Menu
بالصور.. أمير الشرقية يرعى حفل تخرج طلاب جامعة الملك فهد للبترول

رعى الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، مساء الثلاثاء، حفل تخرج الدفعة التاسعة والأربعين من طلاب جامعة الملك فهد للبترول والمعادن.

وضم الحفل خريجي الجـــامعــة في الفصـــــل الدراسي الأول، والمرشحين للتخـــرج في الفصل الدراسي الثاني والفصل الصيفي البالغ عددهم (1484) طالبًا منهم (1186) طالبًا بدرجة البكالــــوريـــوس، و(263) طالبــــًا بدرجــة الماجستير، و(35) طـالبــــًا بدرجــــة الدكتوراه؛ وذلك في الاستاد الرياضـــي بالمدينــة الجامعيــة بالظهـــران.

وقال أمير المنطقة الشرقية، في كلمته خلال الحفل: «هذه الليلة ليست ككل الليالي؛ فهي ليلة عرس هؤلاء الأبناء، فلزام علينا أن نحييهم ونبارك لهم؛ فلقد عملتم فنلتم، واجتهدتم فحصدتم، وقدمتم كل ما من شأنه أن يضعكم في المكان الملائم بالشكل الملائم لخدمة هذا الوطن العزيز، ونتوقع منكم الكثير، ونتوقع منكم أن تكونوا -إن شاء الله- اللحمة التي نأملها ويأملها قائد هذه المسيرة منكم، في أن تكونوا رواد المستقبل والعون والسند لبلادكم في كل مجال».

وأضاف: «لا بد أن أذكر أمهاتكم العزيزات اللاتي بذلن الجهد العظيم في العمل على تغذيتكم منذ الصغر بالأمل وبالحب وبالعطاء؛ فلهن منا كل التقدير والثناء، وهن يستحققن ذلك وأكثر، وإلى آبائكم الأكارم الذين لم يألوا جهدًا في أن يهيئوا لكم البيئة الصالحة في هذا المنتج الذي -ولله الحمد- نفخر به؛ فهذه ليلة عرسكم أنتم.. وأنتم من تستحقون التكريم، وأيضًا نشكر كل من ساهم في هذا الجامعة العظيمة من مدير وأساتذة وعمداء وقائمين عليها في هذا الحفل البهيج؛ فلكم مني التحية، وهي ليلتكم ليلة الفرحة، فافرحوا بليلتكم واستأنسوا بها؛ فهي ليلة عمر، ولكم مني التحية وكل المحبة والتقدير، وأراكم دائمًا بأحسن حال.. وشكرًا لكم أبنائي».

عقب ذلك، ألقى مدير جامعة الملك فهد للبترول والمعادن الدكتور سهل بن نشأت عبدالجواد، كلمة أعرب فيها عن سعادته بهذه المناسبة التي تحتفل فيها الجامعة بتخريج دفعة جديدة من طلابها، وتهدي الوطن الغالي نخبة متميزة من أبنائها الذين نهلوا من مَعين علمها، وارتووا من فيض عطائها، وتشرَّبوا مبادئها وقيمها، واستعدوا لبدء مرحلة العطاء لوطن قدَّم لهم الكثير، وينتظر منهم الكثير، عطاءً وبذلًا وإخلاصًا ومشاركةً فاعلةً في مسيرة التنمية التي يقودها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، حفظهما الله.

وقدم عبدالجواد خالص الشكر والعرفان للأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، على رعايته الحفلَ وحضوره إليه، ليواصل بذلك حرصه المستمر على مشاركة أبنائه الطلاب فرحة التخرج، وتتويج جهودهم بانتهاء مرحلة الدراسة، ودعمه المتواصل لأنشطة الجامعة ومناسباتها، وتقديره دورَها المتميز في مسيرة التنمية الوطنية.

واختتم مدير الجامعة كلمته مباركًا للخريجين تخرجهم، متمنيًا لهم حياة عملية مفعمة بالنجاح والتطور.

2021-07-11T21:53:05+03:00 رعى الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، مساء الثلاثاء، حفل تخرج الدفعة التاسعة والأربعين من طلاب جامعة الملك فهد للبترول والمعادن. وضم الحفل
بالصور.. أمير الشرقية يرعى حفل تخرج طلاب جامعة الملك فهد للبترول
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

بالصور.. أمير الشرقية يرعى حفل تخرج طلاب جامعة الملك فهد للبترول

ضم خريجي الفصـــــل الدراسي الأول والمرشحين للتخـــرج في الثاني والصيفي

بالصور.. أمير الشرقية يرعى حفل تخرج طلاب جامعة الملك فهد للبترول
  • 152
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
29 جمادى الآخر 1440 /  06  مارس  2019   04:48 ص

رعى الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، مساء الثلاثاء، حفل تخرج الدفعة التاسعة والأربعين من طلاب جامعة الملك فهد للبترول والمعادن.

وضم الحفل خريجي الجـــامعــة في الفصـــــل الدراسي الأول، والمرشحين للتخـــرج في الفصل الدراسي الثاني والفصل الصيفي البالغ عددهم (1484) طالبًا منهم (1186) طالبًا بدرجة البكالــــوريـــوس، و(263) طالبــــًا بدرجــة الماجستير، و(35) طـالبــــًا بدرجــــة الدكتوراه؛ وذلك في الاستاد الرياضـــي بالمدينــة الجامعيــة بالظهـــران.

وقال أمير المنطقة الشرقية، في كلمته خلال الحفل: «هذه الليلة ليست ككل الليالي؛ فهي ليلة عرس هؤلاء الأبناء، فلزام علينا أن نحييهم ونبارك لهم؛ فلقد عملتم فنلتم، واجتهدتم فحصدتم، وقدمتم كل ما من شأنه أن يضعكم في المكان الملائم بالشكل الملائم لخدمة هذا الوطن العزيز، ونتوقع منكم الكثير، ونتوقع منكم أن تكونوا -إن شاء الله- اللحمة التي نأملها ويأملها قائد هذه المسيرة منكم، في أن تكونوا رواد المستقبل والعون والسند لبلادكم في كل مجال».

وأضاف: «لا بد أن أذكر أمهاتكم العزيزات اللاتي بذلن الجهد العظيم في العمل على تغذيتكم منذ الصغر بالأمل وبالحب وبالعطاء؛ فلهن منا كل التقدير والثناء، وهن يستحققن ذلك وأكثر، وإلى آبائكم الأكارم الذين لم يألوا جهدًا في أن يهيئوا لكم البيئة الصالحة في هذا المنتج الذي -ولله الحمد- نفخر به؛ فهذه ليلة عرسكم أنتم.. وأنتم من تستحقون التكريم، وأيضًا نشكر كل من ساهم في هذا الجامعة العظيمة من مدير وأساتذة وعمداء وقائمين عليها في هذا الحفل البهيج؛ فلكم مني التحية، وهي ليلتكم ليلة الفرحة، فافرحوا بليلتكم واستأنسوا بها؛ فهي ليلة عمر، ولكم مني التحية وكل المحبة والتقدير، وأراكم دائمًا بأحسن حال.. وشكرًا لكم أبنائي».

عقب ذلك، ألقى مدير جامعة الملك فهد للبترول والمعادن الدكتور سهل بن نشأت عبدالجواد، كلمة أعرب فيها عن سعادته بهذه المناسبة التي تحتفل فيها الجامعة بتخريج دفعة جديدة من طلابها، وتهدي الوطن الغالي نخبة متميزة من أبنائها الذين نهلوا من مَعين علمها، وارتووا من فيض عطائها، وتشرَّبوا مبادئها وقيمها، واستعدوا لبدء مرحلة العطاء لوطن قدَّم لهم الكثير، وينتظر منهم الكثير، عطاءً وبذلًا وإخلاصًا ومشاركةً فاعلةً في مسيرة التنمية التي يقودها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين، حفظهما الله.

وقدم عبدالجواد خالص الشكر والعرفان للأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز، على رعايته الحفلَ وحضوره إليه، ليواصل بذلك حرصه المستمر على مشاركة أبنائه الطلاب فرحة التخرج، وتتويج جهودهم بانتهاء مرحلة الدراسة، ودعمه المتواصل لأنشطة الجامعة ومناسباتها، وتقديره دورَها المتميز في مسيرة التنمية الوطنية.

واختتم مدير الجامعة كلمته مباركًا للخريجين تخرجهم، متمنيًا لهم حياة عملية مفعمة بالنجاح والتطور.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك