Menu

رحلة بحث عمرها 40 عامًا تفك لغز «عظام الكهف» بأيداهو الأمريكية

التفاصيل: قاتل هارب وامرأة مغدورة وقضية عمرها 100 عام

أعلن مكتب مقاطعة بولاية أيداهو الأمريكية، فك لغز العظام التي تم العثور عليها عام 1979، حيث أوضح أنها لرجل هرب من السجن منذ أكثر من 100 عام، بعد اتهامه بقتل زوجت
رحلة بحث عمرها 40 عامًا تفك لغز «عظام الكهف» بأيداهو الأمريكية
  • 33
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

أعلن مكتب مقاطعة بولاية أيداهو الأمريكية، فك لغز العظام التي تم العثور عليها عام 1979، حيث أوضح أنها لرجل هرب من السجن منذ أكثر من 100 عام، بعد اتهامه بقتل زوجته، فيما أكد مكتب مقاطعة كلارك بالولاية أن العظام تعود إلى جوزيف هنري، الذي فر من العدالة منذ 100 عام، لافتًا إلى إسهام مشروع «DNA Doe»، وهي منظمة غير ربحية، في تعريف هوية صاحب العظام، وذكرت على صفتحها بموقع «فيسبوك» إن العظام ظلت محفوظة في كهف بافالو منذ 63 عامًا.

ومن المرجح أن هنري توفى في العام 1916 بعمر 45 عامًا، كما قالت المنظمة، ويبدو أنه قُتل وتم تقطيع جثته، وقبيل وفاته، يبدو أنه تعرض للاعتقال مرتين على الأقل، لكنه تمكن من الهرب في كلاهما. وبعدها، أقدم هنري على قتل زوجته باستخدام فأس، ثم تم اعتقاله لكنه هرب مستخدمًا منشارًا خبأه في حذائ ليختفي بعدها كليًّا عن الأنظار.

وقال رئيس مقاطعة كلارك، بارت ماي: «بالعودة إلى العام 1916، لقد كانت المنطقة جزءًا من براري الغرب وعلى الأرجح اهتم المحليون بحل هذه القضية. لن نتمكن على الأرجح أبدًا من حل لغز القضية، لكننا نشجع أي شخص يعلم قصصًا من هذا القبيل بالتقدم إلى المكتب».

وواجه مشروع  «DNA Doe»، عدة عراقيل قبل النجاح في تعريف الجثة، حيث استخدم هنري عدة أسماء مستعارة ولا يملك أي أقارب، كما أنه لم يملك أي سجلات رسمية، وفحص أعضاء المشروع حوالي 31 ألفًا و730 شخصًا في محاولة للعثور على الحمض النووي لهنري.

واستغرقت عملية التعرف على عظام هنري ما يقارب 40 عامًا؛ ففي أغسطس من العام 1979، عثرت عائلة على عظمة لجذع رجل ملفوفة في كيس من الخيش داخل كهف، وقالت المنظمة: «عظمة الجذع كانت مدفونة على عمق 18 إنشًا داخل الكهف، مع بنطال من اللون الأزرق الغامق وقميص أبيض وجاكت يميل إلى الحمرة».

وبعدها بـ12 عامًا، تم العثور على يد محنطة إلى جانب ذراع وأرجل ملفوفة في قماش داخل الكهف نفسه، وعمل المتطوعون وطلاب من جامعة أيداهو على تمشيط الكهف؛ أملًا في العثور على باقي الجثة لكن دون جدوى.

ولكن أخيرًا في العام 2019، تواصل مكتب المقاطعة مع حفيد هنري، البالغ من العمر حاليًا 87 عامًا والمقيم في ولاية كاليفورنيا والذي وافق على إجراء تحليل الحمض النووي، وتم تحليل الحمض النووي لتكتشف المنظمة نسبة تطابق 100% مع العظام التي تم العثور عليها، وقال ماي إن قضية مقتل هنري لا تزال مفتوحة، مضيفًا: «نعلم أنه تعرض للقتل، لكن لا نعلم مَن قتله».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك