Menu
«إثراء» يفتتح معرض «كوفيد–19» عبر 270 قطعة فنية

أعلن مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) عن افتتاح المعرض الافتراضي «كوفيد¬–19» بالتزامن مع الذكرى السنوية الأولى للإغلاق الكلي لكافة مناطق المملكة بسبب جائحة فيروس كورونا.

ويضم المعرض مجموعة من المقتنيات والتذكارات المرتبطة بفترة الحجر المنزلي، التي تجاوز أثرها حدود البلدان والثقافات واللغات، بجانب مجموعة من الأفكار والتجارب الشخصية التي مرَّ بها الأشخاص من جميع أنحاء العالم أثناء فترة انتشار الوباء، ومن المخطط أن يستمر المعرض لمدة عامين.

وصرَّحت رئيسة متحف إثراء فرح أبو شليح: «بعد مرور عام على الأزمة الصحية العالمية، يعدُ معرض (كوفيد–19) فرصة للعالم للتفكير في التحديات التي واجهناها خلال فترة الحجر المنزلي؛ وذلك من خلال استعراض قصص ومشاركات وتجارب عاشها المجتمع بسبب الجائحة»، مضيفةً: «نعتقد دائمًا أن الفن  يقوم بربط الناس من خلال الثقافة، لكن في الحقيقة يمكننا أن نتواصل بسهولة أكبر من خلال تبادل الأمور المشتركة بيننا».

واستقبلت المبادرة مجموعة من المشاركات الفنية من المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، والبحرين، إضافةً إلى عدد من المشاركات من كل أستراليا وماليزيا وألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية ومصر والكويت وعُمَان والأردن والمملكة المتحدة والهند والسودان وبنجلاديش والفلبين وباكستان.

اقرأ أيضًا:

الزكاة والدخل تطلق حملة تطعيم الموظفين بلقاح كورونا في مقرها الرئيس

2021-03-30T15:24:31+03:00 أعلن مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) عن افتتاح المعرض الافتراضي «كوفيد¬–19» بالتزامن مع الذكرى السنوية الأولى للإغلاق الكلي لكافة مناطق المملكة بسب
«إثراء» يفتتح معرض «كوفيد–19» عبر 270 قطعة فنية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«إثراء» يفتتح معرض «كوفيد–19» عبر 270 قطعة فنية

بالتزامن مع الذكرى السنوية الأولى للإغلاق الكلي

«إثراء» يفتتح معرض «كوفيد–19» عبر 270 قطعة فنية
  • 76
  • 0
  • 0
فريق التحرير
15 شعبان 1442 /  28  مارس  2021   03:21 م

أعلن مركز الملك عبدالعزيز الثقافي العالمي (إثراء) عن افتتاح المعرض الافتراضي «كوفيد¬–19» بالتزامن مع الذكرى السنوية الأولى للإغلاق الكلي لكافة مناطق المملكة بسبب جائحة فيروس كورونا.

ويضم المعرض مجموعة من المقتنيات والتذكارات المرتبطة بفترة الحجر المنزلي، التي تجاوز أثرها حدود البلدان والثقافات واللغات، بجانب مجموعة من الأفكار والتجارب الشخصية التي مرَّ بها الأشخاص من جميع أنحاء العالم أثناء فترة انتشار الوباء، ومن المخطط أن يستمر المعرض لمدة عامين.

وصرَّحت رئيسة متحف إثراء فرح أبو شليح: «بعد مرور عام على الأزمة الصحية العالمية، يعدُ معرض (كوفيد–19) فرصة للعالم للتفكير في التحديات التي واجهناها خلال فترة الحجر المنزلي؛ وذلك من خلال استعراض قصص ومشاركات وتجارب عاشها المجتمع بسبب الجائحة»، مضيفةً: «نعتقد دائمًا أن الفن  يقوم بربط الناس من خلال الثقافة، لكن في الحقيقة يمكننا أن نتواصل بسهولة أكبر من خلال تبادل الأمور المشتركة بيننا».

واستقبلت المبادرة مجموعة من المشاركات الفنية من المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، والبحرين، إضافةً إلى عدد من المشاركات من كل أستراليا وماليزيا وألمانيا والولايات المتحدة الأمريكية ومصر والكويت وعُمَان والأردن والمملكة المتحدة والهند والسودان وبنجلاديش والفلبين وباكستان.

اقرأ أيضًا:

الزكاة والدخل تطلق حملة تطعيم الموظفين بلقاح كورونا في مقرها الرئيس

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك