Menu
بمراسم أسطورية إمبراطور اليابان يكمل الطقس الأخير لاعتلاء العرش

أكمل الإمبراطور الياباني «ناروهيتو»، آخر طقوس اعتلاء عرش البلاد بعد أن أمضى ليل الخميس/الجمعة في مراسم أسطورية ليلية محاطة بالغموض والسرية، ما أثار جدلًا في المجتمع الياباني بسبب مظاهر طقس «دايجوساي»، الذي يشكر فيه الإمبراطور ما يسمى بـ«أماتيراسو أوميكامي»، على حصاد الأرز، من خلال قاعة أقيمت خصيصًا لهذا الغرض في قصره بطوكيو.

ووفقًا للأسطورة والتقاليد، يكون الإمبراطور خلال ذلك بمفرده مع «أماتيراسو أوميكامي»، في غرفة تحتوي على سرير، بحضور حوالي 675 ضيفًا، من بينهم رئيس الوزراء شينزو آبي، وعدد من الوزراء ورئيسا مجلسي البرلمان، ورئيس المحكمة العليا، ولم يتم تقديم معلومات للمواطنين اليابانيين حول ما يحدث خلال طقس «دايجوساي»؛ لكن الإمبراطور يتعلّم تفاصيل هذا الطقس على ما يبدو من سلفه.

والإمبراطور ناروهيتو، 59 عامًا، اعتلى العرش في مطلع مايو الماضي، بعدما تنازل والده الإمبراطور السابق «أكيهيتو» -85 عامًا، طوعًا- عن العرش، بينما يقول منتقدون، إن الدولة تمول هذا الاحتفال الدينيّ، على الرغم من أن الدستور اليابانيّ -في فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية- ينص على ضرورة الفصل الصارم بين الدولة والدين، بينما يمثل هذا الطقس «آخر ثلاثة مراسم»، لإضفاء الطابع الرسميّ على اعتلاء ناروهيتو للعرش.

2020-09-02T18:13:46+03:00 أكمل الإمبراطور الياباني «ناروهيتو»، آخر طقوس اعتلاء عرش البلاد بعد أن أمضى ليل الخميس/الجمعة في مراسم أسطورية ليلية محاطة بالغموض والسرية، ما أثار جدلًا في الم
بمراسم أسطورية إمبراطور اليابان يكمل الطقس الأخير لاعتلاء العرش
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


بمراسم أسطورية.. إمبراطور اليابان يكمل «الطقس الأخير» لاعتلاء العرش

جدل في البلاد بسبب إحاطتها بـ«الغموض والسرية»

بمراسم أسطورية.. إمبراطور اليابان يكمل «الطقس الأخير» لاعتلاء العرش
  • 15
  • 0
  • 0
فريق التحرير
18 ربيع الأول 1441 /  15  نوفمبر  2019   10:54 ص

أكمل الإمبراطور الياباني «ناروهيتو»، آخر طقوس اعتلاء عرش البلاد بعد أن أمضى ليل الخميس/الجمعة في مراسم أسطورية ليلية محاطة بالغموض والسرية، ما أثار جدلًا في المجتمع الياباني بسبب مظاهر طقس «دايجوساي»، الذي يشكر فيه الإمبراطور ما يسمى بـ«أماتيراسو أوميكامي»، على حصاد الأرز، من خلال قاعة أقيمت خصيصًا لهذا الغرض في قصره بطوكيو.

ووفقًا للأسطورة والتقاليد، يكون الإمبراطور خلال ذلك بمفرده مع «أماتيراسو أوميكامي»، في غرفة تحتوي على سرير، بحضور حوالي 675 ضيفًا، من بينهم رئيس الوزراء شينزو آبي، وعدد من الوزراء ورئيسا مجلسي البرلمان، ورئيس المحكمة العليا، ولم يتم تقديم معلومات للمواطنين اليابانيين حول ما يحدث خلال طقس «دايجوساي»؛ لكن الإمبراطور يتعلّم تفاصيل هذا الطقس على ما يبدو من سلفه.

والإمبراطور ناروهيتو، 59 عامًا، اعتلى العرش في مطلع مايو الماضي، بعدما تنازل والده الإمبراطور السابق «أكيهيتو» -85 عامًا، طوعًا- عن العرش، بينما يقول منتقدون، إن الدولة تمول هذا الاحتفال الدينيّ، على الرغم من أن الدستور اليابانيّ -في فترة ما بعد الحرب العالمية الثانية- ينص على ضرورة الفصل الصارم بين الدولة والدين، بينما يمثل هذا الطقس «آخر ثلاثة مراسم»، لإضفاء الطابع الرسميّ على اعتلاء ناروهيتو للعرش.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك