Menu


نساء وفتيات الجوف يتحدثن عن نتائج زيارة الملك

والدة الطفلة "جنى": فخورة بنجلتي

حظيت زيارة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين، لمنطقة الجوف (23- 26 نوفمبر الجاري) بالكثير من الاهتمام؛ حيث عبرت عن اهتمام القياد
نساء وفتيات الجوف يتحدثن عن نتائج زيارة الملك
  • 380
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

حظيت زيارة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبدالعزيز، وولي عهده الأمين، لمنطقة الجوف (23- 26 نوفمبر الجاري) بالكثير من الاهتمام؛ حيث عبرت عن اهتمام القيادة بالمنطقة، والتي جاءت على هامش جولة موسعة شملت بعد الجوف منطقة الحدود الشمالية، كما شملت مناطق القصيم وحائل وتبوك.

وتخللت زيارة القيادة للمناطق المذكورة تدشين الكثير من المشاريع التنموية، والوقوف على المشاريع القائمة، وتلمس احتياجات سكان المناطق، مما كان له أثر كبير ودافع قوي يسهم في تحقيق الأهداف المرجوة من رؤية المملكة 2030.

غير أن المتغير الأهم في هذه الزيارات، تمثل في رد فعل العنصر النسائي (كمكون مهم في المجتمع السعودي، كأم ومربية ومعلمة ومدربة وطالبة، تعمل بجد واجتهاد من أجل رفعة وطنها) على هذه الزيارة.

ورصدت "عاجل" آراء شريحة من نساء الجوف (من مختلف الأعمار) ممن يعملن بعدد من المجالات، حول أبعاد ونتائج زيارة الملك سلمان، للمنقطة، وأثرها، حيث اعتبرتها الدكتورة مريم نزال العنزي (وكيلة كلية العلوم والآداب بالقريات) "أيامًا مباركة".

وقالت: "لا يستطيع القلم مهما أوتي من فصاحة وبلاغة، أن يعبر عن هذه الزيارة الميمونة، حين وطأت أقدام ملكنا المفدى أرض الجوف.. أرض الحضارات والزيتون، لكن لا شك أن الزيارة شرفٌ لنا، جسدت قربه منّا، وعبرت عن حبنا وإعجابنا بدرع الإسلام".

فخر

وقالت الإعلامية، القائدة التربوية، منى ناصر المعثم: "ازدانت الجوف بزيارة رأس العز، وتاج الفخر خادم الحرمين الشريفين، وولي عهده الأمين.. دقت قلوبنا فرحًا بالزيارة الميمونة، التي كان لها أثرها على نفوسنا في مدرستي الابتدائية الـ17 بمحافظة القريات، وأولياء أمور طالباتي".

وتابعت: "هذه الزيارة الحانية والدعم الكبير للمنطقة من القيادة؛ كان لها أثر قوي علينا في زيادة الدافعية للعمل"، و"نقول لكل حاسد أراد تفكيك لُحمتنا لن تنال مبتغاك مهما حاولت؛ فحب قيادتنا يجري في جسدنا مجرى الدماء".

بدورها، قالت المحامية، سارة الحربي لـ"عاجل": شعرتُ بالفخر والاعتزاز بهذه الزيارة الحانية واللفتة الكريمة من قائدٍ كريم، حيث ما زلنا نعيش نشوتها، ونستلهم منها دافعًا قويًا لبناء الوطن ونصرته، ونقول لملكنا دمتم لنا ذخرًا وفخرًا وعزة وعزمًا وحزمًا".      

وعبّرت الطالبة رغد الموسر، عن عظيم فخرها وسعادتها بزيارة الملك "ملك الحزم والإنسانية الذي تعجز الكلمات عن ذكر عطاءاته ومآثره الحميدة، في ظل حرصه، وولي عهده الأمين على الشعب بتواضع وإنسانية وعطاء ودعم لمشاريع كبرى في مجالات مختلفة".

وأوضحت معلمة رياض الأطفال، هبة عيد الشراري، في روضة القريات الأهلية لـ"عاجل"، أن "الزيارة جعلتنا نعيش معها مشاعر مختلفة لم نعهدها من قبل.. مشاعر الود والوفاء التي يعبر عنها الشعب للملك، وتعكس الولاء والانتماء".

إعجاب

وحرصت "عاجل" على لقاء الطفلة جنى الرويلي التي لقبها البعض بـ"سفيرة الطفولة"، كونها صاحبة أشهر مقطع متداول قبل وبعد زيارة الملك للجوف، حيث قالت ببراءة قبل الزيارة: "لماذا لا يزورنا الملك"، ثم تحققت أحلامها بالزيارة الميمونة.

ونال المقطع إعجاب خادم الحرمين الشريفين فأمر بإحضار الطفلة الصغيرة عبر طائرة خاصة للقائه بالجوف؛ حيث صوّرت الطفلة جنى بأصدق المشاعر عن تلاحم الشعب من كل الفئات والأعمار مع القائد الإنسان، الملك سلمان بن عبدالعزيز.

وكان لهذا اللقاء أثر كبير على عائلة جنى، وفق تأكيدات المرشدة الطلابية، العنود غاطي (والدة الطفلة جنى)؛ حيث قالت: "هو شعور لا يوصف فيه الفخر بقادتنا، الذين يراعون مشاعرنا – كبارًا وصغارًا- وقد خالطتني كأم مشاعر الغبطة والفخر بطفلتي".

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك