Menu


دراسة: خفض الراتب يرفع خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية

الباحثون تتبعوا حالة 9 آلاف شخص

توصلت دراسة حديثة إلى أنَّ خفض الراتب يرفع خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية، بينما تتلاشى احتمالات الخطر في حال رفع الرواتب. واستدل الباحثون بمستشفى
دراسة: خفض الراتب يرفع خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية
  • 3316
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

توصلت دراسة حديثة إلى أنَّ خفض الراتب يرفع خطر الإصابة بأمراض القلب والسكتات الدماغية، بينما تتلاشى احتمالات الخطر في حال رفع الرواتب.

واستدل الباحثون بمستشفى بريجهام ومدرسة هارفارد الطبية على نتائج دراستهم، بأنَّ الذين زادت رواتبهم، يكونون أقل عرضة مستقبلًا بنسبة 15% للمعاناة من قصور القلب لمدة 25 سنة، بينما ارتفع خطر الإصابة بالسكتات الدماغية والنوبات القلبية، بنسبة  20% لدى الرجال والنساء الذين انخفض دخلهم، وفقًا لتقرير ترجمته قناة روسيا اليوم عن صحيفة ديلي البريطانية.

وأكَّد الباحثون أنَّ النتائج التي توصلوا إليها قد تدفع الأطباء نحو الاهتمام بشكل أكبر بالظروف المالية للمرضى أثناء فحص أمراض القلب؛ حيث توصلت دراسات سابقة إلى أنَّ وجود دخل أعلى يرتبط بانخفاض خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وعلق الدكتور سكوت سولومون، كبير الأطباء مستشفى بريجهام على نتائج الدراسة قائلًا: إنها تعزِّز الحاجة لزيادة وعي العاملين بالمجال الصحي بشأن تأثير التغييرات في الدخل على الصحة لتحسين فعالية العلاج.

واعتمدت الدراسة على تتبع الحالة الصحية لتسعة آلاف مشارك من أربعة مجالات عمل مختلفة في الولايات المتحدة، وذلك على مدى 17 عامًا في المتوسط، وتبيَّن أنَّ أولئك الذين ارتفعت رواتبهم انخفض لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية، بسبب انخفاض خطر الإصابة بقصور القلب.

وأكَّدت نتائج الدراسة أنَّ الذين انخفض دخلهم زاد لديهم خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية؛ لأنَّ انخفاض الدخل يؤدِّي لاتباع نظام غذائي سيئ، مثل تناول مزيد من الأطعمة الرخيصة المصنعة والمليئة بالدهون والسكر، مما يرفع خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية، فضلًا عن  احتمالات الإصابة بالتوتر والقلق، والذي يرتبط بالتدخين وتعاطي الكحول، والاكتئاب، الذي يرفع خطر الإصابة بمرض الشريان التاجي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك