Menu


أحمد عز في حوارٍ لـ«عاجل»: «الممر» تجربة ثرية.. وقدّمت مهمة رسمية

كشف عن كواليس الفيلم وأبرز المصاعب

ضمن الموسم السينمائي الخاص بعيد الفطر المبارك، بدأ عرض الفيلم المصري «الممر» الذي يؤدي فيه دور البطولة النجم أحمد عز. في حوارٍ مع «عاجل»، كشف عز الكثير من التف
أحمد عز في حوارٍ لـ«عاجل»: «الممر» تجربة ثرية.. وقدّمت مهمة رسمية
  • 36
  • 0
  • 0
إيمان علي
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

ضمن الموسم السينمائي الخاص بعيد الفطر المبارك، بدأ عرض الفيلم المصري «الممر» الذي يؤدي فيه دور البطولة النجم أحمد عز.

في حوارٍ مع «عاجل»، كشف عز الكثير من التفاصيل الخاصة بالعمل، والذي قام بتصويره خلال الأشهر الماضية.

قال «عز» إنّ طبيعة الفيلم شجّعته على المشاركة فيه، لافتًا إلى أنّ حرب الاستنزاف كانت صعبة وغير آدمية وفرضت على مصر، مشدِّدًا على أنّ الفيلم يمثّل تجربة سينمائية ثرية.

وأضاف أنّ التصوير لم يكن سهلًا على الإطلاق، لافتًا إلى أنّه اضطر للخضوع لتدريبات عسكرية قبل بدء العمل.

ويتناول الفيلم دور قوات الصاعقة المصرية خلال حرب الاستنزاف، وعلى رأسهم أحد القادة البواسل الذي يُدعى (نور)، ويناقش المرحلة الزمنية بدءًا من حرب 1967 وحتى الأوقات الأولى من حرب الاستنزاف.

إلى نص الحوار:

في البداية، ما الذي حمَّسك لتقديم تجربة الممر؟
السيناريو وطبيعة الفيلم شجّعني كثيرًا على التجربة.. أيضًا تقديم عمل عن حرب الاستنزاف، وهي حرب صعبة وغير آدمية وفرضت علينا وقتها، هي تجربة ثرية سينمائيًّا.

كل التفاصيل الخاصة بالعمل كانت مغرية وجاذبة، فالفيلم كان حلمًا وأغلب ممثلي الجيل الحالي حلمهم المشاركة في عمل من نوعية «الممر»، وهي تجربة لا تحدث سوى مرة واحدة فقط في العمر فكيف يمكن أن أتردد في المشاركة.


كيف كانت تحضيراتك لشخصية ضابط الصاعقة «نور»؟
التحضيرات لم تكن سهلة، وخضعنا لتدريبات قبل التصوير، فكنا نذهب كفريق عمل لأحد القواعد العسكرية للتدريب على أعلى مستوى.

المخرج شريف عرفة طلب منا ألا نصطنع التمثيل وألا نمثل الشخصيات، بل لابد أن نكون ضباطًا حقيقيين ننفذ الفيلم؛ لذلك فطوال التصوير اعتبرت نفسي ضابطًا حقيقيًّا وجب عليَّ أن أحارب من أجل استرداد الأرض.

هل واجهت صعوبات أثناء التصوير؟
بالتأكيد كانت هناك بعض الصعوبات، لكن أصعب ما واجهته هو السفر يوميًّا من القاهرة لمدينة السويس؛ لأنه لم يكن هناك مكان للمبيت وكنا نصور يوميًّا لمدة شهر فكنت أضطر للذهاب والرجوع.

كيف ترى التعاون مع شريف عرفة؟
هو أستاذ كبير، وكل من يعمل معه يشعر بأنه في مهمة رسمية، وشرف لنا جميعا أننا عملنا مع شريف عرفة، وأتمنى تكرار التجربة معه أكثر من مرة.

تعود للتعاون مع هند صبري بعد 18 عامًا.. كيف ترى الأمر؟
بكل تأكيد سعيد بالعمل معًا بعد كل هذه السنوات، فمنذ أول تعاون بيننا في فيلم «مذكرات مراهقة»، وأنا أعتبر أنّ هند نجمة النجوم وستظل نجمة، وعلى المستوى الإنساني هي إنسانة مميزة جدًا وأنا وهند رفقاء نجاح.

لماذا أنت مُقِلٌّ في الدراما بعكس السينما؟
أحّب التركيز على السينما وأقدم عملًا دراميًّا كل أربع أو خمس سنوات، لكن قد أقدم مسلسلًا في وقت أقل إذا وجدت موضوعًا مميزًا وجاذبًا، وهو أمر ليس سهلًا، وفي النهاية أنا أبذل أقصى جهد سواء في الدراما أو السينما.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك