Menu
الحرائق تؤدي بحياة 25 عنصرًا من الجيش الجزائري.. وتبون يقدم تعازيه

تسببت الحرائق التي شبت في غابات مدينة تيزي وزو الجزائرية في وفاة 25 من قوات الجيش إثر عمليات الإنقاذ، وفق ما أعلن الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون.

وعبر حسابه بـ«تويتر»، أشار تبون إلى أن عمليات الإنقاذ شملت أكثر من 100 مواطن من مناطق الحرائق، مُقدمًا تعازيه لعائلات الضحايا والأسر المتضررة.

في سياق متصل، أكد رجال الإطفاء تسجيل 25 بؤرة حريق، منها 10 حرائق كبيرة في عدة بلديات تدخلت وحدات لإخمادها.

وكشفت الهيئة ذاتها أن البلديات المعنية هي آيت تودرت، أقبيل، آيت يحيى، أبي يوسف، ذراع الميزان، إيجر، إيفيعا، إفليسن.

إلى ذلك، أعلنت المديرية الولائية للحماية المدنية أن عملية إخماد الحرائق ما زالت متواصلة بتجنيد كل الإمكانيات البشرية والمادية.

وصباح الثلاثاء، أعلنت وكالة الأنباء الجزائرية مقتل 17 شخصا جراء الحرائق.

وأضافت أن بعض الحرائق نشبت بالقرب من منازل مما دفع السكان للفرار، مشيرة إلى أن فرق الإطفاء والمروحيات لا تزال تحاول احتواء عدة حرائق تهدد السكان في ولاية تيزي وزو، التي تبعد نحو 100 كيلومتر عن العاصمة.

2021-11-26T18:56:35+03:00 تسببت الحرائق التي شبت في غابات مدينة تيزي وزو الجزائرية في وفاة 25 من قوات الجيش إثر عمليات الإنقاذ، وفق ما أعلن الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون. وعبر حسابه
الحرائق تؤدي بحياة 25 عنصرًا من الجيش الجزائري.. وتبون يقدم تعازيه
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

الحرائق تؤدي بحياة 25 عنصرًا من الجيش الجزائري.. وتبون يقدم تعازيه

الحرائق تؤدي بحياة 25 عنصرًا من الجيش الجزائري.. وتبون يقدم تعازيه
  • 263
  • 0
  • 0
فريق التحرير
3 محرّم 1443 /  11  أغسطس  2021   04:40 ص

تسببت الحرائق التي شبت في غابات مدينة تيزي وزو الجزائرية في وفاة 25 من قوات الجيش إثر عمليات الإنقاذ، وفق ما أعلن الرئيس الجزائري عبدالمجيد تبون.

وعبر حسابه بـ«تويتر»، أشار تبون إلى أن عمليات الإنقاذ شملت أكثر من 100 مواطن من مناطق الحرائق، مُقدمًا تعازيه لعائلات الضحايا والأسر المتضررة.

في سياق متصل، أكد رجال الإطفاء تسجيل 25 بؤرة حريق، منها 10 حرائق كبيرة في عدة بلديات تدخلت وحدات لإخمادها.

وكشفت الهيئة ذاتها أن البلديات المعنية هي آيت تودرت، أقبيل، آيت يحيى، أبي يوسف، ذراع الميزان، إيجر، إيفيعا، إفليسن.

إلى ذلك، أعلنت المديرية الولائية للحماية المدنية أن عملية إخماد الحرائق ما زالت متواصلة بتجنيد كل الإمكانيات البشرية والمادية.

وصباح الثلاثاء، أعلنت وكالة الأنباء الجزائرية مقتل 17 شخصا جراء الحرائق.

وأضافت أن بعض الحرائق نشبت بالقرب من منازل مما دفع السكان للفرار، مشيرة إلى أن فرق الإطفاء والمروحيات لا تزال تحاول احتواء عدة حرائق تهدد السكان في ولاية تيزي وزو، التي تبعد نحو 100 كيلومتر عن العاصمة.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك