Menu
حكم قضائي يُثبت تطبيق «نظام التابلت» في المدارس المصرية

قضت محكمة مصرية، اليوم الأربعاء، برفض طعن مقدم ضد تطبيق نظام جديد في التعليم، بدأ تطبيقه بشكل تجريبي العام الدراسي الماضي.

ورفضت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، وهي جهة مختصة بالنظر في المنازعات الخاصة بالقرارات الرسمية، الشق العاجل في الطعن المقدم من المحامي عمرو عبدالسلام، بصفته ولي أمر طالبة في الصف الأول الثانوي، ضد وزير التربية والتعليم ورئيس مجلس الوزراء؛ لإلغاء «نظام التابلت» على طلاب المرحلة الثانوية الحالية، والعودة إلى النظام القديم، وقصر النظام الجديد على التعليم الأساسي، وفق ما أفادت صحيفة «الأهرام».

وأثار النظام الجديد جدلًا كبيرًا في الأوساط المصرية، كونه يفرض على الطالب البحث عن المعلومات المقررة عليه إلكترونيًّا، مقللًا إلى أقصى درجة من الدور المعتاد للمعلم، فيما أكدت الوزارة أنها تسعى لإعادة صياغة منظومة التعليم؛ لتتوافق مع المستجدات الحديثة، وتكون محفزة للقدرات الإبداعية لدى الطلاب.

ويبدأ العام الدراسي في مصر الأسبوع المقبل لطلاب الصفين الأول والثاني، بينما يعود الباقون في الأسبوع التالي مباشرة.

2020-12-24T19:02:51+03:00 قضت محكمة مصرية، اليوم الأربعاء، برفض طعن مقدم ضد تطبيق نظام جديد في التعليم، بدأ تطبيقه بشكل تجريبي العام الدراسي الماضي. ورفضت محكمة القضاء الإداري بمجلس الد
حكم قضائي يُثبت تطبيق «نظام التابلت» في المدارس المصرية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

حكم قضائي يُثبت تطبيق «نظام التابلت» في المدارس المصرية

بدأ كتجربة العام الماضي

حكم قضائي يُثبت تطبيق «نظام التابلت» في المدارس المصرية
  • 33
  • 0
  • 0
فريق التحرير
5 محرّم 1441 /  04  سبتمبر  2019   06:56 م

قضت محكمة مصرية، اليوم الأربعاء، برفض طعن مقدم ضد تطبيق نظام جديد في التعليم، بدأ تطبيقه بشكل تجريبي العام الدراسي الماضي.

ورفضت محكمة القضاء الإداري بمجلس الدولة، وهي جهة مختصة بالنظر في المنازعات الخاصة بالقرارات الرسمية، الشق العاجل في الطعن المقدم من المحامي عمرو عبدالسلام، بصفته ولي أمر طالبة في الصف الأول الثانوي، ضد وزير التربية والتعليم ورئيس مجلس الوزراء؛ لإلغاء «نظام التابلت» على طلاب المرحلة الثانوية الحالية، والعودة إلى النظام القديم، وقصر النظام الجديد على التعليم الأساسي، وفق ما أفادت صحيفة «الأهرام».

وأثار النظام الجديد جدلًا كبيرًا في الأوساط المصرية، كونه يفرض على الطالب البحث عن المعلومات المقررة عليه إلكترونيًّا، مقللًا إلى أقصى درجة من الدور المعتاد للمعلم، فيما أكدت الوزارة أنها تسعى لإعادة صياغة منظومة التعليم؛ لتتوافق مع المستجدات الحديثة، وتكون محفزة للقدرات الإبداعية لدى الطلاب.

ويبدأ العام الدراسي في مصر الأسبوع المقبل لطلاب الصفين الأول والثاني، بينما يعود الباقون في الأسبوع التالي مباشرة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك