Menu
الجيش الفرنسي في مرمى نيران «كورونا».. 40 جنديًا بحريًا تبدو عليهم أعراض الفيروس

كشفت السلطات الفرنسية، عن ظهور أعراض فيروس كورونا المستجد على 40 جنديًا بحريًا، على متن حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديجول، وقد تمَّ وضعهم في الحجر.

وأشارت وزارة الدفاع الفرنسية، في بيانٍ لها، إلى أنَّه سيتم سريعًا إرسال فريق فحص مع أدوات لاختبار الفيروس. وفق «سكاي نيوز».

ويمثل هذا العدد قرابة الـ2% من أصل 1760 جنديًا على متن حاملة الطائرات التي كانت قبالة شواطئ البرتغال؛ حيث كان من المقرَّر عودتها لفرنسا (مدينة تولون)، نهاية الشهر الحالي.

ووفقًا لأحدث الإحصاءات التي نشرتها الوزيرة فلورنس بارلي، السبت الماضي، تمَّ رصد حوالي 600 حالة إصابة بالفيروس في صفوف العاملين في الجيش (مدنيين وعسكريين) دون وفيات.

وعبر عملية «صمود» التي أعلن عنها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يشارك الجيش في نقل المصابين بفيروس كورونا إلى مستشفيات المناطق التي لم يصلها الوباء.

يذكر أنَّ حاملة الطائرات شارل ديجول تضم فريقًا طبيًا من حوالي 20 شخصًا.

2020-04-09T05:05:15+03:00 كشفت السلطات الفرنسية، عن ظهور أعراض فيروس كورونا المستجد على 40 جنديًا بحريًا، على متن حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديجول، وقد تمَّ وضعهم في الحجر. وأشارت وزا
الجيش الفرنسي في مرمى نيران «كورونا».. 40 جنديًا بحريًا تبدو عليهم أعراض الفيروس
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الجيش الفرنسي في مرمى نيران «كورونا».. 40 جنديًا بحريًا تبدو عليهم أعراض الفيروس

تمّ وضعهم بالحجر الصحي

الجيش الفرنسي في مرمى نيران «كورونا».. 40 جنديًا بحريًا تبدو عليهم أعراض الفيروس
  • 350
  • 0
  • 0
فريق التحرير
16 شعبان 1441 /  09  أبريل  2020   05:05 ص

كشفت السلطات الفرنسية، عن ظهور أعراض فيروس كورونا المستجد على 40 جنديًا بحريًا، على متن حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديجول، وقد تمَّ وضعهم في الحجر.

وأشارت وزارة الدفاع الفرنسية، في بيانٍ لها، إلى أنَّه سيتم سريعًا إرسال فريق فحص مع أدوات لاختبار الفيروس. وفق «سكاي نيوز».

ويمثل هذا العدد قرابة الـ2% من أصل 1760 جنديًا على متن حاملة الطائرات التي كانت قبالة شواطئ البرتغال؛ حيث كان من المقرَّر عودتها لفرنسا (مدينة تولون)، نهاية الشهر الحالي.

ووفقًا لأحدث الإحصاءات التي نشرتها الوزيرة فلورنس بارلي، السبت الماضي، تمَّ رصد حوالي 600 حالة إصابة بالفيروس في صفوف العاملين في الجيش (مدنيين وعسكريين) دون وفيات.

وعبر عملية «صمود» التي أعلن عنها الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يشارك الجيش في نقل المصابين بفيروس كورونا إلى مستشفيات المناطق التي لم يصلها الوباء.

يذكر أنَّ حاملة الطائرات شارل ديجول تضم فريقًا طبيًا من حوالي 20 شخصًا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك