Menu
«القدم اليمنى» تكشف عوار حبكة مسلسل «مارادونا»

يبدو أن الأزمات لن تنحسر عن أسطورة كرة الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا المدير الفني الحالي لفريق خيمناسيا، في ظل حالة الغضب التي سيطرة على أسرة اللاعب الفذ بسبب الجدل الدائر حول مسلسل يرصد حياة بطل مونديال 1986.

ووجهت دالما مارادونا ابنة الأسطورة الأرجنتيني، انتقادات حادة لمسلسل تلفزيوني حول نجم نابولي الإيطالي السابق، مشددةً على أن المشكلة تكمن في الحبكة الدرامية لا في التسلسل الزمني للأحداث.

وأشارت ابنة مارادونا إلى أن المنتجين اضطروا إلى إجراء بعض الإصلاحات على بعض المشاهد، بعد أن انتبهوا متأخرين إلى أن الممثل كان موهوبًا، مؤكدًا أنها لم تكن لتصمت حول تلك الأخطاء.

وأوضحت دالما، في تصريحات لقناة «أمريكا»: «لدي عدد كبير من الأصدقاء الذين عملوا في المسلسل.. علمت بالكثير من الأمور، لم يكن أي مما رووه لي حقيقيًّا، لكن أنا شاكرة لهم لاعتمادهم عليَّ فيما تبقى من العمل».

وكشفت ابنة أسطورة البيسيليستي بعض العوار في العمل الدرامي، معقبة: «سأقول لك معلومة تكشف كل شيء عن المسلسل بالنسبة لي.. ظهر الطفل الذي يؤدي دور أبي في طفولته، وهو يركل كرة القدم بيمناه في جميع المشاهد».

وأضافت: «انتبهوا إلى ذلك لاحقًا وعالجوا الأمر بالمونتاج، هذا يوضح لك كيف أن الحبكة هي أهم شيء، ودون شك إذا ظهرت سأفعل ما كانت تفعله أمي، حين يقال شيء غير صحيح».

يُشار إلى أن كلاوديا بيافانيي، الزوجة السابقة لأيقونة الكرة في بلاد التانجو، ووالدة دالما وجيانينا، انتقدت أيضًا سيناريو المسلسل الذي يتناول حياة مارادونا المقرر عرضه أكتوبر المقبل، وبدأت في إجراءات قانونية ضد فريق الإنتاج.

وكان مارادونا أعلن، في وقت سابق، تجديد التعاقد مع نادي خيمناسيا الأرجنتيني، ليبقى على رأس الجهاز الفني حتى نهاية الموسم المقبل، في ظل تحسن نتائج الفريق منذ وصول أسطورة كرة القدم الأرجنتيني.

وتولى مارادونا الفائز بكأس العالم مع الأرجنتين عام 1986، الذي يعتبره الكثيرون من أفضل اللاعبين في التاريخ؛ تدريب خيمناسيا في سبتمبر 2019 في محاولة للنجاة من الهبوط إلى الدرجة الثانية.

واقترب خيمناسيا، رغم تحسن النتائج تحت قيادة مارادونا، مرة أخرى من الهبوط قبل إلغاء الموسم الكروي 2019–2020 في الأرجنتين، في أبريل الماضي، بسبب فيروس كورونا المستجد، وإعلان اتحاد الكرة في البلد اللاتيني تعليق الهبوط لينقذ الفريق من المصير المظلم.

اقرأ أيضًا:

مارادونا يمدد عقده مع خيمناسيا
قميص مارادونا يسهم في تجاوز حي فقير لجائحة كورونا
 

2020-06-12T12:31:24+03:00 يبدو أن الأزمات لن تنحسر عن أسطورة كرة الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا المدير الفني الحالي لفريق خيمناسيا، في ظل حالة الغضب التي سيطرة على أسرة اللاعب الفذ بس
«القدم اليمنى» تكشف عوار حبكة مسلسل «مارادونا»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


«القدم اليمنى» تكشف عوار حبكة مسلسل «مارادونا»

إجراءات قانونية ضد فريق الإنتاج

«القدم اليمنى» تكشف عوار حبكة مسلسل «مارادونا»
  • 124
  • 0
  • 0
فريق التحرير
20 شوّال 1441 /  12  يونيو  2020   12:31 م

يبدو أن الأزمات لن تنحسر عن أسطورة كرة الأرجنتيني دييجو أرماندو مارادونا المدير الفني الحالي لفريق خيمناسيا، في ظل حالة الغضب التي سيطرة على أسرة اللاعب الفذ بسبب الجدل الدائر حول مسلسل يرصد حياة بطل مونديال 1986.

ووجهت دالما مارادونا ابنة الأسطورة الأرجنتيني، انتقادات حادة لمسلسل تلفزيوني حول نجم نابولي الإيطالي السابق، مشددةً على أن المشكلة تكمن في الحبكة الدرامية لا في التسلسل الزمني للأحداث.

وأشارت ابنة مارادونا إلى أن المنتجين اضطروا إلى إجراء بعض الإصلاحات على بعض المشاهد، بعد أن انتبهوا متأخرين إلى أن الممثل كان موهوبًا، مؤكدًا أنها لم تكن لتصمت حول تلك الأخطاء.

وأوضحت دالما، في تصريحات لقناة «أمريكا»: «لدي عدد كبير من الأصدقاء الذين عملوا في المسلسل.. علمت بالكثير من الأمور، لم يكن أي مما رووه لي حقيقيًّا، لكن أنا شاكرة لهم لاعتمادهم عليَّ فيما تبقى من العمل».

وكشفت ابنة أسطورة البيسيليستي بعض العوار في العمل الدرامي، معقبة: «سأقول لك معلومة تكشف كل شيء عن المسلسل بالنسبة لي.. ظهر الطفل الذي يؤدي دور أبي في طفولته، وهو يركل كرة القدم بيمناه في جميع المشاهد».

وأضافت: «انتبهوا إلى ذلك لاحقًا وعالجوا الأمر بالمونتاج، هذا يوضح لك كيف أن الحبكة هي أهم شيء، ودون شك إذا ظهرت سأفعل ما كانت تفعله أمي، حين يقال شيء غير صحيح».

يُشار إلى أن كلاوديا بيافانيي، الزوجة السابقة لأيقونة الكرة في بلاد التانجو، ووالدة دالما وجيانينا، انتقدت أيضًا سيناريو المسلسل الذي يتناول حياة مارادونا المقرر عرضه أكتوبر المقبل، وبدأت في إجراءات قانونية ضد فريق الإنتاج.

وكان مارادونا أعلن، في وقت سابق، تجديد التعاقد مع نادي خيمناسيا الأرجنتيني، ليبقى على رأس الجهاز الفني حتى نهاية الموسم المقبل، في ظل تحسن نتائج الفريق منذ وصول أسطورة كرة القدم الأرجنتيني.

وتولى مارادونا الفائز بكأس العالم مع الأرجنتين عام 1986، الذي يعتبره الكثيرون من أفضل اللاعبين في التاريخ؛ تدريب خيمناسيا في سبتمبر 2019 في محاولة للنجاة من الهبوط إلى الدرجة الثانية.

واقترب خيمناسيا، رغم تحسن النتائج تحت قيادة مارادونا، مرة أخرى من الهبوط قبل إلغاء الموسم الكروي 2019–2020 في الأرجنتين، في أبريل الماضي، بسبب فيروس كورونا المستجد، وإعلان اتحاد الكرة في البلد اللاتيني تعليق الهبوط لينقذ الفريق من المصير المظلم.

اقرأ أيضًا:

مارادونا يمدد عقده مع خيمناسيا
قميص مارادونا يسهم في تجاوز حي فقير لجائحة كورونا
 

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك