Menu
مجاهدي خلق تكشف غدًا وثائق تثبت تورط إيران في هجوم أرامكو

أكدت ممثلية المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في الولايات المتحدة الأمريكية (مجاهدي خلق)، أنها ستكشف غدًا الاثنين، بالأدلة والمستندات تورط  نظام طهران في الهجوم على منشأتي نفط «أرامكو»، بإصدار أوامر من المرشد الأعلى للنظام علي خامنئي، وموافقة الرئيس حسن روحاني بتنفيذ الهجوم.

وقالت منظمة «مجاهدي خلق» الإيرانية عبر صفحتها الرسمية: سيعقد مكتب ممثلية المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية «NCRI» في الولايات المتحدة الأمريكية بواشنطن، مؤتمراً صحفياً يوم غد الاثنين الموافق 30 سبتمبر، في تمام الساعة العاشرة صباحًا في «النادي الوطني للصحافة» للكشف عن المعلومات الاستخباراتية التي حصل عليها «مجاهدي خلق ـ MEK» من داخل النظام الإيراني، حول هجوم 14 سبتمبر 2019 ، على المنشآت النفطية السعودية.

وأكد المنظمة، أن قوات الحرس الثوري، نفذت الهجوم من الأراضي الإيرانية؛ بناءً على أوامر من المرشد الأعلى للنظام علي خامنئي وموافقة حسن روحاني، مشددة على أنه سيتم الكشف عن تفاصيل عملية صنع القرار وقادة الحرس الثوري الإيراني، والقواعد المشاركة في الهجوم.

2019-09-29T13:59:08+03:00 أكدت ممثلية المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في الولايات المتحدة الأمريكية (مجاهدي خلق)، أنها ستكشف غدًا الاثنين، بالأدلة والمستندات تورط  نظام طهران في الهجوم
مجاهدي خلق تكشف غدًا وثائق تثبت تورط إيران في هجوم أرامكو
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل


«مجاهدي خلق» تكشف غدًا وثائق تثبت تورط إيران في هجوم أرامكو

أكدت صدور أوامر من خامنئي وروحاني للحرس الثوري بالتنفيذ

«مجاهدي خلق» تكشف غدًا وثائق تثبت تورط إيران في هجوم أرامكو
  • 3455
  • 0
  • 1
فريق التحرير
30 محرّم 1441 /  29  سبتمبر  2019   01:59 م

أكدت ممثلية المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية في الولايات المتحدة الأمريكية (مجاهدي خلق)، أنها ستكشف غدًا الاثنين، بالأدلة والمستندات تورط  نظام طهران في الهجوم على منشأتي نفط «أرامكو»، بإصدار أوامر من المرشد الأعلى للنظام علي خامنئي، وموافقة الرئيس حسن روحاني بتنفيذ الهجوم.

وقالت منظمة «مجاهدي خلق» الإيرانية عبر صفحتها الرسمية: سيعقد مكتب ممثلية المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية «NCRI» في الولايات المتحدة الأمريكية بواشنطن، مؤتمراً صحفياً يوم غد الاثنين الموافق 30 سبتمبر، في تمام الساعة العاشرة صباحًا في «النادي الوطني للصحافة» للكشف عن المعلومات الاستخباراتية التي حصل عليها «مجاهدي خلق ـ MEK» من داخل النظام الإيراني، حول هجوم 14 سبتمبر 2019 ، على المنشآت النفطية السعودية.

وأكد المنظمة، أن قوات الحرس الثوري، نفذت الهجوم من الأراضي الإيرانية؛ بناءً على أوامر من المرشد الأعلى للنظام علي خامنئي وموافقة حسن روحاني، مشددة على أنه سيتم الكشف عن تفاصيل عملية صنع القرار وقادة الحرس الثوري الإيراني، والقواعد المشاركة في الهجوم.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك