادم الحرمين الشريفين، إن نمو الاقتصادات الوطنية قد تعرّض لتقويض خطير، وأن الوباء -كورونا المستجد- أودى بالفعل بمئات الآلاف من الأرواح، وفقد الملايين وظائفهم ودخلهم.

وتابع قائلًا: «دور مجموعة العشرين هنا هو منع حدوث ذلك»، مشيرًا إلى أن «حجم المشكلات التي واجهتها البشرية في عام 2020 غير مسبوق، فهناك أزمة اقتصادية منهجية، لم يعرف حجمها العالم منذ الكساد الكبير».

وأوضح بوتين، أن «تخفيض قيمة العملات الوطنية، خاصة بالنسبة للبلدان منخفضة الدخل، يحمل مخاطر كبيرة في حالة الجائحة؛ حيث تتراجع عائداتها المالية، بينما تتزايد الحاجة إلى تخصيص أموال لمكافحة فيروس كورونا، وبالتالي زيادة تكلفة خدمة الديون العامة».

ودعا بوتين، إلى «العمل لتوفير لقاح ضد فيروس كورونا  للعالم بأسره»، مؤكدًا أن «روسيا مستعدة لتقديمه لجميع البلدان التي تطلبه».

وقال: «تؤيد روسيا مشروع القرار الرئيسي للقمة الحالية برئاسة السعودية، الذي يهدف إلى توفير لقاحات فعالة وآمنة للجميع.. بدون شك، يجب أن تكون أدوية التحصين في المجال العام.. وبلدنا بالطبع، على استعداد لتزويد المحتاجين باللقاحات التي طورها علماؤنا».

وتحدث بوتين عن منظمة التجارة العالمية، مؤكدًا أنه «لا بديل عنها؛ لكنها بحاجة للتطوير».

اقرأ أيضًا: 

النص الكامل لكلمة خادم الحرمين الشريفين في افتتاح قمة العشرين.. رسائل إعادة الاطمئنان والأمل لشعوب العالم

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك