Menu
نجم الهلال السابق يكيل المديح إلى مهاجم النصر

أبدى الكويتي بشار عبدالله، نجم فريق الهلال السابق، إعجابه الشديد بإمكانيات المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله، هداف نادي النصر الغريم التقليدي لأزرق الرياض، معترفًا أنه يتمنى أن يراه يومًا يدافع عن ألوان الزعيم.

وأكد عبدالله، في تصريحات تليفزيونية، في الساعات الأولى صباح اليوم الأربعاء، أن فريق النصر محظوظ للغاية بتواجد مهاجم بقدرات حمدالله بين صفوفه، حيث نجح المغربي في صناعة الفارق مع فارس نجد، ويعد أبرز مكامن الخطورة في صفوف الأصفر.

واعتبر نجم الكرة الكويتية، أن جناح الزعيم سالم الدوسري هو اللاعب الأفضل في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان، معقبًا: «يعجبني سالم كثيرًا لأن مستواه رائع وثابت، واستفاد من التجربة الاحترافية القصيرة في الدوري الإسباني، هو بالنسبة لي أفضل لاعب حاليًا».

وأشاد بشار بإمكانيات المهاجم الفرنسي بافيتيمبي جوميز، هداف فريق الهلال، مؤكدًا أن المحترف القادم من جلطة سراي التركي، يبقى أحد أهم الأوراق الهجومية في صفوف الزعيم، كما يعد واحدًا من أبرز المحترفين في الدوري السعودي.

وأضاف النجم الكويتي: «علاقتي قوية جدًا بالهلال وما زلت مرتبطًا به كثيرًا، الإدارات التي تعاقبت على النادي مميزة وحريصة على جمع كل من مثل الفريق على مدار التاريخ، ولا تنسى النجوم التي ساهمت في صناعة إرث الزعيم، وكذلك الجماهير الهلالية الوفية».

وتابع: «يتملكني شعور غامر بالسعادة عندما تتاح لي الفرصة لحضور مباريات الهلال، ملعب جامعة الملك سعود بالرياض (محيط الرعب) رائع للغاية، وجماهير الزعيم مميزة كالعادة، وتصنع لوحة راقية في المدرج الأزرق».

واختتم بشار عبدالله تصريحاته: «السعودية اعتمدت تخطيطًا سليمًا في التعامل مع صناعة منتخبات قوية، شاهدنا تألق منتخب الشباب ومن بعده الأولمبي، وكذلك الإنجازات التي تحققت في كأس آسيا تحت 23 عامًا، والتأهل لأولمبياد طوكيو 2020».

وكان عبدالله قد انتقل إلى صفوف الهلال في نوفمبر عام 1998، على سبيل الإعارة، قادمًا من فريق السالمية الكويتي، وأمضى بين جدران الأزرق موسمين، قبل أن يشد الرحال بعدها إلى قطر، في تجربة قصيرة، ومنها إلى العين الإماراتي، ليعود بعدها إلى السماوي من جديد قبل أن يعلق الحذاء نهائيًا في 2011.

اقرأ أيضًا:

موجة الغبار تجبر التعاون على تغيير مكان التدريب

«الانضباط» تقسو على الهلال.. وترفض شكوى النصر

بسبب السد القطري.. الاتحاد الآسيوي يعاقب الهلال

2020-10-20T06:30:18+03:00 أبدى الكويتي بشار عبدالله، نجم فريق الهلال السابق، إعجابه الشديد بإمكانيات المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله، هداف نادي النصر الغريم التقليدي لأزرق الرياض، معتر
نجم الهلال السابق يكيل المديح إلى مهاجم النصر
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

نجم الهلال السابق يكيل المديح إلى مهاجم النصر

اعتبر الدوسري الأفضل في المملكة

نجم الهلال السابق يكيل المديح إلى مهاجم النصر
  • 2146
  • 0
  • 0
فريق التحرير
2 رجب 1441 /  26  فبراير  2020   11:05 ص

أبدى الكويتي بشار عبدالله، نجم فريق الهلال السابق، إعجابه الشديد بإمكانيات المهاجم المغربي عبدالرزاق حمدالله، هداف نادي النصر الغريم التقليدي لأزرق الرياض، معترفًا أنه يتمنى أن يراه يومًا يدافع عن ألوان الزعيم.

وأكد عبدالله، في تصريحات تليفزيونية، في الساعات الأولى صباح اليوم الأربعاء، أن فريق النصر محظوظ للغاية بتواجد مهاجم بقدرات حمدالله بين صفوفه، حيث نجح المغربي في صناعة الفارق مع فارس نجد، ويعد أبرز مكامن الخطورة في صفوف الأصفر.

واعتبر نجم الكرة الكويتية، أن جناح الزعيم سالم الدوسري هو اللاعب الأفضل في دوري كأس الأمير محمد بن سلمان، معقبًا: «يعجبني سالم كثيرًا لأن مستواه رائع وثابت، واستفاد من التجربة الاحترافية القصيرة في الدوري الإسباني، هو بالنسبة لي أفضل لاعب حاليًا».

وأشاد بشار بإمكانيات المهاجم الفرنسي بافيتيمبي جوميز، هداف فريق الهلال، مؤكدًا أن المحترف القادم من جلطة سراي التركي، يبقى أحد أهم الأوراق الهجومية في صفوف الزعيم، كما يعد واحدًا من أبرز المحترفين في الدوري السعودي.

وأضاف النجم الكويتي: «علاقتي قوية جدًا بالهلال وما زلت مرتبطًا به كثيرًا، الإدارات التي تعاقبت على النادي مميزة وحريصة على جمع كل من مثل الفريق على مدار التاريخ، ولا تنسى النجوم التي ساهمت في صناعة إرث الزعيم، وكذلك الجماهير الهلالية الوفية».

وتابع: «يتملكني شعور غامر بالسعادة عندما تتاح لي الفرصة لحضور مباريات الهلال، ملعب جامعة الملك سعود بالرياض (محيط الرعب) رائع للغاية، وجماهير الزعيم مميزة كالعادة، وتصنع لوحة راقية في المدرج الأزرق».

واختتم بشار عبدالله تصريحاته: «السعودية اعتمدت تخطيطًا سليمًا في التعامل مع صناعة منتخبات قوية، شاهدنا تألق منتخب الشباب ومن بعده الأولمبي، وكذلك الإنجازات التي تحققت في كأس آسيا تحت 23 عامًا، والتأهل لأولمبياد طوكيو 2020».

وكان عبدالله قد انتقل إلى صفوف الهلال في نوفمبر عام 1998، على سبيل الإعارة، قادمًا من فريق السالمية الكويتي، وأمضى بين جدران الأزرق موسمين، قبل أن يشد الرحال بعدها إلى قطر، في تجربة قصيرة، ومنها إلى العين الإماراتي، ليعود بعدها إلى السماوي من جديد قبل أن يعلق الحذاء نهائيًا في 2011.

اقرأ أيضًا:

موجة الغبار تجبر التعاون على تغيير مكان التدريب

«الانضباط» تقسو على الهلال.. وترفض شكوى النصر

بسبب السد القطري.. الاتحاد الآسيوي يعاقب الهلال

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك