Menu
عون يطالب قوات الأمن بإعادة الهدوء بوسط العاصمة اللبنانية بيروت

طلب الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم السبت، من قادة الجيش والأمن، إعادة الهدوء بوسط بيروت، الذي يشهد اشتباكات بين قوات الأمن والمحتجين منذ الصباح.

وقال مكتب الرئاسة اللبنانية إن عون دعا (قوى الأمن) إلى الحفاظ على أمن المتظاهرين السلميين والأملاك العامة والخاصة وإعادة الهدوء إلى وسط بيروت.

وقبل ذلك، أعلن الصليب الأحمر اللبناني عن أكثر من 100 إصابة في تظاهرة وسط بيروت حتى الآن؛ حيث نقل ما يزيد عن 40 من المصابين إلى المستشفيات، وأُسعف أكثر من 60 في المكان؛ وذلك فيما دعت قوى الأمن الداخلي اللبنانية على «تويتر» مجددًا جميع المتظاهرين السلميين إلى المغادرة فورًا من الأماكن التي تجري فيها أعمال شغب حفاظًا على سلامتهم.

وأكدت قوى الأمن الداخلي اللبنانية أن من أحرق الخيام في ساحة رياض الصلح، ليس من عناصر قوى الأمن الداخلي، كما جرى التداول على بعض وسائل الإعلام.

وألقى المتظاهرون المفرقعات النارية باتجاه القوى الأمنية في محيط ساحة النجمة، كما رموا الفواصل الحديدية تجاههم، محاولين اقتحام السياج الحديدي. واتهم محتجون قوى الأمن بإطلاق الرصاص المطاطي في محيط البرلمان فرشقوها بالحجارة.

وتوافد آلاف المتظاهرين على شوارع بيروت، اليوم السبت؛ حيث ردَّد المحتجون شعارات بينها «الشعب يريد إسقاط النظام»، فيما نصبت قوات الأمن حواجز حديدية وأسلاكًا شائكة عند مداخل مجلس النواب، قبل أن تلجأ إلى خراطيم المياه لتفريق المتظاهرين.

2020-09-12T19:18:04+03:00 طلب الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم السبت، من قادة الجيش والأمن، إعادة الهدوء بوسط بيروت، الذي يشهد اشتباكات بين قوات الأمن والمحتجين منذ الصباح. وقال مكتب ال
عون يطالب قوات الأمن بإعادة الهدوء بوسط العاصمة اللبنانية بيروت
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

عون يطالب قوات الأمن بإعادة الهدوء بوسط العاصمة اللبنانية بيروت

بعد مصادمات مع المتظاهرين..

عون يطالب قوات الأمن بإعادة الهدوء بوسط العاصمة اللبنانية بيروت
  • 9
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 جمادى الأول 1441 /  18  يناير  2020   10:00 م

طلب الرئيس اللبناني ميشال عون، اليوم السبت، من قادة الجيش والأمن، إعادة الهدوء بوسط بيروت، الذي يشهد اشتباكات بين قوات الأمن والمحتجين منذ الصباح.

وقال مكتب الرئاسة اللبنانية إن عون دعا (قوى الأمن) إلى الحفاظ على أمن المتظاهرين السلميين والأملاك العامة والخاصة وإعادة الهدوء إلى وسط بيروت.

وقبل ذلك، أعلن الصليب الأحمر اللبناني عن أكثر من 100 إصابة في تظاهرة وسط بيروت حتى الآن؛ حيث نقل ما يزيد عن 40 من المصابين إلى المستشفيات، وأُسعف أكثر من 60 في المكان؛ وذلك فيما دعت قوى الأمن الداخلي اللبنانية على «تويتر» مجددًا جميع المتظاهرين السلميين إلى المغادرة فورًا من الأماكن التي تجري فيها أعمال شغب حفاظًا على سلامتهم.

وأكدت قوى الأمن الداخلي اللبنانية أن من أحرق الخيام في ساحة رياض الصلح، ليس من عناصر قوى الأمن الداخلي، كما جرى التداول على بعض وسائل الإعلام.

وألقى المتظاهرون المفرقعات النارية باتجاه القوى الأمنية في محيط ساحة النجمة، كما رموا الفواصل الحديدية تجاههم، محاولين اقتحام السياج الحديدي. واتهم محتجون قوى الأمن بإطلاق الرصاص المطاطي في محيط البرلمان فرشقوها بالحجارة.

وتوافد آلاف المتظاهرين على شوارع بيروت، اليوم السبت؛ حيث ردَّد المحتجون شعارات بينها «الشعب يريد إسقاط النظام»، فيما نصبت قوات الأمن حواجز حديدية وأسلاكًا شائكة عند مداخل مجلس النواب، قبل أن تلجأ إلى خراطيم المياه لتفريق المتظاهرين.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك