Menu
وجهًا لوجه.. فارق الطول يضع كوروكي في قبضة سو

مع اقتراب موعد حسم لقب دوري أبطال آسيا لكرة القدم، بإقامة مباراة الإياب للدور النهائي بين فريقي أوراوا الياباني، والهلال، في اللقاء الذي سيقام على لملعب سايتما، تبرز أهمية التعرف على قدرات العناصر التي يضمها الفريقان باعتبار أنها هي التي ستحسم المواجهة فعليا على أرض الملعب، خاصة أن كرة القدم لم تعد مجرد رياضة تعتمد على الأمور الفنية وحسب، بل أصبحت تعتمد بشكل كبير على البيانات وتحليلها للوصول إلى صورة أقرب لما يمكن أن يحدث فعليًّا خلال المباريات.

وبما أنه من المعروف أن الهلال له تشكيلة شبه ثابتة، فيمكن التركيز على عناصرها، وهو ما ستقوم به صحيفة «عاجل» الإلكترونية، خلال الأيام المتبقية على النهائي المرتقب.

سو.. خليفة كواك

منذ انضمام المدافع الكوري الجنوبي يانج هيون سو إلى تشكيلة الهلال، نجح في فرض نفسه على تشكيلة الفريق في أغلب المباريات، ليسير على الطريق الصحيح ليكون خليفة مواطنه كواك الذي كان أحد أفضل مدافعي الفريق قبل سنوات قليلة.

وخلال الموسم الحالي من دوري أبطال آسيا، لعب سو البالغ من العمر 28 عامًا، سبع مباريات بشكل أساسي دون أن يتم استبداله بإجمال 360 دقيقة.

مدافع مميز

ونجح الكوري الجنوبي في تشتيت الكرة 21 مرة ومنع تسديدتين للمنافسين كما قطع الكرة تسع مرات.

وبلغت نسبة نجاحه في استخلاص الكرة من لاعبي الفرق المنافسة 50%، ومن بين الالتحامات التي قام بها، خرج فائزًا في 55.2%، لكن هذه النسبة تتراجع قليلًا إلى 50% في الالتحامات الهوائية.

سو قام بتنفيذ 298 تمريرة منها 264 تمريرة ناجحة بنسبة 88.6%، وبلغ معدل تمريراته في المباراة الواحدة 42.6%، كما بلغت نسبة تمريراته الطولية 54.1%، بينما بلغت نسبة تمريراته التي أرسلها للأمام 30.9%، وبنسبة 29.5% إلى اليمين، وبنسبة 34.2% إلى اليسار، بينما بلغت نسبة التمريرات التي أرسلها إلى الخلف 5.4% فقط.

تركيز دفاعي

ويعدّ سو من اللاعبين الذين الابتعاد قدر المستطاع عن المشاركة في الحالة الهجومية، ومع ذلك، قد بلغت نسبة التمرير الناجح في ملعب المنافس 74.4%، لترتفع النسبة في ملعب الهلال إلى 94.3%.

ويعتبر المدافع الكوري ملتزمًا إلى حد بعيد بمركزه مفضّلًا التركيز على القيام بواجبات مركزه، حيث قام بإرسال كرة عرضية واحدة فقط من لعب مفتوح، دون أن يشارك في صناعة فرص التهديف.

وبسبب التزامه الدفاعي، فقد سدّد سو كرة واحد فقط باتجاه شباك المنافسين، إلا أنها لم تسفر عن أية أهداف.

كوروكي.. مهاجم خطير

يعتمد فريق أوراوا بشكل كبير على المهاجم الخطير شينزو كوروكي البالغ من العمر 33 عامًا لتهديد مرمى المنافسين، ويعد اللاعب هو المصدر الأول للخطورة على مرمى العلال في لقاء الأحد، وذلك على الرغم من أنه ليس فارع الطول حي ث يبلغ طوله 1.75 مترا ووزنه 72 كيلوجرامًا.

وشارك اللاعب الياباني في 13 مباريات مع أوراوا هذا الموسم من مسابقة دوري أبطال آسيا، لكن تم استبداله خمس مرات، بإجمال 1137 دقيقة لعب.

مساعدة الفريق

ويشارك كوركي في أداء الوجبات الدفاعية للفريق حيث قام بـ12 عمليات تشتيت للكرة، كما منع المنافسين من التسديد على مرمى في مناسبتين، وقطع الكرة ثلاث مرات.

وبلغت نسبة نجاحه في استخلاص الكرة 62.5%، ودخل في التحامات كان نصيبه من النجاح فيها 38.4%، بينما فاز بـ38.1% من الالتحامات الهوائية.

وخلال الموسم الحالي، قام المهاجم الياباني بتمرير الكرة 385 مرة، منها 338 تمريرة ناجحة بنسبة 87.8%، وبلغ معدل التمريرات التي ينفذها في المباراة الواحدة 30.5 تمريرة، فيما كانت للتمريرات الطولية نصيب لا بأس به من تمريراته بنسبة 60%.

ومن بين التمريرات التي نفذها اللاعب الياباني، جاءت 17.7% منها للأمام وهي نسبة ضعيفة بالنسبة لمهاجم، فيما جاء 26.5% منها باتجاه اليمين، و24.2% فقط باتجاه اليسار، بلغت نسبة تمريراته للخلف 31.7%.

وبلغت دقة التمريرات التي ينفذها في ملعب المنافس 85.7%، لترتفع النسبة إلى 91% عند التمرير في ملعب أوراوا.

اللعب على الأطراف ممنوع

وأرسل كوروكي ثلاث كرات عرضية من لعب مفتوح منها واحدة فقط ناجحة، ما يشير إلى أنه لا يجيد اللعب على الأطراف، كما أنه لا يجيد صناعة الأهداف ولزملائه حيث لم يقم بأي تمريرة حاسمة، مكتفيًا بصناعة 15 فرصة لم تسفر عن أي أهداف لصالح الفريق.

كما نجح اللاعب الياباني في تسجيل ثمانية أهداف منها سبعة أهداف من داخل منطقة الجزاء وهدف من خارجها ما يعني أنه يجيد التعامل والتحرك في منطقة عمليات المنافس، فضلًا عن أنه سدد 20 مرة باتجاه شباك المنافسين.

ومن بين الأهداف الثمانية، جاء واحد منها بالقدم اليسرى وثلاثة بالقدم اليمنى وأربعة بالرأس.

الأفضلية لصالح سو

ومن واقع هذه الأرقام، فإن على مدافع الهلال سو أن يحذر من خطورة كوروكي وألا يترك له المجال للتحرك بحرية داخل منطقة الجزاء، ويمكن اعتبار فارق الطول الذي يصب في صالح مدافع الهلال نقطة تميز يمكن أن تعيق مهاجم أوراوا عن هز شباك عبدالله المعيوف.

2019-11-21T15:38:12+03:00 مع اقتراب موعد حسم لقب دوري أبطال آسيا لكرة القدم، بإقامة مباراة الإياب للدور النهائي بين فريقي أوراوا الياباني، والهلال، في اللقاء الذي سيقام على لملعب سايتما،
وجهًا لوجه.. فارق الطول يضع كوروكي في قبضة سو
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


وجهًا لوجه.. فارق الطول يضع كوروكي في قبضة سو

الهلال وأوراوا.. نهائي دوري أبطال آسيا بالأرقام «3»

وجهًا لوجه.. فارق الطول يضع كوروكي في قبضة سو
  • 88
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 ربيع الأول 1441 /  21  نوفمبر  2019   03:38 م

مع اقتراب موعد حسم لقب دوري أبطال آسيا لكرة القدم، بإقامة مباراة الإياب للدور النهائي بين فريقي أوراوا الياباني، والهلال، في اللقاء الذي سيقام على لملعب سايتما، تبرز أهمية التعرف على قدرات العناصر التي يضمها الفريقان باعتبار أنها هي التي ستحسم المواجهة فعليا على أرض الملعب، خاصة أن كرة القدم لم تعد مجرد رياضة تعتمد على الأمور الفنية وحسب، بل أصبحت تعتمد بشكل كبير على البيانات وتحليلها للوصول إلى صورة أقرب لما يمكن أن يحدث فعليًّا خلال المباريات.

وبما أنه من المعروف أن الهلال له تشكيلة شبه ثابتة، فيمكن التركيز على عناصرها، وهو ما ستقوم به صحيفة «عاجل» الإلكترونية، خلال الأيام المتبقية على النهائي المرتقب.

سو.. خليفة كواك

منذ انضمام المدافع الكوري الجنوبي يانج هيون سو إلى تشكيلة الهلال، نجح في فرض نفسه على تشكيلة الفريق في أغلب المباريات، ليسير على الطريق الصحيح ليكون خليفة مواطنه كواك الذي كان أحد أفضل مدافعي الفريق قبل سنوات قليلة.

وخلال الموسم الحالي من دوري أبطال آسيا، لعب سو البالغ من العمر 28 عامًا، سبع مباريات بشكل أساسي دون أن يتم استبداله بإجمال 360 دقيقة.

مدافع مميز

ونجح الكوري الجنوبي في تشتيت الكرة 21 مرة ومنع تسديدتين للمنافسين كما قطع الكرة تسع مرات.

وبلغت نسبة نجاحه في استخلاص الكرة من لاعبي الفرق المنافسة 50%، ومن بين الالتحامات التي قام بها، خرج فائزًا في 55.2%، لكن هذه النسبة تتراجع قليلًا إلى 50% في الالتحامات الهوائية.

سو قام بتنفيذ 298 تمريرة منها 264 تمريرة ناجحة بنسبة 88.6%، وبلغ معدل تمريراته في المباراة الواحدة 42.6%، كما بلغت نسبة تمريراته الطولية 54.1%، بينما بلغت نسبة تمريراته التي أرسلها للأمام 30.9%، وبنسبة 29.5% إلى اليمين، وبنسبة 34.2% إلى اليسار، بينما بلغت نسبة التمريرات التي أرسلها إلى الخلف 5.4% فقط.

تركيز دفاعي

ويعدّ سو من اللاعبين الذين الابتعاد قدر المستطاع عن المشاركة في الحالة الهجومية، ومع ذلك، قد بلغت نسبة التمرير الناجح في ملعب المنافس 74.4%، لترتفع النسبة في ملعب الهلال إلى 94.3%.

ويعتبر المدافع الكوري ملتزمًا إلى حد بعيد بمركزه مفضّلًا التركيز على القيام بواجبات مركزه، حيث قام بإرسال كرة عرضية واحدة فقط من لعب مفتوح، دون أن يشارك في صناعة فرص التهديف.

وبسبب التزامه الدفاعي، فقد سدّد سو كرة واحد فقط باتجاه شباك المنافسين، إلا أنها لم تسفر عن أية أهداف.

كوروكي.. مهاجم خطير

يعتمد فريق أوراوا بشكل كبير على المهاجم الخطير شينزو كوروكي البالغ من العمر 33 عامًا لتهديد مرمى المنافسين، ويعد اللاعب هو المصدر الأول للخطورة على مرمى العلال في لقاء الأحد، وذلك على الرغم من أنه ليس فارع الطول حي ث يبلغ طوله 1.75 مترا ووزنه 72 كيلوجرامًا.

وشارك اللاعب الياباني في 13 مباريات مع أوراوا هذا الموسم من مسابقة دوري أبطال آسيا، لكن تم استبداله خمس مرات، بإجمال 1137 دقيقة لعب.

مساعدة الفريق

ويشارك كوركي في أداء الوجبات الدفاعية للفريق حيث قام بـ12 عمليات تشتيت للكرة، كما منع المنافسين من التسديد على مرمى في مناسبتين، وقطع الكرة ثلاث مرات.

وبلغت نسبة نجاحه في استخلاص الكرة 62.5%، ودخل في التحامات كان نصيبه من النجاح فيها 38.4%، بينما فاز بـ38.1% من الالتحامات الهوائية.

وخلال الموسم الحالي، قام المهاجم الياباني بتمرير الكرة 385 مرة، منها 338 تمريرة ناجحة بنسبة 87.8%، وبلغ معدل التمريرات التي ينفذها في المباراة الواحدة 30.5 تمريرة، فيما كانت للتمريرات الطولية نصيب لا بأس به من تمريراته بنسبة 60%.

ومن بين التمريرات التي نفذها اللاعب الياباني، جاءت 17.7% منها للأمام وهي نسبة ضعيفة بالنسبة لمهاجم، فيما جاء 26.5% منها باتجاه اليمين، و24.2% فقط باتجاه اليسار، بلغت نسبة تمريراته للخلف 31.7%.

وبلغت دقة التمريرات التي ينفذها في ملعب المنافس 85.7%، لترتفع النسبة إلى 91% عند التمرير في ملعب أوراوا.

اللعب على الأطراف ممنوع

وأرسل كوروكي ثلاث كرات عرضية من لعب مفتوح منها واحدة فقط ناجحة، ما يشير إلى أنه لا يجيد اللعب على الأطراف، كما أنه لا يجيد صناعة الأهداف ولزملائه حيث لم يقم بأي تمريرة حاسمة، مكتفيًا بصناعة 15 فرصة لم تسفر عن أي أهداف لصالح الفريق.

كما نجح اللاعب الياباني في تسجيل ثمانية أهداف منها سبعة أهداف من داخل منطقة الجزاء وهدف من خارجها ما يعني أنه يجيد التعامل والتحرك في منطقة عمليات المنافس، فضلًا عن أنه سدد 20 مرة باتجاه شباك المنافسين.

ومن بين الأهداف الثمانية، جاء واحد منها بالقدم اليسرى وثلاثة بالقدم اليمنى وأربعة بالرأس.

الأفضلية لصالح سو

ومن واقع هذه الأرقام، فإن على مدافع الهلال سو أن يحذر من خطورة كوروكي وألا يترك له المجال للتحرك بحرية داخل منطقة الجزاء، ويمكن اعتبار فارق الطول الذي يصب في صالح مدافع الهلال نقطة تميز يمكن أن تعيق مهاجم أوراوا عن هز شباك عبدالله المعيوف.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك