Menu
الكويت تضع خطة لمراقبة المشروعات الخيرية بالخارج

أكدت مديرة إدارة الجمعيات الخيرية والمبرات في وزارة الشؤون الاجتماعية، هدى الراشد، أن زيارة المشروعات الخيرية الكويتية في الخارج تمثل نوعاً من الرقابة والمتابعة، إلى جانب تشجيع العمل الخيري ودعم القائمين عليه.

ونقلت صحيفة الجريدة الكويتية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، عن الراشد القول، إنه تم وضع خطة لزيارة هذه المشروعات بواقع زيارتين سنوياً، خصوصاً عقب تلقي الإدارة دعوات عدة من جمعيات خيرية لزيارة مشروعاتها الخارجية.

وأضافت الراشد أن هناك 5 قرى شُيدت بتبرعات خيرية كويتية في جيبوتي تحت إشراف وتنفيذ جمعية الرحمة العالمية، مشددة على أهمية الزيارات الخارجية التي من خلالها يتم توجيه المشروعات الخيرية حسب حاجة الدولة المُنفذة فيها، لتحقيق الاستفادة القصوى من هذه المشروعات، منعاً لتكرارها أو تنفيذ أخرى ثانوية لا تُلبي حاجة المستفيدين منها.

وبينت أن الزيارة، التي استمرت 5 أيام، جاءت بناء على دعوة وزيرة المرأة والأسرة في جيبوتي، وجمعية الرحمة العالمية لوزير الشؤون سعد الخراز، لزيارة مشروعاتها الخيرية هناك.

ولفتت الراشد إلى أن الوفد الكويتي قام بزيارة المشروعات الخيرية، على سبيل المثال مُجمع الرحمة في مدينة أبخ، الواقع على مساحة 20 ألف متر مربع، ويتسع لـ 500 يتيم وطالب.

2019-11-12T03:28:34+03:00 أكدت مديرة إدارة الجمعيات الخيرية والمبرات في وزارة الشؤون الاجتماعية، هدى الراشد، أن زيارة المشروعات الخيرية الكويتية في الخارج تمثل نوعاً من الرقابة والمتابعة
الكويت تضع خطة لمراقبة المشروعات الخيرية بالخارج
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


الكويت تضع خطة لمراقبة المشروعات الخيرية بالخارج

تهدف لمنع تكرارها أو عدم تلبيتها حاجة المستفيدين

الكويت تضع خطة لمراقبة المشروعات الخيرية بالخارج
  • 216
  • 0
  • 0
وكالة الأنباء الألمانية ( د.ب.أ )
15 ربيع الأول 1441 /  12  نوفمبر  2019   03:28 ص

أكدت مديرة إدارة الجمعيات الخيرية والمبرات في وزارة الشؤون الاجتماعية، هدى الراشد، أن زيارة المشروعات الخيرية الكويتية في الخارج تمثل نوعاً من الرقابة والمتابعة، إلى جانب تشجيع العمل الخيري ودعم القائمين عليه.

ونقلت صحيفة الجريدة الكويتية في عددها الصادر اليوم الثلاثاء، عن الراشد القول، إنه تم وضع خطة لزيارة هذه المشروعات بواقع زيارتين سنوياً، خصوصاً عقب تلقي الإدارة دعوات عدة من جمعيات خيرية لزيارة مشروعاتها الخارجية.

وأضافت الراشد أن هناك 5 قرى شُيدت بتبرعات خيرية كويتية في جيبوتي تحت إشراف وتنفيذ جمعية الرحمة العالمية، مشددة على أهمية الزيارات الخارجية التي من خلالها يتم توجيه المشروعات الخيرية حسب حاجة الدولة المُنفذة فيها، لتحقيق الاستفادة القصوى من هذه المشروعات، منعاً لتكرارها أو تنفيذ أخرى ثانوية لا تُلبي حاجة المستفيدين منها.

وبينت أن الزيارة، التي استمرت 5 أيام، جاءت بناء على دعوة وزيرة المرأة والأسرة في جيبوتي، وجمعية الرحمة العالمية لوزير الشؤون سعد الخراز، لزيارة مشروعاتها الخيرية هناك.

ولفتت الراشد إلى أن الوفد الكويتي قام بزيارة المشروعات الخيرية، على سبيل المثال مُجمع الرحمة في مدينة أبخ، الواقع على مساحة 20 ألف متر مربع، ويتسع لـ 500 يتيم وطالب.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك