Menu
اعتقال «مراقب الشرطة» السلوفاكية بعد قبوله رشاوى نقدية وإلكترونية

ألقت الشرطة السلوفاكية القبض على قائد الهيئة القائمة على مراقبتها، وذكرت وسائل إعلام محلية أن وحدة تنفيذ القانون الخاصة بمكافحة الفساد والجريمة المنظمة اقتادت رئيس مكتب التحقيق في سوء سلوك الشرطة، أدريان زابو، مكبلًا في الأصفاد.

وأكد مكتب المدعي العام في سلوفاكيا لإذاعة: تي إيه 3، أنه أصدر أمر الاعتقال ضد زابو (رئيس مكتب التحقيق في سوء السلوك، المسؤول عن كشف ومحاربة الفساد والجرائم الأخرى التي يرتكبها ضباط الشرطة)، وفق وكالة الأنباء الألمانية.

لكنه حاليًا يواجه اتهامات بقبول رشاوى نقدية وأجهزة إلكترونية مقابل عدم متابعة قضايا ضد ضباط شرطة، وتأتي عملية القاء القبض على زابو وسط جدل سياسي حول مزاعم تلاعب ضباط شرطة موالون للحكومة بالشهود.

ووجه رئيس الوزراء السابق روبرت فيكو، الذي يقود حزب: الاتجاه- الديمقراطية الاجتماعية (المعارض)، اتهاما للحكومة باستخدام اعتقال زابو لشل حركة مكتب مراقبة الشرطة حتى لا يتم الكشف عن المزيد من التلاعب.

ورفض رئيس الوزراء الحالي إدوارد هيجر ذلك الاتهام ووصفه بأنه «نظرية مؤامرة». وفي وقت سابق، اتهم كلا الحزبين الاجتماعيين الديمقراطيين في البلاد بانتقاد الشرطة فقط لأنهم هم أنفسهم «الجناح السياسي للجريمة المنظمة».

وتستشهد المعارضة بمعلومات مزعومة صادرة عن جهاز المخابرات الداخلية (إس أي إس) تم تسريبها في مايو الماضي، ووفقًا للمعلومات المسرية، فقد تم الضغط على المحتجزين المشتبه بهم باستخدام المال والتهديد للإدلاء بتصريحات كاذبة ضد سياسيين معارضين.

2021-06-14T10:45:57+03:00 ألقت الشرطة السلوفاكية القبض على قائد الهيئة القائمة على مراقبتها، وذكرت وسائل إعلام محلية أن وحدة تنفيذ القانون الخاصة بمكافحة الفساد والجريمة المنظمة اقتادت ر
اعتقال «مراقب الشرطة» السلوفاكية بعد قبوله رشاوى نقدية وإلكترونية
صحيفة عاجل
صحيفة عاجل

اعتقال «مراقب الشرطة» السلوفاكية بعد قبوله رشاوى نقدية وإلكترونية

عبر وحدة تنفيذ القانون بمكافحة الفساد والجريمة

اعتقال «مراقب الشرطة» السلوفاكية بعد قبوله رشاوى نقدية وإلكترونية
  • 93
  • 0
  • 0
فريق التحرير
23 شوّال 1442 /  04  يونيو  2021   09:22 ص

ألقت الشرطة السلوفاكية القبض على قائد الهيئة القائمة على مراقبتها، وذكرت وسائل إعلام محلية أن وحدة تنفيذ القانون الخاصة بمكافحة الفساد والجريمة المنظمة اقتادت رئيس مكتب التحقيق في سوء سلوك الشرطة، أدريان زابو، مكبلًا في الأصفاد.

وأكد مكتب المدعي العام في سلوفاكيا لإذاعة: تي إيه 3، أنه أصدر أمر الاعتقال ضد زابو (رئيس مكتب التحقيق في سوء السلوك، المسؤول عن كشف ومحاربة الفساد والجرائم الأخرى التي يرتكبها ضباط الشرطة)، وفق وكالة الأنباء الألمانية.

لكنه حاليًا يواجه اتهامات بقبول رشاوى نقدية وأجهزة إلكترونية مقابل عدم متابعة قضايا ضد ضباط شرطة، وتأتي عملية القاء القبض على زابو وسط جدل سياسي حول مزاعم تلاعب ضباط شرطة موالون للحكومة بالشهود.

ووجه رئيس الوزراء السابق روبرت فيكو، الذي يقود حزب: الاتجاه- الديمقراطية الاجتماعية (المعارض)، اتهاما للحكومة باستخدام اعتقال زابو لشل حركة مكتب مراقبة الشرطة حتى لا يتم الكشف عن المزيد من التلاعب.

ورفض رئيس الوزراء الحالي إدوارد هيجر ذلك الاتهام ووصفه بأنه «نظرية مؤامرة». وفي وقت سابق، اتهم كلا الحزبين الاجتماعيين الديمقراطيين في البلاد بانتقاد الشرطة فقط لأنهم هم أنفسهم «الجناح السياسي للجريمة المنظمة».

وتستشهد المعارضة بمعلومات مزعومة صادرة عن جهاز المخابرات الداخلية (إس أي إس) تم تسريبها في مايو الماضي، ووفقًا للمعلومات المسرية، فقد تم الضغط على المحتجزين المشتبه بهم باستخدام المال والتهديد للإدلاء بتصريحات كاذبة ضد سياسيين معارضين.

الكلمات المفتاحية
مواضيع قد تعجبك