Menu
خبيرة خسائر السياحة الخليجية 60 مليار دولار والسعودية الرابح الأكبر

كشفت رئيسة شركة « HVS» للاستشارات الفندقية في الشرق الأوسط، هلا مطر شوفاني، عن أن المملكة العربية السعودية ستكون الرابح الأكبر في مجال السياحة المحلية، مشيرة إلى أن أضرار السياحة في منطقة الخليج بلغت حوالي من 60 مليار دولار، خلال أزمة فيروس كورونا المستجد.

وأشارت إلى تعافي قطاع السياحة في منطقة الخليج في 2023، لافتة إلى أن حجم النمو في قطاع السياحة والسفر بالخليج كان حوالي 10% خلال الخمس سنوات الماضية، وعلى هذا الأساس كانت التوقعات تشير إلى أن كامل الإنفاق على السفر والسياحة بمنطقة الخليج كانت ستصل إلى 110 مليارات دولار.

وذكرت أنه من المتوقع أن يصل حجم أضرار القطاع بما يتراوح بين 50 و60 مليار دولار، منها 10 إلى 15 مليار دولار بقطاع الفنادق.

وقالت -في تصريحات صحفية- إن السياحة المحلية ستلعب دورًا أساسيًّا في عودة الحركة السياحية، متوقعة أن تكون السعودية الرابح الأكبر بالنسبة للسياحة المحلية.

وترى أن سياحة العمل والمؤتمرات ستكون الأضعف في مرحلة التعافي، فيما ستكون السياحة الترفيهية والشاطئية الأكثر جاذبية.

اقرأ أيضًا:

القصبي: نبارك للمملكة مواصلة التقدم للعام الثاني على التوالي بتقرير التنافسية الدولية

إعادة صياغة «الإطار الخليجي الصحي» لمواجهة حالات الطوارئ

2020-07-21T18:06:45+03:00 كشفت رئيسة شركة « HVS» للاستشارات الفندقية في الشرق الأوسط، هلا مطر شوفاني، عن أن المملكة العربية السعودية ستكون الرابح الأكبر في مجال السياحة المحلية، مشيرة إل
خبيرة خسائر السياحة الخليجية 60 مليار دولار والسعودية الرابح الأكبر
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


خبيرة: خسائر السياحة الخليجية 60 مليار دولار.. والسعودية الرابح الأكبر

تعافي القطاع في المنطقة الخليج في 2023..

خبيرة: خسائر السياحة الخليجية 60 مليار دولار.. والسعودية الرابح الأكبر
  • 2787
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 شوّال 1441 /  16  يونيو  2020   07:48 م

كشفت رئيسة شركة « HVS» للاستشارات الفندقية في الشرق الأوسط، هلا مطر شوفاني، عن أن المملكة العربية السعودية ستكون الرابح الأكبر في مجال السياحة المحلية، مشيرة إلى أن أضرار السياحة في منطقة الخليج بلغت حوالي من 60 مليار دولار، خلال أزمة فيروس كورونا المستجد.

وأشارت إلى تعافي قطاع السياحة في منطقة الخليج في 2023، لافتة إلى أن حجم النمو في قطاع السياحة والسفر بالخليج كان حوالي 10% خلال الخمس سنوات الماضية، وعلى هذا الأساس كانت التوقعات تشير إلى أن كامل الإنفاق على السفر والسياحة بمنطقة الخليج كانت ستصل إلى 110 مليارات دولار.

وذكرت أنه من المتوقع أن يصل حجم أضرار القطاع بما يتراوح بين 50 و60 مليار دولار، منها 10 إلى 15 مليار دولار بقطاع الفنادق.

وقالت -في تصريحات صحفية- إن السياحة المحلية ستلعب دورًا أساسيًّا في عودة الحركة السياحية، متوقعة أن تكون السعودية الرابح الأكبر بالنسبة للسياحة المحلية.

وترى أن سياحة العمل والمؤتمرات ستكون الأضعف في مرحلة التعافي، فيما ستكون السياحة الترفيهية والشاطئية الأكثر جاذبية.

اقرأ أيضًا:

القصبي: نبارك للمملكة مواصلة التقدم للعام الثاني على التوالي بتقرير التنافسية الدولية

إعادة صياغة «الإطار الخليجي الصحي» لمواجهة حالات الطوارئ

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك