Menu
«الأدوية الأوروبية»: فوائد لقاح أسترازينيكا تفوق أخطاره.. إنه ينقذ الأرواح

واصلت وكالة الأدوية الأوروبية، اليوم الجمعة، التوصية بالاستخدام غير المقيد للقاح أسترازينيكا، بعدما قدمت تحليلًا أكد أن فوائد اللقاح تفوق المخاطر المحتملة لتجلط الدم في جميع الفئات العمرية.

وقالت وكالة الأدوية الأوروبية، في بيان: "إن أخطر الآثار الجانبية هي حالات نادرة جدًا لجلطات دموية غير معتادة مع انخفاض عدد الصفائح الدموية ، والتي تشير التقديرات إلى حدوثها مرة من كل 100 ألف  شخص يحصلون على التطعيم".

ومع ذلك، أشارت إلى أن فوائد اللقاح في الوقاية من الحالات الشديدة لكوفيد-19 تفوق هذا الخطر.

ووفقًا للتحليل الذي أجرته وكالة الأدوية الأوروبية، فإن خطر حدوث جلطات دموية مع انخفاض عدد الصفائح الدموية في نفس الوقت كان أعلى بالفعل لدى الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 60 عامًا مقارنة بكبار السن، لكن الفوائد تفوق أيضًا المخاطر في نفس الفئة العمرية.

وقال بيتر أرليت المحلل الرائد لبيانات وكالة الأدوية الأوروبية: "اللقاح ينقذ الأرواح".

وكانت وكالة الأدوية الأوروبية قد قررت سابقًا أنه يمكن استخدام لقاح أسترازينيكا دون قيود بعد مراجعة حالات نادرة لجلطات الدم. ومع ذلك، أوقفت بعض دول الاتحاد الأوروبي استخدامه، وبعض الدول تلقح الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 60 عامًا.

2021-09-17T21:13:13+03:00 واصلت وكالة الأدوية الأوروبية، اليوم الجمعة، التوصية بالاستخدام غير المقيد للقاح أسترازينيكا، بعدما قدمت تحليلًا أكد أن فوائد اللقاح تفوق المخاطر المحتملة لتجلط
«الأدوية الأوروبية»: فوائد لقاح أسترازينيكا تفوق أخطاره.. إنه ينقذ الأرواح
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

«الأدوية الأوروبية»: فوائد لقاح أسترازينيكا تفوق أخطاره.. إنه ينقذ الأرواح

أخطر الآثار الجانبية هي حالات نادرة جدًا

«الأدوية الأوروبية»: فوائد لقاح أسترازينيكا تفوق أخطاره.. إنه ينقذ الأرواح
  • 2653
  • 0
  • 0
فريق التحرير
11 رمضان 1442 /  23  أبريل  2021   10:40 م

واصلت وكالة الأدوية الأوروبية، اليوم الجمعة، التوصية بالاستخدام غير المقيد للقاح أسترازينيكا، بعدما قدمت تحليلًا أكد أن فوائد اللقاح تفوق المخاطر المحتملة لتجلط الدم في جميع الفئات العمرية.

وقالت وكالة الأدوية الأوروبية، في بيان: "إن أخطر الآثار الجانبية هي حالات نادرة جدًا لجلطات دموية غير معتادة مع انخفاض عدد الصفائح الدموية ، والتي تشير التقديرات إلى حدوثها مرة من كل 100 ألف  شخص يحصلون على التطعيم".

ومع ذلك، أشارت إلى أن فوائد اللقاح في الوقاية من الحالات الشديدة لكوفيد-19 تفوق هذا الخطر.

ووفقًا للتحليل الذي أجرته وكالة الأدوية الأوروبية، فإن خطر حدوث جلطات دموية مع انخفاض عدد الصفائح الدموية في نفس الوقت كان أعلى بالفعل لدى الأشخاص الذين تقل أعمارهم عن 60 عامًا مقارنة بكبار السن، لكن الفوائد تفوق أيضًا المخاطر في نفس الفئة العمرية.

وقال بيتر أرليت المحلل الرائد لبيانات وكالة الأدوية الأوروبية: "اللقاح ينقذ الأرواح".

وكانت وكالة الأدوية الأوروبية قد قررت سابقًا أنه يمكن استخدام لقاح أسترازينيكا دون قيود بعد مراجعة حالات نادرة لجلطات الدم. ومع ذلك، أوقفت بعض دول الاتحاد الأوروبي استخدامه، وبعض الدول تلقح الأشخاص الذين تزيد أعمارهم على 60 عامًا.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك