Menu


منظمات حقوقية يمنية: انتهاكات الحوثي لن تتوقف.. والصمت الدولي شجَّعها على التمادي

خلال ندوة بالأمم المتحدة حول اليمن

أكد التحالف اليمني لرصد الانتهاكات، أن الانتهاكات لن تتوقف في اليمن ما دامت ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران تسيطر على العاصمة وبعض المحافظات. وقال ر
منظمات حقوقية يمنية: انتهاكات الحوثي لن تتوقف.. والصمت الدولي شجَّعها على التمادي
  • 83
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء السعودية ( واس )
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أكد التحالف اليمني لرصد الانتهاكات، أن الانتهاكات لن تتوقف في اليمن ما دامت ميليشيا الحوثي الإرهابية المدعومة من إيران تسيطر على العاصمة وبعض المحافظات.

وقال رئيس منظمة (تمكين) للتنمية وحقوق الإنسان مراد الغارتي، خلال ندوة في الأمم المتحدة، في إطار فعاليات الدورة الـ42 لمجلس حقوق الإنسان حول الانتهاكات في اليمن؛ إن ميليشيا الحوثي لم تعترف ولم تُجْرِ تحقيقًا في أي من الانتهاكات التي ارتكبتها بحق المدنيين؛ ما يؤكد تعمُّدها استهدافهم، كما لم تسلِّم خرائط الألغام التي ستحتاج عشرات السنوات من العمل لإزالتها ومعالجة ضحاياها.

وأضاف رئيس منظمة (تمكين) أن صمت المجتمع الدولي عن انتهاكات وممارسات ميليشيا الحوثي، وعدم إلزامها بتطبيق قرارات الشرعية الدولية؛ شجَّعها على التمادي في الانتهاكات وحصار المدن وسرقة مواد الإغاثة، وتحويل عائدها لدعم الحرب على اليمنيين. وبذلك تقتلهم مرتين عبر سرقة الإغاثة من أفواه الجوعى وتحويل عائدها إلى رصاص يفتك بهم.

وأكد الغارتي أن استمرار انتهاكات الحوثي ضد النساء سيفكك المجتمع ويجعله عرضة للنزاعات البينية والمجتمعية التي تعيش على أكوامها الميليشيا، ويؤكد عدم رغبة الحوثي في تحقيق السلام وتنفيذ الاتفاقات التي أبرمت بإشراف الأمم المتحدة، مشيرًا إلى أن إنهاء الانقلاب هو أهم العوامل المساعدة على إيقاف الانتهاكات والتدهور المستمر لحقوق الإنسان.

وطالب الغارتي من المجتمع الدولي إلزام ميليشيا الحوثي بتنفيذ قرارات مجلس الأمن ذات الصِّلة باليمن، وخاصةً القرارات 2140 و2014 و 2216، وإلزامها بتنفيذ قرارات مجلس حقوق الإنسان المتعلقة باليمن، واعتماد إجراءات وتدابير عقابية ضد معرقلي العملية السياسية في اليمن، ووقف تجنيد الأطفال، وإغلاق كافة السجون وإطلاق سراح جميع المعتقلين المدنيين لدى ميليشيا الحوثي فورًا، وعدم استغلالهم سياسيًّا، ووقف الأعمال العدائية ضد المدنيين والصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك