Menu
مانشستر سيتي يتجاوز «صدمة يويفا» بسبب صدام البرنابيو

ليس هناك أكبر من رحلة إلى العاصمة الإسبانية لمواجهة المارد ريال مدريد، لكي يخطف أنظار مانشستر سيتي الإنجليزي، من أجل مواصلة الزحف نحو اللقب المفقود في خزانة السماوي، بغض النظر عن أي أحداث تعلقت بالسيتيزنز في الساعات القليلة الماضية.

مساعي مانشستر سيتي في الخروج بنتيجة إيجابية من مباراة الذهاب للدور السادس عشر لدوري أبطال أوروبا، غدًا الأربعاء، تواجه صعوبة شديدة خلال ملاقاة رجال زين الدين زيدان، على ملعب سانتياجو برنابيو.

وعانت الكرة الإنجليزية من صدمة حقيقية هذا الشهر بعد قرار الاتحاد الأوروبي للعبة «يويفا»، المتمثل في حرمان المان سيتي من المشاركة الأوروبية لعامين، بسبب انتهاك لوائح اللعب المالي النظيف.

شخصية السماوي

ورغم أن سيتي قرر الاستئناف ضد العقوبة، أمام المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي «كاس»، فإن لاعبي الفريق سيحاولون صب كامل تركيزهم على المباراة داخل أرض الملعب، أملًا في أن تكون خطوة على الطريق نحو الظفر باللقب القارّي للمرة الأولى في التاريخ.

دوري أبطال أوروبا، هي البطولة الوحيدة التي لم يفز المدرب الإسباني بيب جوارديولا بلقبها مع مانشستر سيتي؛ حيث كانت أفضل نتائجه مع الفريق هي الوصول لدور الثمانية، خلال وجوده في موقع المسؤولية على مدار أربعة أعوام.

وقال جوارديولا، المدرب السابق لبرشلونة الإسباني وبايرن ميونخ الألماني، والذي تعهد بالبقاء مع سيتي في الموسم المقبل، ويحاول دفع لاعبيه للتعبير عن أنفسهم على ملعب الريال، البطل القياسي لدوري أبطال أوروبا برصيد 13 لقبًا: «علينا أن نظهر شخصيتنا».

وأوضح المدرب الإسباني، الفائز مع برشلونة بلقب دوري الأبطال، مرتين في 2009 و2011: «أعرف لاعبي مان سيتي جيدًا، أعرف نفسي، النادي بأكمله يرغب في القتال حتى النهاية لنيل اللقب».

وبعد تضاؤل فرصة سيتي بشكل كبير في المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز في ظل تأخره بفارق 22 نقطة عن ليفربول المتصدر، فإن دوري الأبطال بات الشغل الشاغل لأبناء جوارديولا هذا الموسم.

خبرة السيتي

مانشستر سيتي الذي خسر في دور الثمانية بالنسخة الماضية من دوري الأبطال على يد توتنهام، استعاد جهود مدافعه ايمريك لابورت بعد تعافيه من الإصابة.

وتابع بيب: «ما أريده هو الذهاب إلى هناك، وفي نهاية المباراة أقول حسنًا، ظهرنا بالشكل المطلوب، هذا هو الشيء الأكثر أهمية في هذه المسابقات، لا تترك شيئًا هناك، اذهبوا وأظهروا ذلك في مواجهة أحد أفضل وأعرق الملاعب في العالم، قوموا بذلك».

ويؤمن المهاجم الأرجنتيني سيرخيو أجويرو، بأن الخبرة التي يمتلكها سيتي في البطولة، ينبغي أن تساعده على الظهور بشكل جيد أمام الريال.

وقال أجويرو: «أؤمن بأن كل هذه السنوات كانت خبرة تعليمية بالنسبة لنا، علينا أن نتذكر أن سيتي بدأ المشاركة في البطولة في 2011، لكننا الآن نستطيع المنافسة، في كل نسخة نجني خبرات أكثر ونتعلم أمورًا جديدة».

ملوك البطولة

وحصد سيتي لقب الدوري الإنجليزي أربع مرات في آخر ثماني سنوات، بما في ذلك آخر لقبين للبطولة، لكن الفريق لم يمضِ على نفس النهج على المستوى الأوروبي؛ حيث خسر الرهان على الكأس دائمًا في الأمتار الأخيرة.

ومن المتوقع أن يشارك الجناح الدولي رحيم ستيرلينج في المباراة، بعد تعافيه من إصابة في الأربطة، وعلّق هداف السيتزينز على مواجهة النادي الملكي، بالقول: «إنه اختبار حقيقي، إنهم ملوك البطولة».

واختتم ستيرلينج تصريحاته: «علينا الفوز على الأندية الكبيرة إذا ما أردنا الذهاب بعيدًا في البطولة القارية، لذا سنقوم بالمحاولة أمام ريال مدريد، إذا نجحنا في مساعينا، سنشعر بسعادة كبيرة».

اقرأ أيضًا:

مانشستر سيتي يصطدم بريال مدريد في دوري الأبطال غدًا

هازارد يثير قلق ريال مدريد قبل موقعة مانشستر سيتي بدوري الأبطال

جوارديولا يهاجم رئيس برشلونة بسبب مانشستر سيتي

2020-10-17T15:01:48+03:00 ليس هناك أكبر من رحلة إلى العاصمة الإسبانية لمواجهة المارد ريال مدريد، لكي يخطف أنظار مانشستر سيتي الإنجليزي، من أجل مواصلة الزحف نحو اللقب المفقود في خزانة الس
مانشستر سيتي يتجاوز «صدمة يويفا» بسبب صدام البرنابيو
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

مانشستر سيتي يتجاوز «صدمة يويفا» بسبب صدام البرنابيو

من أجل البحث عن الكأس المفقود

مانشستر سيتي يتجاوز «صدمة يويفا» بسبب صدام البرنابيو
  • 37
  • 0
  • 0
فريق التحرير
1 رجب 1441 /  25  فبراير  2020   11:20 م

ليس هناك أكبر من رحلة إلى العاصمة الإسبانية لمواجهة المارد ريال مدريد، لكي يخطف أنظار مانشستر سيتي الإنجليزي، من أجل مواصلة الزحف نحو اللقب المفقود في خزانة السماوي، بغض النظر عن أي أحداث تعلقت بالسيتيزنز في الساعات القليلة الماضية.

مساعي مانشستر سيتي في الخروج بنتيجة إيجابية من مباراة الذهاب للدور السادس عشر لدوري أبطال أوروبا، غدًا الأربعاء، تواجه صعوبة شديدة خلال ملاقاة رجال زين الدين زيدان، على ملعب سانتياجو برنابيو.

وعانت الكرة الإنجليزية من صدمة حقيقية هذا الشهر بعد قرار الاتحاد الأوروبي للعبة «يويفا»، المتمثل في حرمان المان سيتي من المشاركة الأوروبية لعامين، بسبب انتهاك لوائح اللعب المالي النظيف.

شخصية السماوي

ورغم أن سيتي قرر الاستئناف ضد العقوبة، أمام المحكمة الدولية للتحكيم الرياضي «كاس»، فإن لاعبي الفريق سيحاولون صب كامل تركيزهم على المباراة داخل أرض الملعب، أملًا في أن تكون خطوة على الطريق نحو الظفر باللقب القارّي للمرة الأولى في التاريخ.

دوري أبطال أوروبا، هي البطولة الوحيدة التي لم يفز المدرب الإسباني بيب جوارديولا بلقبها مع مانشستر سيتي؛ حيث كانت أفضل نتائجه مع الفريق هي الوصول لدور الثمانية، خلال وجوده في موقع المسؤولية على مدار أربعة أعوام.

وقال جوارديولا، المدرب السابق لبرشلونة الإسباني وبايرن ميونخ الألماني، والذي تعهد بالبقاء مع سيتي في الموسم المقبل، ويحاول دفع لاعبيه للتعبير عن أنفسهم على ملعب الريال، البطل القياسي لدوري أبطال أوروبا برصيد 13 لقبًا: «علينا أن نظهر شخصيتنا».

وأوضح المدرب الإسباني، الفائز مع برشلونة بلقب دوري الأبطال، مرتين في 2009 و2011: «أعرف لاعبي مان سيتي جيدًا، أعرف نفسي، النادي بأكمله يرغب في القتال حتى النهاية لنيل اللقب».

وبعد تضاؤل فرصة سيتي بشكل كبير في المنافسة على لقب الدوري الإنجليزي الممتاز في ظل تأخره بفارق 22 نقطة عن ليفربول المتصدر، فإن دوري الأبطال بات الشغل الشاغل لأبناء جوارديولا هذا الموسم.

خبرة السيتي

مانشستر سيتي الذي خسر في دور الثمانية بالنسخة الماضية من دوري الأبطال على يد توتنهام، استعاد جهود مدافعه ايمريك لابورت بعد تعافيه من الإصابة.

وتابع بيب: «ما أريده هو الذهاب إلى هناك، وفي نهاية المباراة أقول حسنًا، ظهرنا بالشكل المطلوب، هذا هو الشيء الأكثر أهمية في هذه المسابقات، لا تترك شيئًا هناك، اذهبوا وأظهروا ذلك في مواجهة أحد أفضل وأعرق الملاعب في العالم، قوموا بذلك».

ويؤمن المهاجم الأرجنتيني سيرخيو أجويرو، بأن الخبرة التي يمتلكها سيتي في البطولة، ينبغي أن تساعده على الظهور بشكل جيد أمام الريال.

وقال أجويرو: «أؤمن بأن كل هذه السنوات كانت خبرة تعليمية بالنسبة لنا، علينا أن نتذكر أن سيتي بدأ المشاركة في البطولة في 2011، لكننا الآن نستطيع المنافسة، في كل نسخة نجني خبرات أكثر ونتعلم أمورًا جديدة».

ملوك البطولة

وحصد سيتي لقب الدوري الإنجليزي أربع مرات في آخر ثماني سنوات، بما في ذلك آخر لقبين للبطولة، لكن الفريق لم يمضِ على نفس النهج على المستوى الأوروبي؛ حيث خسر الرهان على الكأس دائمًا في الأمتار الأخيرة.

ومن المتوقع أن يشارك الجناح الدولي رحيم ستيرلينج في المباراة، بعد تعافيه من إصابة في الأربطة، وعلّق هداف السيتزينز على مواجهة النادي الملكي، بالقول: «إنه اختبار حقيقي، إنهم ملوك البطولة».

واختتم ستيرلينج تصريحاته: «علينا الفوز على الأندية الكبيرة إذا ما أردنا الذهاب بعيدًا في البطولة القارية، لذا سنقوم بالمحاولة أمام ريال مدريد، إذا نجحنا في مساعينا، سنشعر بسعادة كبيرة».

اقرأ أيضًا:

مانشستر سيتي يصطدم بريال مدريد في دوري الأبطال غدًا

هازارد يثير قلق ريال مدريد قبل موقعة مانشستر سيتي بدوري الأبطال

جوارديولا يهاجم رئيس برشلونة بسبب مانشستر سيتي

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك