Menu
ليفربول ومانشستر يونايتد يقدمان وثيقة إعادة الحياة لإنقاذ الدوري الإنجليزي

ذكرت صحيفة تليجراف البريطانية، اليوم الأحد، أن ناديي ليفربول ومانشستر يونايتد يدعمان خطة لإجراء تغييرات جذرية على هيكل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، تتضمن إعطاء الأندية الكبرى المزيد من النفوذ وتقليص عدد فرق المسابقة إلى 18 فريقًا، وإلغاء كأس رابطة المحترفين.

وطبقًا للخطة، ستلتزم رابطة الدوري الممتاز بمنح 25% من إيرادات المسابقة لأندية رابطة الأندية المحترفة بالدرجات الأدنى من الدوري الممتاز، بالإضافة إلى حزمة مساعدات فورية بقيمة 250 مليون جنيه استرليني لمواجهة تداعيات أزمة فيروس كورونا.

وقالت تليجراف، إن الخطط وضعت في وثيقة أطلق عليها إعادة الحياة، وأعدتها مجموعة فينواي سبورتس الأمريكية التي تملك ليفربول بدعم من عائلة جليزر في فلوريدا المالكة لمانشستر يونايتد.

ويتضمن المقترح، تخصيص 8.5% من الأرباح الصافية السنوية للدوري لأغراض خيرية، ويشمل ذلك الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

أما النسبة المتبقية من إيرادات الدوري الممتاز والدرجات الأدنى وتبلغ 25% فستذهب لأندية رابطة الأندية المحترفة التي تضم الدرجات الثانية والثالثة والرابعة.

لكن الخطة لا تتضمن منح الأندية الستة الأولى حصة أكبر من إيرادات البث التليفزيوني.

وتلقت الخطة دعمًا علنيًّا من ريك باري رئيس رابطة الأندية المحترفة، وهو رئيس ليفربول التنفيذي السابق، وقد أبدى قلقًا بشأن الأوضاع المالية لأندية الدرجات الأدنى.

وقال باري لصحيفة تليجراف: ماذا نفعل؟ نترك الأمور كما هي ونسمح بإفلاس الأندية الأصغر؟ أم نفعل شيئًا حيال ذلك؟.. لا يمكننا أن نفعل شيئًا دون إجراء تغييرات. وجهة نظر أنديتنا أنه إذا حصلت الأندية الستة الكبرى على بعض المزايا لكن الأندية 72 ستستفيد أيضًا، فنحن نقبل ذلك.

ومن المتوقع، أن يثير المقترح جدلا داخل رابطة الدوري الممتاز مع دعوته لتغيير نظام نادٍ واحد، صوت واحد الموجود منذ تأسيس الدوري عقب انفصاله عن رابطة الأندية المحترفة في 1992.

وتدعو الخطة إلى منح الأندية التسعة صاحبة أطول فترة بقاء في الدوري الممتاز، ومن بينها الكبار الستة، وضع شريك طويل الأمد، والقدرة على إجراء تغييرات بدعم ستة فقط من الأندية التسعة.

وبالإضافة إلى تقليل عدد فرق الدوري الممتاز إلى 18 ناديًّا من 20، ستكون هناك تغييرات أيضًا في نظام الصعود والهبوط.

وطبقًا للخطة، يهبط آخر ناديين في ترتيب الدوري الممتاز تلقائيًّا ويحل محلهما أول ناديين في الدرجة الثانية، فيما يخوض الفريق صاحب المركز 16 في الدوري الممتاز ملحقًا ترقيًًا مع الفرق التي تحتل المراكز الثالث والرابع والخامس في الدرجة الثانية. وتحتاج الخطة إلى دعم 14 من 20 ناديًّا في الدوري الممتاز لإقرارها.

اقرأ أيضًا:

صلاح ينقذ مشردا تعرض للتنمر أمام ملعب «آنفليد»

منح راشفورد وسامًا ملكيًا لجهوده في دعم أطفال بريطانيا

الدوري الإنجليزي يطلب 215 مليون دولار من محطة بث صينية

2020-10-20T11:52:55+03:00 ذكرت صحيفة تليجراف البريطانية، اليوم الأحد، أن ناديي ليفربول ومانشستر يونايتد يدعمان خطة لإجراء تغييرات جذرية على هيكل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، تتضم
ليفربول ومانشستر يونايتد يقدمان وثيقة إعادة الحياة لإنقاذ الدوري الإنجليزي
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

ليفربول ومانشستر يونايتد يقدمان وثيقة إعادة الحياة لإنقاذ الدوري الإنجليزي

تمنح مزايا للأندية الصغيرة..

ليفربول ومانشستر يونايتد يقدمان وثيقة إعادة الحياة لإنقاذ الدوري الإنجليزي
  • 75
  • 0
  • 0
فريق التحرير
24 صفر 1442 /  11  أكتوبر  2020   07:18 م

ذكرت صحيفة تليجراف البريطانية، اليوم الأحد، أن ناديي ليفربول ومانشستر يونايتد يدعمان خطة لإجراء تغييرات جذرية على هيكل الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، تتضمن إعطاء الأندية الكبرى المزيد من النفوذ وتقليص عدد فرق المسابقة إلى 18 فريقًا، وإلغاء كأس رابطة المحترفين.

وطبقًا للخطة، ستلتزم رابطة الدوري الممتاز بمنح 25% من إيرادات المسابقة لأندية رابطة الأندية المحترفة بالدرجات الأدنى من الدوري الممتاز، بالإضافة إلى حزمة مساعدات فورية بقيمة 250 مليون جنيه استرليني لمواجهة تداعيات أزمة فيروس كورونا.

وقالت تليجراف، إن الخطط وضعت في وثيقة أطلق عليها إعادة الحياة، وأعدتها مجموعة فينواي سبورتس الأمريكية التي تملك ليفربول بدعم من عائلة جليزر في فلوريدا المالكة لمانشستر يونايتد.

ويتضمن المقترح، تخصيص 8.5% من الأرباح الصافية السنوية للدوري لأغراض خيرية، ويشمل ذلك الاتحاد الإنجليزي لكرة القدم.

أما النسبة المتبقية من إيرادات الدوري الممتاز والدرجات الأدنى وتبلغ 25% فستذهب لأندية رابطة الأندية المحترفة التي تضم الدرجات الثانية والثالثة والرابعة.

لكن الخطة لا تتضمن منح الأندية الستة الأولى حصة أكبر من إيرادات البث التليفزيوني.

وتلقت الخطة دعمًا علنيًّا من ريك باري رئيس رابطة الأندية المحترفة، وهو رئيس ليفربول التنفيذي السابق، وقد أبدى قلقًا بشأن الأوضاع المالية لأندية الدرجات الأدنى.

وقال باري لصحيفة تليجراف: ماذا نفعل؟ نترك الأمور كما هي ونسمح بإفلاس الأندية الأصغر؟ أم نفعل شيئًا حيال ذلك؟.. لا يمكننا أن نفعل شيئًا دون إجراء تغييرات. وجهة نظر أنديتنا أنه إذا حصلت الأندية الستة الكبرى على بعض المزايا لكن الأندية 72 ستستفيد أيضًا، فنحن نقبل ذلك.

ومن المتوقع، أن يثير المقترح جدلا داخل رابطة الدوري الممتاز مع دعوته لتغيير نظام نادٍ واحد، صوت واحد الموجود منذ تأسيس الدوري عقب انفصاله عن رابطة الأندية المحترفة في 1992.

وتدعو الخطة إلى منح الأندية التسعة صاحبة أطول فترة بقاء في الدوري الممتاز، ومن بينها الكبار الستة، وضع شريك طويل الأمد، والقدرة على إجراء تغييرات بدعم ستة فقط من الأندية التسعة.

وبالإضافة إلى تقليل عدد فرق الدوري الممتاز إلى 18 ناديًّا من 20، ستكون هناك تغييرات أيضًا في نظام الصعود والهبوط.

وطبقًا للخطة، يهبط آخر ناديين في ترتيب الدوري الممتاز تلقائيًّا ويحل محلهما أول ناديين في الدرجة الثانية، فيما يخوض الفريق صاحب المركز 16 في الدوري الممتاز ملحقًا ترقيًًا مع الفرق التي تحتل المراكز الثالث والرابع والخامس في الدرجة الثانية. وتحتاج الخطة إلى دعم 14 من 20 ناديًّا في الدوري الممتاز لإقرارها.

اقرأ أيضًا:

صلاح ينقذ مشردا تعرض للتنمر أمام ملعب «آنفليد»

منح راشفورد وسامًا ملكيًا لجهوده في دعم أطفال بريطانيا

الدوري الإنجليزي يطلب 215 مليون دولار من محطة بث صينية

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك