Menu

تناقض الدراسات حول الشوكولاتة والرياضة يدفع خبراء لطرح 6 بدائل

الكاكاو يحتوي على مضادات أكسدة و«إبيكاتشين» المغذي

تناول الشوكولاتة أو شربها مع الحليب، له سمعة جيدة في مساعدة الناس على التعافي بعد التمرينات الصعبة أو المجهود الكبير، وحسب الخبراء، يحتوي الكاكاو على مضادات الأ
تناقض الدراسات حول الشوكولاتة والرياضة يدفع خبراء لطرح 6 بدائل
  • 1904
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

تناول الشوكولاتة أو شربها مع الحليب، له سمعة جيدة في مساعدة الناس على التعافي بعد التمرينات الصعبة أو المجهود الكبير، وحسب الخبراء، يحتوي الكاكاو على مضادات الأكسدة، بالإضافة إلى مادة مغذية تسمى إبيكاتشين، يُعتقد أنها تساعد الأوعية الدموية في زيادة تدفق الدم، وهو جانب مهم للصحة والشفاء.

ولكن الجدل لا يزال مستمرًا فيما يخص هذا المعتقد وهذه الفوائد، فقد جاءت نصيحة تناول أو شرب الشوكولاتة لتحسين اللياقة، من خلال دراسة أجريت عام 2006؛ حيث ادعى الباحثون أن حليب الشوكولاتة كان أفضل من بعض المشروبات الرياضية الشعبية؛ كوسيلة مساعدة للتعافي بعد التمرين، وهي الدراسة التي أُجريت على تسعة رجال فقط، وتم تمويلها من قبل مجلس الألبان والتغذية.

وفي عام 2015، أشارت دراسة إلى أن أداء راكبي الدرَّاجات كان أفضل عندما أكلوا مربعًا ونصف مربع من الشوكولاتة الداكنة يوميًا لمدة أسبوعين؛ لكن الدراسة نظرت فقط إلى ثمانية من راكبي الدرَّاجات، وبدلًا من مقارنة راكبي الدراجات الذين يتناولون الشوكولاتة مع راكبي الدراجات الذين لا يتناولون شوكولاتة، تناول نصف راكبي الدراجات الشوكولاتة الداكنة والنصف الآخر الشيكولاتة البيضاء، وبالنظر لعدم وجود مجموعة ضابطة وصغر حجم الدراسات، تفتقد النتائج القوة الكافية للتأكيد على أثر الشوكولاتة، كما لا تستطيع هذه الدراسات تحديد مقدار مادة الإبيكاتشين التي يحتاجها الشخص، والتي قد لا تكون متوافرة بالكمية المناسبة في الشوكولاتة، التي يتناولها بعد التمرين.

وباختصار، فإن أيًا من الدراسات الحديثة لم تؤكد ادعاء الدراسة الأولى، التي تحدثت عن إمكانات الشوكولاتة في تحسين اللياقة، ولذلك ينصح خبراء التغذية بوجبة خفيفة بعد التمرين تتكون من مزيج يجمع بين الكربوهيدرات والبروتين، وقد يكون حليب الشوكولاتة مناسبًا، ولكنه ليس الأفضل بالرغم من احتواء كوب واحد منه على نحو ثمانية جرامات من البروتين، بالإضافة إلى سكر الكربوهيدرات الذي توفره الشوكولاتة؛ حيث تقدم الكثير من الأطعمة الأخرى ما يقترب من ذلك، سواء بالزيادة أو النقصان؛ كحليب الفراولة أو حليب الموز.

وحسب الخبراء، فإن الأطعمة الأخرى الموصى بها للتعافي بعد التمرين تشمل: الخبز، الحليب، الدجاج، الأرز، الخضروات، وزبدة الفول السوداني، وإذا كنت تحب طعم الشوكولاتة أو حليب الشوكولاتة، فاستمتع بها ولكن باعتدال، فهي ليست الخيار الوحيد، وبالتأكيد ليست الأكثر صحة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك