Menu
بالأرقام.. أسعار الذهب والبلاديوم والفضة في «تعاملات الثلاثاء»

تراجعت أسعار الذهب، اليوم الثلاثاء، بعد أن سجَّل أعلى مستوياته في شهر خلال الجلسة السابقة، عبر تعافٍ طفيف في أسواق الأسهم، وعوائد أدوات الخزانة الأمريكية من جاذبية المعدن النفيس؛ كملاذ آمن.

وانخفض السعر الفوري للذهب بنسبة 0.3 بالمائة، محققًا 1317.46 دولارًا للأوقية (الأونصة)، بعد أن لامس ذروته منذ 28 فبراير عند 1324.33 دولارًا في الجلسة السابقة، كما تراجعت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.4 بالمائة، إلى 1317.10 دولارات للأوقية.

وقال الاقتصادي في بنك أستراليا الوطني، جون شارما: «رغم تنامي المخاوف، فلسنا متأكدين تمامًا من أن ركودًا سيقع؛ لأن انعكاس منحنى العائد ينبغي أن يستمر لربع سنة كامل، وليس ليوم أو يومين..».

وتراجع عائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات عن عائد أذون ثلاثة أشهر- الجمعة الماضي- للمرة الأولى منذ 2007، ما أدى إلى انعكاس منحنى العائد، وهو ما يُنظر إليه على نطاق واسع كمؤشر على ركود اقتصادي.

لكن عوائد سندات الخزانة الأمريكية لعشر سنوات ارتفعت، اليوم الثلاثاء، ما رفع الأسهم الآسيوية، وإن كانت التوقعات ما زالت غائمة؛ حيث يعكف المستثمرون على تقييم فرص انزلاق الاقتصاد الأمريكي إلى الركود.

وانخفض البلاديوم 0.6 بالمائة في المعاملات الفورية إلى 1566 دولارًا للأوقية، بعد أن لامس أدنى مستوياته في أسبوعين عند 1532.56 دولارًا، خلال الجلسة السابقة.

وهبطت الفضة 0.4 بالمائة إلى 15.48 دولارًا، في حين نزل البلاتين 0.3 بالمائة إلى 852.30 دولارًا للأوقية.

2019-03-26T12:34:46+03:00 تراجعت أسعار الذهب، اليوم الثلاثاء، بعد أن سجَّل أعلى مستوياته في شهر خلال الجلسة السابقة، عبر تعافٍ طفيف في أسواق الأسهم، وعوائد أدوات الخزانة الأمريكية من جاذ
بالأرقام.. أسعار الذهب والبلاديوم والفضة في «تعاملات الثلاثاء»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


بالأرقام.. أسعار الذهب والبلاديوم والفضة في «تعاملات الثلاثاء»

مع صعود الأسهم وعوائد السندات الأمريكية..

بالأرقام.. أسعار الذهب والبلاديوم والفضة في «تعاملات الثلاثاء»
  • 283
  • 0
  • 0
فريق التحرير
19 رجب 1440 /  26  مارس  2019   12:34 م

تراجعت أسعار الذهب، اليوم الثلاثاء، بعد أن سجَّل أعلى مستوياته في شهر خلال الجلسة السابقة، عبر تعافٍ طفيف في أسواق الأسهم، وعوائد أدوات الخزانة الأمريكية من جاذبية المعدن النفيس؛ كملاذ آمن.

وانخفض السعر الفوري للذهب بنسبة 0.3 بالمائة، محققًا 1317.46 دولارًا للأوقية (الأونصة)، بعد أن لامس ذروته منذ 28 فبراير عند 1324.33 دولارًا في الجلسة السابقة، كما تراجعت عقود الذهب الأمريكية الآجلة 0.4 بالمائة، إلى 1317.10 دولارات للأوقية.

وقال الاقتصادي في بنك أستراليا الوطني، جون شارما: «رغم تنامي المخاوف، فلسنا متأكدين تمامًا من أن ركودًا سيقع؛ لأن انعكاس منحنى العائد ينبغي أن يستمر لربع سنة كامل، وليس ليوم أو يومين..».

وتراجع عائد سندات الخزانة الأمريكية لأجل عشر سنوات عن عائد أذون ثلاثة أشهر- الجمعة الماضي- للمرة الأولى منذ 2007، ما أدى إلى انعكاس منحنى العائد، وهو ما يُنظر إليه على نطاق واسع كمؤشر على ركود اقتصادي.

لكن عوائد سندات الخزانة الأمريكية لعشر سنوات ارتفعت، اليوم الثلاثاء، ما رفع الأسهم الآسيوية، وإن كانت التوقعات ما زالت غائمة؛ حيث يعكف المستثمرون على تقييم فرص انزلاق الاقتصاد الأمريكي إلى الركود.

وانخفض البلاديوم 0.6 بالمائة في المعاملات الفورية إلى 1566 دولارًا للأوقية، بعد أن لامس أدنى مستوياته في أسبوعين عند 1532.56 دولارًا، خلال الجلسة السابقة.

وهبطت الفضة 0.4 بالمائة إلى 15.48 دولارًا، في حين نزل البلاتين 0.3 بالمائة إلى 852.30 دولارًا للأوقية.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك