Menu


عبر قراءة موجات المخ.. «مايكروسوفت» تبتكر وسيلة لتعدين العملات الإلكترونية

حصلت التجربة الجديدة على براءة الاختراع

عبر قراءة موجات المخ.. «مايكروسوفت» تبتكر وسيلة لتعدين العملات الإلكترونية
  • 32
  • 0
  • 0
فريق التحرير
3 رمضان 1441 /  26  أبريل  2020   06:43 م

اقترحت شركة «مايكروسوفت» العالمية وسيلة جديدة لتعدين العملات الإلكترونية عبر مراقبة أنشطة المخ بالإنسان وغيرها من البيانات الحيوية الشخصية.

وتشرح التجربة الجديدة، التي حصلت على براءة الاختراع وعنوانها «نظام العملة المشفرة باستخدام بيانات نشاط الجسم»، كيف يمكن توصيل جسم الشخص بأجهزة استشعار مختلفة من أجل ربح العملة الإلكترونية عبر عملية تسمى «التعدين»، كما نقلت صحيفة «ذي إندبندنت» البريطانية.

وتشمل عملية تعدين العملات الإلكترونية، مثل «بيتكوين»، بالفعل تخصيص كميات ضخمة من قوة معالجة الحاسوب من أجل حل المشاكل الحسابية المعقدة.

لكن فكرة «مايكروسوفت» تقوم على استخدام خيار بديل لتعدين العملة الإلكترونية عبر تنفيذ هذه المهمة من خلال «نشاط الجسم البشري»، ومراقبة النتائج باستخدام أجهزة استشعار حيوية.

وتشرح أوراق براءة الاختراع قائلة: «على سبيل المثال، يمكن استخدام موجات المخ أو حرارة الجسم، الناتجة من المستخدم عند قيامه بتنفيذ مهمة محددة مثل مشاهدة إعلان محدد أو استخدام خدمات إلكترونية، في عملية التعدين».

وتابعت: «بدلا من العمل الحاسوبي الضخم الذي تتطلبه أنظمة العملات المشفرة التقليدية، يمكن للبيانات المتولدة عن نشاط جسم المستخدم، دليل على العمل، وبالتالي، يمكن للمستخدم حل المشاكل الصعبة حاسوبيا دون وعي».

قد ينطوي نظام التعدين على توصيل جهاز إلى معدات استشعار مختلفة على جسم الإنسان، مثل كاميرات حرارية وأخرى بالأشعة فوق الحمراء وأخرى لمراقبة ضربات القلب، تتعقب النشاط المطلوب من المستخدم لتعدين العملة المشفرة.

وإلى جانب موجات المخ وحرارة الجسم، يمكن مراقبة أنشطة أخرى بها تدفق سوائل الجسم ونشاط الأعضاء والحركة. وتشمل براءة الاختراع 28 مفهوما مختلفا يمكن من خلالها استخدام النظام لتعدين العملة، بينها تصفح مواقع التواصل الاجتماعي أو التفاعل مع الذكاء الاصطناعي.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك