Menu
شقيق مواطن خمسيني اختفى فجأة يروي لـ«عاجل» تفاصيل مثيرة عن فقدانه

كشف مواطن سعودي لـ«عاجل» عن تفاصيل مثيرة حول اختفاء شقيقه -53 عامًا- منذ ما يزيد عن أسبوعين، واللجوء ببلاغ رسمي لدى الجهات الأمنية بشرطة محافظة صامطة بمنطقة جازان والتي بدورها اتخذت كافة الإجراءات اللازمة في جمع بيانات ومعلومات عن الشخص المفقود من أشقائه وأولاده .

وقال عبدالشكور شقيق المواطن الخمسيني المفقود: إن شقيقه محمد بن حسن أبو الفرج مباركي خرج من منزل أسرته بمحافظة صامطة قبل أكثر من أسبوعين تقريبًا وأبلغ أولاده بأنه يرغب في السفر إلى مكة المكرمة واستقل بالفعل سيارته من نوع فورشينر موديل 2009م ، ولم يبين لهم سبب سفره المفاجئ لأنهم يخشون عليه من طول مسافة الطريق نتيجة ما يعانيه من اعتلالات نفسية وعصبية حادة وسيئة للغاية والتي تلازمه منذ سنوات طويلة .

وتابع شقيق المواطن المفقود قائلًا: «كنت على اتصال بشقيقي على هاتفه الجوال للسؤال عنه والاطمئنان عن أحواله ومعرفة المكان الذي يتواجد به بعد أن أكد لي بأنه مستقر في مكة وكان يردد عبارات فيها نوع من الخيال الذي جعلني أخشى عليه، وهي عادات تتكرر معه بشكل مستمر إثر الحالة النفسية السيئة التي يعاني منها، حيث بدأت معه بآخر سنة دراسية في المرحلة الجامعة وبسببها لم يكمل دراسته حينها ليتولى والدنا أمر علاجه في عدة مراكز صحية ومنها مستشفى الصحة النفسية بجازان وكان آخر مرة استدعى تنويمه بالمستشفى كان قبل 7 أشهر وبقي لديهم تحت الملاحظة الطبية لشهرين كاملين، نظرًا لتأزم حالته النفسية.

وأضاف: «هو متزوج وحياته مستقرة مع زوجته وأولاده لكنه تمر عليه حالات غير طبيعية بسبب المرض النفسي أثرت عليه كليًا جعلته يفضل الجلوس بمفرده يهوى التفكير العميق والسرحان ويحب قضاء أوقات خارج المنزل وينطوي وحيدًا عن أقاربه والمجتمع ولا ينام أو يهدأ إلا إذا استخدم وصفة علاجه الطبية».

واستمر «عبدالشكور« في الحديث عن شقيقه واختفائه المفاجئ بقوله: «أخي ليس عدوانيًا بل يتصف بالهدوء والحديث مع نفسه كما هي عادته، ويأخذه التفكير إلى ما هو أبعد من الواقع وهذا الشيء خلق لديه مرضًا نفسيًا لازمه لسنوات طويلة جدًا فقد بسببه الحصول على وثيقة التخرج من جامعة أم القرى والتي لا يفصله عنها سوى السنة الأخيرة، ليبقى عاطلًا عن العمل ينتقل به والدنا بين المراكز الطبية باحثًا له عن علاج مناسب وفعال ولكن دون جدوى سوى المهدئات التي يتناولها وتجعله يستقر للنوم والراحة الجسدية والنفسية» .

ويتابع: «هناك معلومات وردت إلينا من بعض أقاربنا بأنهم شاهدوا شقيقي المختفي في أحد أحياء مكة المكرمة ولكن لم يكن لديهم علم بأنه متغيب عن أسرته ولم يتوقعوا ذلك فتركوه لحال سبيله»، مبيّنًا بأنه يخشى على شقيقه "محمد" من أي أذى أو مكروه قد يحدث له لا قدر الله؛ لأنه ليس لديه مسكن أو مأوى ولا يملك نقودًا في جيبه، متسائلًا في حيرة "كيف يقضي أحواله المعيشية في هذه الظروف الغامضة منذ اختفائه؟!!"

وأكد أن أسرته في وضع صعب للغاية لعدم معرفتهم بمصير والدهم التي يسودها الغموض، لأنه تغيب عنهم وانقطع الاتصال به بصورة مخيفة ومثيرة وهي المرة الأولى التي يختفي فيها ويغيب عن المنزل مدة طويلة دون الوصول إليه أو معرفة أوضاعه وأحواله الصحية والمعيشية، وبأن شقيقه ليس له أي أثر حتى هذه اللحظة.

ويناشد أشقاء وأبناء المواطن المفقود جميع أبناء المجتمع سواء في مكة أو أي منطقة أخرى المساعدة في البحث وتزويد الجهات الأمنية ومراكز الشرطة بأي معلومات تدل عليه أو على مكان تواجده، وطالبت أسرة المواطن المختفي الجهات الأمنية والمختصة بسرعة متابعة حالته وتكثيف عمليات البحث عنه، وأن على من يجده أو يتوصل لأيّ معلوماتٍ عنه أو يشاهده من خلال التعرف على وجهه عبر صوره المنشورة، سرعة التواصل على:
جوال شقيقه عبدالشكور: 0503819987
أو جوال شقيقه حسام: 0533616694

2021-11-15T12:49:28+03:00 كشف مواطن سعودي لـ«عاجل» عن تفاصيل مثيرة حول اختفاء شقيقه -53 عامًا- منذ ما يزيد عن أسبوعين، واللجوء ببلاغ رسمي لدى الجهات الأمنية بشرطة محافظة صامطة بمنطقة جاز
شقيق مواطن خمسيني اختفى فجأة يروي لـ«عاجل» تفاصيل مثيرة عن فقدانه
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

شقيق مواطن خمسيني اختفى فجأة يروي لـ«عاجل» تفاصيل مثيرة عن فقدانه

انقطع التواصل مع أسرته منذ أكثر من أسبوعين

شقيق مواطن خمسيني اختفى فجأة يروي لـ«عاجل» تفاصيل مثيرة عن فقدانه
  • 10485
  • 0
  • 0
علي الجريبي
17 جمادى الآخر 1442 /  30  يناير  2021   08:36 ص

كشف مواطن سعودي لـ«عاجل» عن تفاصيل مثيرة حول اختفاء شقيقه -53 عامًا- منذ ما يزيد عن أسبوعين، واللجوء ببلاغ رسمي لدى الجهات الأمنية بشرطة محافظة صامطة بمنطقة جازان والتي بدورها اتخذت كافة الإجراءات اللازمة في جمع بيانات ومعلومات عن الشخص المفقود من أشقائه وأولاده .

وقال عبدالشكور شقيق المواطن الخمسيني المفقود: إن شقيقه محمد بن حسن أبو الفرج مباركي خرج من منزل أسرته بمحافظة صامطة قبل أكثر من أسبوعين تقريبًا وأبلغ أولاده بأنه يرغب في السفر إلى مكة المكرمة واستقل بالفعل سيارته من نوع فورشينر موديل 2009م ، ولم يبين لهم سبب سفره المفاجئ لأنهم يخشون عليه من طول مسافة الطريق نتيجة ما يعانيه من اعتلالات نفسية وعصبية حادة وسيئة للغاية والتي تلازمه منذ سنوات طويلة .

وتابع شقيق المواطن المفقود قائلًا: «كنت على اتصال بشقيقي على هاتفه الجوال للسؤال عنه والاطمئنان عن أحواله ومعرفة المكان الذي يتواجد به بعد أن أكد لي بأنه مستقر في مكة وكان يردد عبارات فيها نوع من الخيال الذي جعلني أخشى عليه، وهي عادات تتكرر معه بشكل مستمر إثر الحالة النفسية السيئة التي يعاني منها، حيث بدأت معه بآخر سنة دراسية في المرحلة الجامعة وبسببها لم يكمل دراسته حينها ليتولى والدنا أمر علاجه في عدة مراكز صحية ومنها مستشفى الصحة النفسية بجازان وكان آخر مرة استدعى تنويمه بالمستشفى كان قبل 7 أشهر وبقي لديهم تحت الملاحظة الطبية لشهرين كاملين، نظرًا لتأزم حالته النفسية.

وأضاف: «هو متزوج وحياته مستقرة مع زوجته وأولاده لكنه تمر عليه حالات غير طبيعية بسبب المرض النفسي أثرت عليه كليًا جعلته يفضل الجلوس بمفرده يهوى التفكير العميق والسرحان ويحب قضاء أوقات خارج المنزل وينطوي وحيدًا عن أقاربه والمجتمع ولا ينام أو يهدأ إلا إذا استخدم وصفة علاجه الطبية».

واستمر «عبدالشكور« في الحديث عن شقيقه واختفائه المفاجئ بقوله: «أخي ليس عدوانيًا بل يتصف بالهدوء والحديث مع نفسه كما هي عادته، ويأخذه التفكير إلى ما هو أبعد من الواقع وهذا الشيء خلق لديه مرضًا نفسيًا لازمه لسنوات طويلة جدًا فقد بسببه الحصول على وثيقة التخرج من جامعة أم القرى والتي لا يفصله عنها سوى السنة الأخيرة، ليبقى عاطلًا عن العمل ينتقل به والدنا بين المراكز الطبية باحثًا له عن علاج مناسب وفعال ولكن دون جدوى سوى المهدئات التي يتناولها وتجعله يستقر للنوم والراحة الجسدية والنفسية» .

ويتابع: «هناك معلومات وردت إلينا من بعض أقاربنا بأنهم شاهدوا شقيقي المختفي في أحد أحياء مكة المكرمة ولكن لم يكن لديهم علم بأنه متغيب عن أسرته ولم يتوقعوا ذلك فتركوه لحال سبيله»، مبيّنًا بأنه يخشى على شقيقه "محمد" من أي أذى أو مكروه قد يحدث له لا قدر الله؛ لأنه ليس لديه مسكن أو مأوى ولا يملك نقودًا في جيبه، متسائلًا في حيرة "كيف يقضي أحواله المعيشية في هذه الظروف الغامضة منذ اختفائه؟!!"

وأكد أن أسرته في وضع صعب للغاية لعدم معرفتهم بمصير والدهم التي يسودها الغموض، لأنه تغيب عنهم وانقطع الاتصال به بصورة مخيفة ومثيرة وهي المرة الأولى التي يختفي فيها ويغيب عن المنزل مدة طويلة دون الوصول إليه أو معرفة أوضاعه وأحواله الصحية والمعيشية، وبأن شقيقه ليس له أي أثر حتى هذه اللحظة.

ويناشد أشقاء وأبناء المواطن المفقود جميع أبناء المجتمع سواء في مكة أو أي منطقة أخرى المساعدة في البحث وتزويد الجهات الأمنية ومراكز الشرطة بأي معلومات تدل عليه أو على مكان تواجده، وطالبت أسرة المواطن المختفي الجهات الأمنية والمختصة بسرعة متابعة حالته وتكثيف عمليات البحث عنه، وأن على من يجده أو يتوصل لأيّ معلوماتٍ عنه أو يشاهده من خلال التعرف على وجهه عبر صوره المنشورة، سرعة التواصل على:
جوال شقيقه عبدالشكور: 0503819987
أو جوال شقيقه حسام: 0533616694

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك