Menu
أسعار البنزين وحالة الترقب.. كيف توفر 55% من ميزانية استهلاك السيارة للوقود؟

قبيل ساعات من الإعلان عن أسعار البنزين الجديدة لشهر أكتوبر، في الحادية عشرة مساء اليوم السبت، التي سيجري تطبيقها من غد الأحد 11 أكتوبر؛ احتل البنزين صدارة الاهتمامات عبر منصات التواصل الاجتماعي، ترقبًا للإعلان المرتقب من شركة «أرامكو» بشأن الأسعار الجديدة.

وفي ظل زيادة متطلبات الحياة، واتجاه الكثيرين إلى ضغط النفقات إلى أقصى حد ممكن؛ أصبح البحث عن وسائل جديدة لترشيد استهلاك وقود السيارات أمرًا حتميًّا لا مفر منه.

وفي هذا الإطار، أوصى المركز السعودي لكفاءة الطاقة، بالتأكد من بطاقة كفاءة الطاقة لإطارات السيارات، عند الشراء، وبشراء الإطار الأعلى كفاءةً.

وأوضح المركز في وقت سابق، أن الإطارات تختلف من حيث كفاءة استهلاك الوقود، بحسب المؤشر الموجود على البطاقة من ممتاز إلى سيئ جدًّا؛ حيث إن «بطاقة كفاءة الطاقة للإطارات»، تنقسم إلى قسمين: الأول معني بـ«كفاءة الطاقة»، والثاني يُعنى بـ«التماسك على الأسطح الرطبة».

ولفت المركز إلى أن كفاءة الطاقة في الإطارات تُعرَف بـ«مقاومة الدوران»؛ فكلما زادت مقاومة الدوران لإطار ما، زاد أثره على استهلاك المركبة للوقود، والعكس صحيح؛ إذ إن الإطار ذا مقاومة الدوران العالية يحتاج إلى قوة أكبر من المحرك لتخطي تلك المقاومة، ومن ثم يؤدي إلى ارتفاع الاستهلاك وخفض أداء السيارة.

وبناءً عليه، تم تقسيم البطاقة إلى 6 مستويات حسب مقدار أثر مقاومة الدوران على استهلاك المركبة للوقود، من ممتاز إلى سيئ جدًّا.

وتوقع المركز أن يقلل معيار كفاءة الطاقة للإطارات من استهلاك الوقود بمقدار 2–4% بالنسبة للمركبات الخفيفة، و6–8% بالنسبة إلى المركبات الثقيلة.

وقد بدأ المركز السعودي لكفاءة الطاقة منذ فترة، في بث رسائل توعوية متعددة عن سلوكيات ترشيد استهلاك الطاقة في السيارات والإطارات بهدف توعية المستهلكين بشأن أهمية ودلالات بطاقة اقتصاد الوقود للمركبات، وتوعيتهم بسلوكيات القيادة المثلى، التي تسهم في خفض استهلاك الوقود، فضلًا عن بطاقة كفاءة الطاقة للإطارات، والسلوكيات الواجب اتباعها عند شراء واستخدام إطارات السيارات بحيث تضمن توفير الطاقة.

وأكد المركز أهمية شراء المركبة ذات المستوى الأخضر في بطاقة اقتصاد الوقود، باعتبار أنها تقلل استهلاك الطاقة بنسبة تصل إلى 55% مقارنةً بالمستوى الأحمر، وكذلك التركيز على المستوى الأخضر عند شراء إطارات المركبة فضلًا عن بعض الرسائل التوعوية التي تشمل مرحلة ما بعد الشراء للسيارات والإطارات.

اقرأ أيضًا:

أرامكو تعلن أسعار البنزين الجديدة لشهر أكتوبر خلال ساعات

2021-11-27T07:51:15+03:00 قبيل ساعات من الإعلان عن أسعار البنزين الجديدة لشهر أكتوبر، في الحادية عشرة مساء اليوم السبت، التي سيجري تطبيقها من غد الأحد 11 أكتوبر؛ احتل البنزين صدارة الاهت
أسعار البنزين وحالة الترقب.. كيف توفر 55% من ميزانية استهلاك السيارة للوقود؟
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

أسعار البنزين وحالة الترقب.. كيف توفر 55% من ميزانية استهلاك السيارة للوقود؟

قبيل إعلان أرامكو

أسعار البنزين وحالة الترقب.. كيف توفر 55% من ميزانية استهلاك السيارة للوقود؟
  • 176255
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 صفر 1442 /  10  أكتوبر  2020   06:27 م

قبيل ساعات من الإعلان عن أسعار البنزين الجديدة لشهر أكتوبر، في الحادية عشرة مساء اليوم السبت، التي سيجري تطبيقها من غد الأحد 11 أكتوبر؛ احتل البنزين صدارة الاهتمامات عبر منصات التواصل الاجتماعي، ترقبًا للإعلان المرتقب من شركة «أرامكو» بشأن الأسعار الجديدة.

وفي ظل زيادة متطلبات الحياة، واتجاه الكثيرين إلى ضغط النفقات إلى أقصى حد ممكن؛ أصبح البحث عن وسائل جديدة لترشيد استهلاك وقود السيارات أمرًا حتميًّا لا مفر منه.

وفي هذا الإطار، أوصى المركز السعودي لكفاءة الطاقة، بالتأكد من بطاقة كفاءة الطاقة لإطارات السيارات، عند الشراء، وبشراء الإطار الأعلى كفاءةً.

وأوضح المركز في وقت سابق، أن الإطارات تختلف من حيث كفاءة استهلاك الوقود، بحسب المؤشر الموجود على البطاقة من ممتاز إلى سيئ جدًّا؛ حيث إن «بطاقة كفاءة الطاقة للإطارات»، تنقسم إلى قسمين: الأول معني بـ«كفاءة الطاقة»، والثاني يُعنى بـ«التماسك على الأسطح الرطبة».

ولفت المركز إلى أن كفاءة الطاقة في الإطارات تُعرَف بـ«مقاومة الدوران»؛ فكلما زادت مقاومة الدوران لإطار ما، زاد أثره على استهلاك المركبة للوقود، والعكس صحيح؛ إذ إن الإطار ذا مقاومة الدوران العالية يحتاج إلى قوة أكبر من المحرك لتخطي تلك المقاومة، ومن ثم يؤدي إلى ارتفاع الاستهلاك وخفض أداء السيارة.

وبناءً عليه، تم تقسيم البطاقة إلى 6 مستويات حسب مقدار أثر مقاومة الدوران على استهلاك المركبة للوقود، من ممتاز إلى سيئ جدًّا.

وتوقع المركز أن يقلل معيار كفاءة الطاقة للإطارات من استهلاك الوقود بمقدار 2–4% بالنسبة للمركبات الخفيفة، و6–8% بالنسبة إلى المركبات الثقيلة.

وقد بدأ المركز السعودي لكفاءة الطاقة منذ فترة، في بث رسائل توعوية متعددة عن سلوكيات ترشيد استهلاك الطاقة في السيارات والإطارات بهدف توعية المستهلكين بشأن أهمية ودلالات بطاقة اقتصاد الوقود للمركبات، وتوعيتهم بسلوكيات القيادة المثلى، التي تسهم في خفض استهلاك الوقود، فضلًا عن بطاقة كفاءة الطاقة للإطارات، والسلوكيات الواجب اتباعها عند شراء واستخدام إطارات السيارات بحيث تضمن توفير الطاقة.

وأكد المركز أهمية شراء المركبة ذات المستوى الأخضر في بطاقة اقتصاد الوقود، باعتبار أنها تقلل استهلاك الطاقة بنسبة تصل إلى 55% مقارنةً بالمستوى الأحمر، وكذلك التركيز على المستوى الأخضر عند شراء إطارات المركبة فضلًا عن بعض الرسائل التوعوية التي تشمل مرحلة ما بعد الشراء للسيارات والإطارات.

اقرأ أيضًا:

أرامكو تعلن أسعار البنزين الجديدة لشهر أكتوبر خلال ساعات

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك