Menu

استقرار الأجواء المناخية على معظم مناطق المملكة.. الثلاثاء

حالة البحر تسمح بالصيد

توقعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة -في تقريرها عن طقس غد الثلاثاء- أن تكون السماء غائمة جزئيًّا، تتخللها سحب رعدية على مرتفعات «جازان وعسير والباحة» تمتد
استقرار الأجواء المناخية على معظم مناطق المملكة.. الثلاثاء
  • 500
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

توقعت الهيئة العامة للأرصاد وحماية البيئة -في تقريرها عن طقس غد الثلاثاء- أن تكون السماء غائمة جزئيًّا، تتخللها سحب رعدية على مرتفعات «جازان وعسير والباحة» تمتد إلى الطائف وإلى أجزاء من منطقة نجران.

وأشارت هيئة الأرصاد -في بيان لها عبر موقعها الإلكتروني- إلى أن الطقس مستقر بوجه عام على باقي مناطق المملكة.

أما حالة البحر الأحمر، فقالت هيئة الأرصاد، إن حركة رياحه السطحية تكون غربية إلى شمالية غربية بسرعة 12-36 كم/ساعة على الجزأين الأوسط والشمالي، وجنوبية شرقية إلى جنوبية غربية بسرعة 15-38 كم/ساعة على الجزء الجنوبي، وارتفاع الموج من متر إلى مترين، وحالة البحر متوسط الموج.

وعن حالة الخليج العربي، أكدت الهيئة أن حركة رياحه السطحية شمالية إلى شمالية غربية بسرعة 16-36 كم/ساعة، وارتفاع الموج من متر إلى متر ونصف، وحالة البحر متوسط الموج.

ووفق هيئة الأرصاد، تُسجل «مكة المكرمة» أعلى درجات الحرارة بـ40 درجة، فيما تكون أدنى درجات الحرارة على «أبها وطريف» بـ16 درجة.

ومن جانبه، توقع الباحث في الطقس والمناخ عبدالعزيز الحصيني، اليوم الاثنين، حالة ممطرة قبل شهر رمضان المبارك وخلاله، مشيرًا إلى أن النجم الثاني من الذراعين -وهو الرشاء- يبدأ اليوم وعدد أيامه ثلاثة عشر يومًا.

وقال الحصيني، عبر حسابه بموقع التواصل تويتر: «إن شاء الله، تفطرون على صوت الرعد، والبعض الآخر يتسحر على صوت المطر»، وأضاف أن هناك «حالتين ممطرتين من الأربعاء 26 شعبان 1440هـ، تؤثران في أجزاء من الوسطى والغربية والشمالية والشرقية والجنوبية من المملكة ودول الخليج».

وأشار الخبير بالطقس إلى أن من المتوقع هطول أمطار متفاوتة الشدة، خفيفة إلى غزيرة، وحبات برد.

وأوضح الحصيني أن النجم الثاني من الذراعين -وهو الرشاء، وعدد أيامه ثلاثة عشر يومًا- يبدأ الاثنين، مشيرًا إلى أنه من آخر النجوم اليمانية، ومطره غزير، والجو فيه معتدل في الليل حار في النهار، خاصةً في الظهيرة.

وتابع قائلًا إنه في هذ الموسم، يتم غرس فسائل النخيل، وزراعة الخضار والذرة الرفيعة والشامية والفول السوداني، وفيه تبدأ عودة  «الصفاري والخواضير».

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك