Menu
رحيل الفنان المصري جورج سيدهم عن 82 عامًا.. وكورونا يمنع «العزاء»

بعد صراع طويل مع المرض توفي الممثل المصري جورج سيدهم عن عمر يناهز الـ82 عاما، في أحد مستشفيات القاهرة، وذلك من دون إقامة مراسم عزاء، في ظل الإجراءات الوقائية لمواجهة فيروس كورونا.

ثلاثي أضواء المسرح

ويعتبر جورج سيدهم المولود في 7 يونيو 1938 م في محافظة سوهاج، بصعيد مصر واحدًا من أشهر نجوم الكوميديا في الستينيات، فبعد تخرجه في كلية الزراعة التقى زميليه سمير غانم والضيف أحمد وكونوا فرقة «ثلاثي أضواء المسرح» والتي شاركت في أعمال سينمائية ومسرحية عديدة، كما قدموا أيضًا فوازير رمضان من إخراج محمد سالم.

مشاركات مع كبار النجوم

ومن اشهر أعمال جورج سيدهم السينمائية «منتهى الفرح والقاهرة في الليل ومعبودة الجماهير وكرامة زوجتي واضواء المدينة مع الفنانة شادية» ،وقدم أيضًا مع سعاد حسني أفلامًا مثل «جناب السفير وشباب مجنون جدا والزواج على الطريقة الحديثة».

كما شارك أيضا وفرقة ثلاثي أضواء المسرح أعمال مع الفنان فريد شوقي فقدموا «رحلة السعادة و30 يوم في السجن وأنا الدكتور والحرامي والعميل 77».

وقدم جورج أيضًا «غرام تلميذة وفرقة المرح والبحث عن فضيحة وامرأة سيئة السمعة ومدرسة المشاغبين وممنوع في ليلة الدخلة وغريب في بيتي والشقة من حق الزوجة» .

وفي المسرح قدم جورج سيدهم العديد من المسرحيات التي حققت نجاحًا كبيرًا وأشهرها «المتزوجون وأهلا يا دكتور وموسيكا في الحى الشرقي».

اسكتشات غنائية شهيرة

وبجانب التمثيل اشتهر جورج سيدهم مع فرقته ثلاثي أضواء المسرح بتقديم اسكتشات غنائية منها «دكتور الحقني وكيوبيد للبيع وجمبري مشوي وكتوموتو والمجانين».

شقيقه تسبب له في جلطة

كان آخر ظهور لجورج سيدهم على الشاشة من خلال مسلسل بوابة الحلواني الجزء الثالث في عام 1997 ومشاركته في فوازير الحلو ميكملش في نفس العام .

وعانى الفنان الراحل، من المرض لأكثر من 20 عامًا فابتعد عن الساحة الفنية وأصبح قعيدًا وكانت زوجته تقوم برعايته ورغم مرضه ظل واعيا بما حوله وكان يشعر بالحزن لأن زملاءه وأصدقاءه في الوسط الفني لا يسألون عنه ولا يزورنه.

وكانت البداية حين أصيب بجلطة بسبب شقيقه أمير الذي أخذ أموال الفرقة التي كان يعمل بها وهاجر بها إلى أمريكا بشكل مفاجئ وتسببت صدمته وقتها في جلطة جعلته مشلولًا .

2020-08-01T09:30:57+03:00 بعد صراع طويل مع المرض توفي الممثل المصري جورج سيدهم عن عمر يناهز الـ82 عاما، في أحد مستشفيات القاهرة، وذلك من دون إقامة مراسم عزاء، في ظل الإجراءات الوقائية لم
رحيل الفنان المصري جورج سيدهم عن 82 عامًا.. وكورونا يمنع «العزاء»
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

رحيل الفنان المصري جورج سيدهم عن 82 عامًا.. وكورونا يمنع «العزاء»

صدمة تسببت في إصابته بجلطة

رحيل الفنان المصري جورج سيدهم عن 82 عامًا.. وكورونا يمنع «العزاء»
  • 27
  • 0
  • 0
فريق التحرير
3 شعبان 1441 /  27  مارس  2020   11:51 م

بعد صراع طويل مع المرض توفي الممثل المصري جورج سيدهم عن عمر يناهز الـ82 عاما، في أحد مستشفيات القاهرة، وذلك من دون إقامة مراسم عزاء، في ظل الإجراءات الوقائية لمواجهة فيروس كورونا.

ثلاثي أضواء المسرح

ويعتبر جورج سيدهم المولود في 7 يونيو 1938 م في محافظة سوهاج، بصعيد مصر واحدًا من أشهر نجوم الكوميديا في الستينيات، فبعد تخرجه في كلية الزراعة التقى زميليه سمير غانم والضيف أحمد وكونوا فرقة «ثلاثي أضواء المسرح» والتي شاركت في أعمال سينمائية ومسرحية عديدة، كما قدموا أيضًا فوازير رمضان من إخراج محمد سالم.

مشاركات مع كبار النجوم

ومن اشهر أعمال جورج سيدهم السينمائية «منتهى الفرح والقاهرة في الليل ومعبودة الجماهير وكرامة زوجتي واضواء المدينة مع الفنانة شادية» ،وقدم أيضًا مع سعاد حسني أفلامًا مثل «جناب السفير وشباب مجنون جدا والزواج على الطريقة الحديثة».

كما شارك أيضا وفرقة ثلاثي أضواء المسرح أعمال مع الفنان فريد شوقي فقدموا «رحلة السعادة و30 يوم في السجن وأنا الدكتور والحرامي والعميل 77».

وقدم جورج أيضًا «غرام تلميذة وفرقة المرح والبحث عن فضيحة وامرأة سيئة السمعة ومدرسة المشاغبين وممنوع في ليلة الدخلة وغريب في بيتي والشقة من حق الزوجة» .

وفي المسرح قدم جورج سيدهم العديد من المسرحيات التي حققت نجاحًا كبيرًا وأشهرها «المتزوجون وأهلا يا دكتور وموسيكا في الحى الشرقي».

اسكتشات غنائية شهيرة

وبجانب التمثيل اشتهر جورج سيدهم مع فرقته ثلاثي أضواء المسرح بتقديم اسكتشات غنائية منها «دكتور الحقني وكيوبيد للبيع وجمبري مشوي وكتوموتو والمجانين».

شقيقه تسبب له في جلطة

كان آخر ظهور لجورج سيدهم على الشاشة من خلال مسلسل بوابة الحلواني الجزء الثالث في عام 1997 ومشاركته في فوازير الحلو ميكملش في نفس العام .

وعانى الفنان الراحل، من المرض لأكثر من 20 عامًا فابتعد عن الساحة الفنية وأصبح قعيدًا وكانت زوجته تقوم برعايته ورغم مرضه ظل واعيا بما حوله وكان يشعر بالحزن لأن زملاءه وأصدقاءه في الوسط الفني لا يسألون عنه ولا يزورنه.

وكانت البداية حين أصيب بجلطة بسبب شقيقه أمير الذي أخذ أموال الفرقة التي كان يعمل بها وهاجر بها إلى أمريكا بشكل مفاجئ وتسببت صدمته وقتها في جلطة جعلته مشلولًا .

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك