Menu


الإغماء «إشارة».. جهاز تنظيم الضربات هل يعالج بطء القلب؟

يوفّر معدلات مناسبة لتلبية احتياجات المريض..

إذا كان قلبك ينبض ببطء شديد، فستحتاج إلى منظم ضربات القلب، ومع ذلك قد لا تعرف أن لديك إيقاعًا بطيئًا أو تلك الحالة التي تسمى ببطء القلب؛ حتى تصاب بالإغماء الذي
الإغماء «إشارة».. جهاز تنظيم الضربات هل يعالج بطء القلب؟
  • 783
  • 0
  • 0
فريق التحرير
صحيفة عاجل الإلكترونية
صحيفة عاجل الإلكترونية

إذا كان قلبك ينبض ببطء شديد، فستحتاج إلى منظم ضربات القلب، ومع ذلك قد لا تعرف أن لديك إيقاعًا بطيئًا أو تلك الحالة التي تسمى ببطء القلب؛ حتى تصاب بالإغماء الذي غالبًا ما يكون أول دليل على الإصابة بهذه الحالة، لكن بعض الأشخاص قد يعانون أعراضًا غير عادية ربما لم يعتقدوا أنها خطيرة؛ كالشعور بالدوار، وهي حسب الأطباء شواهد على أن قلبك لا يقدم كمية كافية من الأكسجين والمواد المغذية إلى عقلك وأجهزتك، فيما أنت بحاجة إلى إمدادات ثابتة من الدم المؤكسد للتنفس، وإمدادات الطاقة لإدارة العمليات العقلية.

ويمكن لجهاز تنظيم ضربات القلب أن يُبقي قلبك ينبض بالمعدل، الذي يحتاجه لكي يعمل بشكل طبيعي، فقد تم تصميم أجهزة الكمبيوتر الصغيرة القابلة للزرع هذه لمنع القلب من التباطؤ أو التوقف، ويضمن هذا الجهاز تنظيم ضربات القلب؛ بحيث لا ينبض القلب أبطأ من المعدل المحدد مسبقًا، وبالتالي يمنع بطء القلب والإغماء.

ومعظم الأشخاص، الذين يحتاجون إلى أجهزة تنظيم ضربات القلب هم فوق سن 60 عامًا، وغالبًا ما يتسبب معدل ضربات القلب البطيء في حدوث خلل في أحد أجهزة توقيت القلب، التي تسمى عقدة الجيب، هذه العقدة التي تقع في الجزء العلوي الأيمن من القلب، تنبعث منها النبضات الكهربائية التي تبقي القلب ينبض بشكل صحيح فيما يعرف باسم إيقاع الجيوب الأنفية.

وتضبط العقدة الجيبية السليمة معدل ضربات القلب؛ حتى يضخ القلب كمية كافية من الدم للحفاظ على ضغط دم طبيعي، وهذا يضمن أن الجسم لديه إمدادات ثابتة من الجلوكوز والأكسجين، ويمكن أن تسبب ندبات من نوبة قلبية أو عقدة الجيوب الأنفية المعطلة أن يتباطأ القلب أو حتى يتوقف لعدة دقائق، كما يمكن أن تسبب مشكلة في العقدة الأذينية البطينية أيضًا إلى تباطؤ القلب، وتنقل هذه العقدة نبضات من العقدة الجيبية إلى الغرف السفلية للقلب (البطينين).

ومعظم أجهزة تنظيم ضربات القلب، هي في حجم الملعقة الكبيرة، والبطاريات الخاصة بها تستمر من 7 إلى 10 سنوات، ويتم إدراجها تحت جلد الصدر بالقرب من الكتف، ويتم تمرير أسلاك تسمى الخيوط من الجهاز إلى عضلة القلب من خلال الأوردة؛ حيث يقوم جهاز تنظيم ضربات القلب بجمع ونقل بيانات قلب المريض ومدى عمل الجهاز، وتطبيق البرمجة التي تمت عليه، ويستخدم الطبيب هذه المعلومات لضبط الجهاز باستخدام جهاز كمبيوتر خاص، وهذا يضمن أن منظم ضربات القلب يوفر دائمًا معدل ضربات القلب المناسب؛ لتلبية احتياجات المريض.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك