Menu
رئيس «الأمة» الكويتي يفند الشائعات «المغرضة» حول صحة أمير البلاد

فنَّد رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق الغانم، الشائعات التي تثار ممن وصفهم بـ«المغرضين» حول صحة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد، مؤكدًا أنه بصحة جيدة.

وطمأن الغانم الجميع على صحة الأمير صباح الأحمد، قائلًا: «سموه بخير، وما يثار من المغرضين غير صحيح (..) أسأل الله تعالى أن يديم الصحة والعافية على سموه».

وهنأ الغانم رئيس الحكومة الجديد بثقة أمير البلاد، لافتًا إلى أنَّ اعتذار رئيس الحكومة السابق عن التكليف «لفتة راقية».

وعاد أمير الكويت إلى البلاد منتصف أكتوبر، بعد رحلة علاجية في واشنطن.

وجاء في البيان الذي نشرته وكالة الأنباء الرسمية، وقتها، أن الأمير عاد بعد استكمال الفحوصات الطبية التي أجراها في أمريكا وكانت نتائجها «موفقة وناجحة».

وأعلن الديوان الأميري الكويتي، في سبتمبر الماضي، أنَّ أمير الكويت دخل أحد المستشفيات في الولايات المتحدة لاستكمال الفحوصات الطبية، وأنه تم تأجيل موعد لقاء الأمير بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

ودعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال محادثة هاتفية مع أمير دولة الكويت، صباح الأحمد الجابر الصباح، لزيارة واشنطن.

وقال البيت الأبيض في بيان: إنَّ «الرئيس وافق على استضافة أمير الكويت في البيت الأبيض خلال زيارته للولايات المتحدة العام المقبل». وتابع البيت الأبيض أن ترامب كان «سعيدًا جدًا لسماعه تحسن الأوضاع الصحية للأمير».

وأجّل الشيخ صباح الأحمد والذي كان من المقرر أن يجتمع مع ترامب يوم 12 سبتمبر، إلى موعد لاحق لأسباب صحية وتمّ فحصه في أحد مستشفيات الولايات المتحدة بدلًا من ذلك.

اقرأ أيضًا:

مجلس الأمة الكويتي يرفض «صفقة القرن» ويدعو إلى موقف عربي وإسلامي

2020-02-06T05:53:30+03:00 فنَّد رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق الغانم، الشائعات التي تثار ممن وصفهم بـ«المغرضين» حول صحة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد، مؤكدًا أنه بصحة جيدة. وطمأن الغان
رئيس «الأمة» الكويتي يفند الشائعات «المغرضة» حول صحة أمير البلاد
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

رئيس «الأمة» الكويتي يفند الشائعات «المغرضة» حول صحة أمير البلاد

طمأن الجميع على حالته..

رئيس «الأمة» الكويتي يفند الشائعات «المغرضة» حول صحة أمير البلاد
  • 866
  • 0
  • 0
فريق التحرير
12 جمادى الآخر 1441 /  06  فبراير  2020   05:53 ص

فنَّد رئيس مجلس الأمة الكويتي، مرزوق الغانم، الشائعات التي تثار ممن وصفهم بـ«المغرضين» حول صحة أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد، مؤكدًا أنه بصحة جيدة.

وطمأن الغانم الجميع على صحة الأمير صباح الأحمد، قائلًا: «سموه بخير، وما يثار من المغرضين غير صحيح (..) أسأل الله تعالى أن يديم الصحة والعافية على سموه».

وهنأ الغانم رئيس الحكومة الجديد بثقة أمير البلاد، لافتًا إلى أنَّ اعتذار رئيس الحكومة السابق عن التكليف «لفتة راقية».

وعاد أمير الكويت إلى البلاد منتصف أكتوبر، بعد رحلة علاجية في واشنطن.

وجاء في البيان الذي نشرته وكالة الأنباء الرسمية، وقتها، أن الأمير عاد بعد استكمال الفحوصات الطبية التي أجراها في أمريكا وكانت نتائجها «موفقة وناجحة».

وأعلن الديوان الأميري الكويتي، في سبتمبر الماضي، أنَّ أمير الكويت دخل أحد المستشفيات في الولايات المتحدة لاستكمال الفحوصات الطبية، وأنه تم تأجيل موعد لقاء الأمير بالرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

ودعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال محادثة هاتفية مع أمير دولة الكويت، صباح الأحمد الجابر الصباح، لزيارة واشنطن.

وقال البيت الأبيض في بيان: إنَّ «الرئيس وافق على استضافة أمير الكويت في البيت الأبيض خلال زيارته للولايات المتحدة العام المقبل». وتابع البيت الأبيض أن ترامب كان «سعيدًا جدًا لسماعه تحسن الأوضاع الصحية للأمير».

وأجّل الشيخ صباح الأحمد والذي كان من المقرر أن يجتمع مع ترامب يوم 12 سبتمبر، إلى موعد لاحق لأسباب صحية وتمّ فحصه في أحد مستشفيات الولايات المتحدة بدلًا من ذلك.

اقرأ أيضًا:

مجلس الأمة الكويتي يرفض «صفقة القرن» ويدعو إلى موقف عربي وإسلامي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك