Menu
شبح الإلغاء يطارد الدوري الإماراتي للمحترفين بسبب كورونا

يواجه دوري الخليج العربي الإماراتي لكرة القدم، موسم 2019-2020، صعوبات كبيرة تدفعه إلى مصير الإلغاء وعدم استكمال الجولات السبع المتبقية.

وبحسب صحيفة «الإمارات اليوم»، فقد شدد مصدر من داخل اتحاد كرة القدم الإماراتي على صعوبة استكمال الموسم بالوضع الحالي، بعد انتهاء عقود لاعبين عديدين من الأجانب والمواطنين، نهاية مايو الماضي، وخلال يونيو الجاري.

وأكد المصدر أنه في حال الإعلان عن عدم استكمال بطولة دوري الخليج العربي، فلن يتم الإعلان عن هوية بطل المسابقة وإلغاء الصعود والهبوط، واعتبار كل نتائج المسابقة لاغية.

وعن مدى قانونية الأندية المشاركة في دوري أبطال آسيا في قيد لاعبين جدد لاستكمال دوري المجموعات، نقلت الصحيفة عن عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة الإماراتي ورئيس لجنة أوضاع اللاعبين الأسبق، الدكتور سليم الشامسي، قوله: «في حال تم الإعلان رسمياً عن إلغاء الدوري، من حق الأندية الأربعة المشاركة في دوري أبطال آسيا أن تسجل لاعبين جدداً، وتشركهم في المباريات المتبقية في دوري أبطال آسيا، لأن الموسم المحلي انتهى بشكل رسمي، وقد يفتح اتحاد الكرة فترة القيد قبل تحديد موعد المباريات المتبقية في دوري أبطال آسيا، ما يعطي الحق لأنديتنا أن تُسجل لاعبيها وتشركهم في المباريات».

وكان الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، أعلن أنه تقرر استئناف نشاط كرة القدم خلال شهر أغسطس المقبل، وذلك بشكل مبدئي، مشيرًا إلى أنه سيجري تقييم الوضع بشكل دائم ومستمر مع الجهات المختصة والاتحادين الدولي والآسيوي لكرة القدم، ومراعاة الوضع الصحي في ذلك الوقت.

اقرأ أيضا:ً

غموض مصير الدوري الإماراتي يُصعب مهمة المدربين

إصابة أول لاعب في الدوري الإماراتي بفيروس كورونا

2020-10-18T10:40:30+03:00 يواجه دوري الخليج العربي الإماراتي لكرة القدم، موسم 2019-2020، صعوبات كبيرة تدفعه إلى مصير الإلغاء وعدم استكمال الجولات السبع المتبقية. وبحسب صحيفة «الإمارات ا
شبح الإلغاء يطارد الدوري الإماراتي للمحترفين بسبب كورونا
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

شبح الإلغاء يطارد الدوري الإماراتي للمحترفين بسبب كورونا

دون تحديد هوية البطل

شبح الإلغاء يطارد الدوري الإماراتي للمحترفين بسبب كورونا
  • 43
  • 0
  • 0
فريق التحرير
11 شوّال 1441 /  03  يونيو  2020   12:49 م

يواجه دوري الخليج العربي الإماراتي لكرة القدم، موسم 2019-2020، صعوبات كبيرة تدفعه إلى مصير الإلغاء وعدم استكمال الجولات السبع المتبقية.

وبحسب صحيفة «الإمارات اليوم»، فقد شدد مصدر من داخل اتحاد كرة القدم الإماراتي على صعوبة استكمال الموسم بالوضع الحالي، بعد انتهاء عقود لاعبين عديدين من الأجانب والمواطنين، نهاية مايو الماضي، وخلال يونيو الجاري.

وأكد المصدر أنه في حال الإعلان عن عدم استكمال بطولة دوري الخليج العربي، فلن يتم الإعلان عن هوية بطل المسابقة وإلغاء الصعود والهبوط، واعتبار كل نتائج المسابقة لاغية.

وعن مدى قانونية الأندية المشاركة في دوري أبطال آسيا في قيد لاعبين جدد لاستكمال دوري المجموعات، نقلت الصحيفة عن عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة الإماراتي ورئيس لجنة أوضاع اللاعبين الأسبق، الدكتور سليم الشامسي، قوله: «في حال تم الإعلان رسمياً عن إلغاء الدوري، من حق الأندية الأربعة المشاركة في دوري أبطال آسيا أن تسجل لاعبين جدداً، وتشركهم في المباريات المتبقية في دوري أبطال آسيا، لأن الموسم المحلي انتهى بشكل رسمي، وقد يفتح اتحاد الكرة فترة القيد قبل تحديد موعد المباريات المتبقية في دوري أبطال آسيا، ما يعطي الحق لأنديتنا أن تُسجل لاعبيها وتشركهم في المباريات».

وكان الاتحاد الإماراتي لكرة القدم، أعلن أنه تقرر استئناف نشاط كرة القدم خلال شهر أغسطس المقبل، وذلك بشكل مبدئي، مشيرًا إلى أنه سيجري تقييم الوضع بشكل دائم ومستمر مع الجهات المختصة والاتحادين الدولي والآسيوي لكرة القدم، ومراعاة الوضع الصحي في ذلك الوقت.

اقرأ أيضا:ً

غموض مصير الدوري الإماراتي يُصعب مهمة المدربين

إصابة أول لاعب في الدوري الإماراتي بفيروس كورونا

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك